المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : علي أحمد باكثير وعلاقته بآل البيت "صوفية حضرموت"


حسن البار
01-11-2011, 12:21 PM
هذه مقتطفات إخترها من ديوان الشاعر علي أحمد باكثير ردا على حديث أخي / التريمي الحضرمي الذي ذكر فيه أن باكثير إختلف مع منهج السادة في حضرموت وكان في صفوف الارشاديين .

أشكر العم الفاضل / علوي حسين السقاف الذي تفضل مشكورا بإعارتي هذا الديوان .

هذه القصيدة نظمها بحريضة عندما رحل اليها بمصاحبة الشيخ / محمد بن عوض بافضل وقدمها للسادة ابناء الحبيب احمد بن حسن العطاس وهذه بعض أبياتها :


الى (الفيحاء) قد جُبنا الموامي = تخب بنا مطايا من غرام
فسرنا قاصدين الى قباب = عليها النور باهية وسامي
بحيث القبة الغراء فيها = سنا قطب الورى (عمر) الإمام
عماد الاولياء ومصطفاهم = بجانب ولده النجب الفخام
وسيدنا ابي بكر الذي قد = ترقى في العلى أسنى مقام
وزرنا قبة القطب الحسين = الذي قد نال غايات المرام
وزرنا قبر مولانا المفدى = رضيع الجود ذي الشرف القدام
حليف المجد محمود السجايا = كأن خلاقه صفو المدام
شهاب الدين أحمد ذي المعالي = فتى العزمات والهمم العظام
أحق أن من دوني ضريحا = ثواه ذلك الرجل العصامي
أحق أن هذا القبر فيه = ثوى بحر من العرفان طامي
وقفت أمامه والجفن باك = يجاري دمعه والقلب دامي
أسفت لانني لم أحظ يوما = بلثم من يديه واستلام
فإن يك فاتني هذا فحسبي وقوفي في مآثره الفخام
وفاضلة الحبيب لها معان = أحس لها دبيبا في عظامي
فألثم كُتبها سفرا فسفرا = بشوق والتياع واحترام
لعلي أن أمس بحرِّ وجهي = مكانا مسّه كف الإمام


وهذه مختارات من قصيدة رثّى بها العلامة محمد بن عقيل بن يحي المتوفي في الحديدة


أودى إمام العارفينا = وخبا هدى المسترشدينا
يارب فردا كالفقيد = يسود شعبا اجمعينا
هل هبت عزائيل ؟ ام = ناداك رب العالمينا
فأجبته مستبشرا = بلقاء خير المرسلينا
فاذا قدمت على الرسو = ل قلْ السلام على أبينا
وأشرح له حال الحضا = رم بعد حال المسلمينا
واسأل إلهك أن يُشفّـ - ـع سيد السادات فينا
حتى يتم نهوضنا = ورقينا دنيا ودينا
وأشك العداء بدل ابن هنـ = ـد الى أمير المؤمنينا
قل : يا ابانا اننا = صرنا نخاف المشركينا
ان ابن هند إن يسئ = يوما فإنا محسنونا

وهذه ارسلها الى الاستاذ الاديب محمد بن حسن بن شهاب


من المآوى أزفّ الى تريم = تحيات أرق من النسيم
يخص بها محمدا المفدى = وأما غيره فعلى العموم
هو ابن شهاب المقدام شهم = كريم نجل مفضال كريم
نمته أماجد من آل طه = عظام ينتهون الى عظيم
شموس معارف ونجوم هدي = اذا ما الخلق أمسوا في عتيم
كرلاام لا يغاث الناس الا = بأوجههم لدى الخطب الجسيم
علو رتب العلى وتحققو بالـ = ـتقى ومضوا على النهج القويم


هذه ابيات مختارة من قصائد كثيرة امتلئت بها صفحات دواوينه وكلها دليل على علاقته القوية بمدرسة السادة آل ابا علوي بحضرموت

الدمعه الحزينه
01-12-2011, 12:32 AM
فعلا ً الناس في الدنيا معادن

شيخ الحبشي
01-12-2011, 08:33 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

من السادة
01-13-2011, 08:42 PM
هذه مقتطفات إخترها من ديوان الشاعر علي أحمد باكثير ردا على حديث أخي / التريمي الحضرمي الذي ذكر فيه أن باكثير إختلف مع منهج السادة في حضرموت وكان في صفوف الارشاديين .

أشكر العم الفاضل / علوي حسين السقاف الذي تفضل مشكورا بإعارتي هذا الديوان .

هذه القصيدة نظمها بحريضة عندما رحل اليها بمصاحبة الشيخ / محمد بن عوض بافضل وقدمها للسادة ابناء الحبيب احمد بن حسن العطاس وهذه بعض أبياتها :


الى (الفيحاء) قد جُبنا الموامي = تخب بنا مطايا من غرام
فسرنا قاصدين الى قباب = عليها النور باهية وسامي
بحيث القبة الغراء فيها = سنا قطب الورى (عمر) الإمام
عماد الاولياء ومصطفاهم = بجانب ولده النجب الفخام
وسيدنا ابي بكر الذي قد = ترقى في العلى أسنى مقام
وزرنا قبة القطب الحسين = الذي قد نال غايات المرام
وزرنا قبر مولانا المفدى = رضيع الجود ذي الشرف القدام
حليف المجد محمود السجايا = كأن خلاقه صفو المدام
شهاب الدين أحمد ذي المعالي = فتى العزمات والهمم العظام
أحق أن من دوني ضريحا = ثواه ذلك الرجل العصامي
أحق أن هذا القبر فيه = ثوى بحر من العرفان طامي
وقفت أمامه والجفن باك = يجاري دمعه والقلب دامي
أسفت لانني لم أحظ يوما = بلثم من يديه واستلام
فإن يك فاتني هذا فحسبي وقوفي في مآثره الفخام
وفاضلة الحبيب لها معان = أحس لها دبيبا في عظامي
فألثم كُتبها سفرا فسفرا = بشوق والتياع واحترام
لعلي أن أمس بحرِّ وجهي = مكانا مسّه كف الإمام


وهذه مختارات من قصيدة رثّى بها العلامة محمد بن عقيل بن يحي المتوفي في الحديدة


أودى إمام العارفينا = وخبا هدى المسترشدينا
يارب فردا كالفقيد = يسود شعبا اجمعينا
هل هبت عزائيل ؟ ام = ناداك رب العالمينا
فأجبته مستبشرا = بلقاء خير المرسلينا
فاذا قدمت على الرسو = ل قلْ السلام على أبينا
وأشرح له حال الحضا = رم بعد حال المسلمينا
واسأل إلهك أن يُشفّـ - ـع سيد السادات فينا
حتى يتم نهوضنا = ورقينا دنيا ودينا
وأشك العداء بدل ابن هنـ = ـد الى أمير المؤمنينا
قل : يا ابانا اننا = صرنا نخاف المشركينا
ان ابن هند إن يسئ = يوما فإنا محسنونا

وهذه ارسلها الى الاستاذ الاديب محمد بن حسن بن شهاب


من المآوى أزفّ الى تريم = تحيات أرق من النسيم
يخص بها محمدا المفدى = وأما غيره فعلى العموم
هو ابن شهاب المقدام شهم = كريم نجل مفضال كريم
نمته أماجد من آل طه = عظام ينتهون الى عظيم
شموس معارف ونجوم هدي = اذا ما الخلق أمسوا في عتيم
كرلاام لا يغاث الناس الا = بأوجههم لدى الخطب الجسيم
علو رتب العلى وتحققو بالـ = ـتقى ومضوا على النهج القويم


هذه ابيات مختارة من قصائد كثيرة امتلئت بها صفحات دواوينه وكلها دليل على علاقته القوية بمدرسة السادة آل ابا علوي بحضرموت

bism2
لكم جزيل الشكر على المقتطفات الرائعة في حب آل البيت
لقد اتحفتنا أخي الحبيب استاذي القدير / حسن الباروالشكر موصول عن طريقكم للعم الفاضل / علوي حسين السقاف0أحبكم في الله0

حسن البار
01-15-2011, 06:48 PM
فعلاء الناس في الدنياء معادن
شرفني مرورك أيتها الأخت العزيزة ، ولحاجة في نفسي جعلتها توقيعي

حسن البار
01-15-2011, 06:50 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

وآيات الشكر والعرفان مني لأخي / شيخ الحبشي على هذا الشكر والحمد والثناء والصلوات المباركة

حسن البار
01-15-2011, 07:21 PM
bism2
لكم جزيل الشكر على المقتطفات الرائعة في حب آل البيت
لقد اتحفتنا أخي الحبيب استاذي القدير / حسن الباروالشكر موصول عن طريقكم للعم الفاضل / علوي حسين السقاف0أحبكم في الله0
انت سيدي متمير أينما حللت ، ترتحل بمعيتك الثقافة والخلق الرفيع والطرح الجميل .

قريبا محاضرة القاها باكثير في منتدى بعدن عن فضائل الامام والعلامة الحبيب / احمد بن حسن العطاس .

وقد أخبرني العم علوي أن تلك المحاضرة نزلت في آخر عدد من مجلة "حضرموت" النصف سنوية .


لاتحرمونا سيدي من هذه التعقيبات والمرور على ما تخطه الانامل من جهد المقل

أبوعوض الشبامي
01-15-2011, 09:04 PM
.

لابد من رفد الموضوع بهذه المحاضرة القيمة التي القاها الأستاذ علي أحمد باكثير عن حياة السيد أحمد بن حسن العطاس القاها في دار نادي الاصلاح الاسلامي العربي بعدن في أوائل شعبان سنة 1351هـ

حياة علامة حضرموت

إخواني الكرام السلام عليكم
ليس من قصدي في موقفي هذا أن اقوم بصفتي عضوا في هذا النادي الموقر بواجب التأهيل والترحيب بسيادة منصبنا الكريم السيد الفاضل الأديب الرحالة المقدام الشهم الهمام ، حسن بن سالم ابن علامة حضرموت السيد أحمد بن حسن العطاس قدس الله سره ، فإن لذلك لسانا غير هذا اللسان ، لسانا طالما دوت في كبيرات المجامع وحفل المنتديات بآيات كلمة وزواجر الوعظ ، وروائع التذكير فلانت لها القلوب القاسية وذات الشهوات العاتية وسالت الدموع الجامدة وانتبهت العقول الراقدة والتهبت عواطف الشعور الخامدة ، وطالما أملت على قلمها السيال ما ملأ أعمدة الصحف السيارة ، وشغل صفحات الجرائد الحية في مصر والشام والعراق والشرق الأقصى وغيرها منذ سنوات كثيرة بتلك المقالات الشيقة والخطرات العالية التي تقطر منها النعرة العربية ، وتترقرق فيها حماسته الاسلامية ، تلك هي لسان زعيم النهضة العدنية فماذا عساي أقول وتلك اللسان بين سمعكم وبصركم.

أيها السادة : إنما أردت بمناسبة قدوم مولانا الكريم السيد حسن ابن سالم الذي تحتفلون به هذه الليلة وتشريفه لهذا النادي الزاهر ، أن أقرأ عليكم لمحة يسيرة واطلعكم على صورة مصغرة لحياة جده الكبير علامة حضرموت السيد المرحوم أحمد بن حسن العطاس.

إن حياة السيد أحمد بن حسن كانت مملؤة بجلائل الأعمال وكبار المساعي فقد كان عظيما في علمه ومعارفه ، عظيما في تقواه وصلاحه ، عظيما في أخلاقه وشمائله. أما تقواه وصلاحه فهو فيهما المثل الأعلى وكان أشهر في ذلك من نار على علم ، بل هذه الناحية هي أشهر نواحي عظمته ولا سيما عند أهالي القطر الحضرمي الذين لايعرف اكثرهم إلا هذه الناحية فقط ، ولايفهمون قدرها آتاه الله من سعة العلم وترامي أنحاء المعارف ، فقد كان يتقي الله في السر والعلانية ، ويقضي آناء الليل وأطراف النهار بالأعمال الصالحة والمتاجر الرابحة ، من صلوات وأذكار ، وتضرعات وتخشعات ، ويقطع الليل تسبيحا وقرآنا ولا ينام الإغرار . وكان يروض نفسه ويجاهدها بصنوف الرياضيات الشاقة ، فلا يأكل إلا الطعام البسيط ، والقوت الجاف ، والخير عند كثير واعطاف النعمة تهتز بين يمينه وشماله ، وثغور السعادة والرفاهية تتضاحك له ، وتفتر أمامه ولكنه كان يعرض عن ذلك كله حتى أنه ليبسط لضيوفه المائدة الفاخرة الحاوية لصنوف المشتهيات ولذائذ الاطعمة فيقتصر في مؤاكلتهم على الفتيت المصبوغ باللبن الرائب ، حيث يسيل اللعاب وتتلمظ الشفاة شوقا إلى ما ضمت المائدة.

بهذه الرياضة الصارمة ضرب مثلا أعلى لمتصوفي آخر الزمان ، الذين يمسكون القشور ، ويفلتون اللباب ، والذين لاهم لهم إلا توطيد دعائم مقاماتهم بالدعايات المختلفة ، ليكسبوا من ولاتها الحطام الفاني، ثم يركضون وراء شهوات بطونهم ، وفروجهم ، ثم يدعون بعد ذلك إما قولا بألسنتهم أونداء بألسنة أحوالهم إنهم صفوة الله من عباده ، وأنهم الصوفية وأرباب الأحوال وحملة الأسرار ، وكثير منهم جاهلون ، وكثير منهم ساقطون ، والويل كل الويل لمن أخذ عليهم هفوة ، أو نبههم إلى حكمة ، أو أشار عليهم بهدي ، أو دعاهم إلى حرب ضلالة ، فذلك عندهم معنرض عليهم وأقل ما يجازى به الحجاب عن الله تعالى والطرد من رحمته ، فكأن الله تعالى لم يعن إلا إياهم إذ قال : ( وإذا قيل له أتق الله أخذته العزة بالاثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد ) .

وقد بلغ السيد أحمد بن حسن بهذه الطريقة الصعبة ، وهذا التمرين الشاق من صفاء السريرة واستنارة البصيرة وشفوف حجاب القلب وسامي الروح ولطافتها وقوتها إلى حد بعيد وشوط بطين ، حتى أنه لينكشف له شئ كثيرا من المغيبات عنه قد يصعب تصديقه على الذين لم يشاهدوا شيئا منها لغرابته وخرقه للعادة ، لولا أن أحاديث وقائعه الكشفية قد بلغت حد التواتر بحيث لايمكن التماري فيها ، ولا يبقى فيها مجال للشك ، فإنك لاتكاد تجالس أحدا من معارفه وأصحابه إلا وقص عليك حادثة من حوادث كشفه ونادرة من نوادر استطلاعه.

ولابأس أن أذكر لكم واقعة طريفة وقعت له بمصر عندما زارها حوالي سنة 1324هـ فيما أتذكر . وهي أنه ذهب يوما لزيارة بعض مقابر مصر مع بعض أصحابه وجماعة من أصدقائه بها ، فأخذ يتنقل في تلك المقبرة ثم وقف فجأة في ناحية منها وقال لأصحابه : إني أشم هنا رائحة حضرموت ..!! فأتوني بعارف بتاريخ هذه المقابر يعرف لي من هؤلاء المقبورون هنا ؟ فكان عجبا إذ قال له العارف : إن هذه مقابر الصدفيين النازحين من جهات حضرموت في الأزمنة السابقة ، وسئل السيد أحمد كيف تأتى له معرفة هذا وهو كفيف البصر ؟ فقال : إني لما وقفت هنا تراءى لي وادي الكسر فنظرت إلى سهولة وجباله وهو واد معروف بحضرموت نزح منه هؤلاء الصدفيون في سابق الزمان.

وأما علمه ومعارفه فيكفي أن يقال إن حضرموت لم يجب مثله منذ زمن طويل وإنه لايوجد فيها عالم بمعنى الكلمة في القرون الأخيرة غيره ، وغير أفراد يعدون بأنامل اليد الواحدة ، فقد كان راسخ القدم في علوم الحديث والتفسير وأصول الفقه وفروعه ، مكينا في علوم العربية بكل فنونها ، طودا شامخا في علوم التاريخ والسير والتراجم الصحابة والتابعين ومن يليهم في مختلف القرون من علماء الإسلام وصلحائه ، وكان يعني عناية خاصة بتواريخ حضرموت واليمن ، وينقب عنها في كل مكان ، ويبذل كل مرتخص وغال في سبيل الحصول عليها، حتى جمع في مكتبته منها الشئ الكثير مما لم يجتمع لأحد غيره ، وبلغ به اهتمامه بذلك أن كان ينقب عن بعضها السنين الطوال فقد كان يبحث عن تاريخ ( شنبل ) ولم يظفر به إلا بعد عشرين سنة .

للمحاضرة بقية .


.

أبوعوض الشبامي
01-16-2011, 01:03 PM
لازالت بقية محاضرة الأستاذ علي أحمد باكثير تتواصل حول شخصية السيد أحمد بن حسن العطاس ، نستشف فيه موقف ورأي الأستاذ علي أحمد باكثير من رموز التصوف الحضرمي ( النقي ) يقول في محاضرته :

(( وهكذا كان لايتوانى عن التنقيب ولا يفتر عن البحث وهذا دأبه في سائر الكتب المخطوطة والاسفار العزيزة النادرة في مختلف العلوم والفنون فقد كان لايبالي بالمال في سبيل شرائها ، واستجلابها واستنساخها ، أما الكتب المطبوعة فعنده منها مجموعة كبيرة وكان لايكاد يسمع بكتاب يظهر في عالم الطباعة حتى يبادر الى استجلابه بلغت قيمته ما بلغت.

وكان يهتم بترتيب مكتبته ، وينظم كتبه كل الاهتمام ، فيجلدها ويجعل لها الأكياس الواقية ، وربما استجلب وأمر بصنع الأكياس لأجزائه قبل أن يصل إليه ، حتى أصبحت مكتبته لاتضارعها مكتبة في حضرموت في وفرة كتبها وكثرة ماضمت زواياها من المخطوطات النادرة.

وكان السيد أحمد نادرة في الحفظ وقوة الذاكرة ، فهو يستظهر كثيرا من متون الكتب المطولة كالمنهاج ، والتنبيه ، والشاطبية ، والجماع الصغير برموزه ، وبلوغ المرام . فيحفظها وكثيرا غيرها عن ظهر قلب.
وكان آية في حفظ أقوال العلماء الصحابة والتابعين ، ومن بعدهم من علماء المذاهب الأربعة وغيرهم، فكان يستخلص منها حكمة التشريع الإسلامي البديع ، فيختار من تلك الأقوال أقربها الى ذلك الناموس الإلهي ، بعد أن يثبت من قوته من جهة الدليل السمعي .
وكان يميل في الأحكام والمعاملات منها الى اقربها الى العدل ، واكثرها مطابقة لحكمة التشريع ، وفي العبارات إلى ايسرها على العامة ، وابعدها عن العنت والمشقة عملا بحديث ( بشرا ولاتنفرا ويسرا ولا تقترا ) فنفع الله به أمة عظيمة من سكان البادية بحضرموت ، إذ كان يفتيهم بصحة الوضوء من الماء المستعمل ، فسهل لهم سبيل المحافظة على الصلاة ، بعدما كانوا يتركونها لما كانوا يجدونه من العنى لقلة الماء وعزته هناك .

ومن أجل ذلك كان رحمه الله يحث العلماء والطلبة على مطالعة كتب المتقدمين من أصحاب الشافعي رضي الله عنه ، كالنوي ، والرافعي ، وأبي اسحاق الشيرازي ومن اليهم ، وينكر عليهم أشد النكير تشبثهم بكتب المتأخرين واقتصارهم عليها ، واضاعتهم اعمارهم في ابحاثها العقيمة ومناقشتها السخيفة.



.

حسن البار
01-16-2011, 08:08 PM
.

لابد من رفد الموضوع بهذه المحاضرة القيمة التي القاها الأستاذ علي أحمد باكثير عن حياة السيد أحمد بن حسن العطاس القاها في دار نادي الاصلاح الاسلامي العربي بعدن في أوائل شعبان سنة 1351هـ

حياة علامة حضرموت


بهذه الرياضة الصارمة ضرب مثلا أعلى لمتصوفي آخر الزمان ، الذين يمسكون القشور ، ويفلتون اللباب ، والذين لاهم لهم إلا توطيد دعائم مقاماتهم بالدعايات المختلفة ، ليكسبوا من ولاتها الحطام الفاني، ثم يركضون وراء شهوات بطونهم ، وفروجهم ، ثم يدعون بعد ذلك إما قولا بألسنتهم أونداء بألسنة أحوالهم إنهم صفوة الله من عباده ، وأنهم الصوفية وأرباب الأحوال وحملة الأسرار ، وكثير منهم جاهلون ، وكثير منهم ساقطون ، والويل كل الويل لمن أخذ عليهم هفوة ، أو نبههم إلى حكمة ، أو أشار عليهم بهدي ، أو دعاهم إلى حرب ضلالة ، فذلك عندهم معنرض عليهم وأقل ما يجازى به الحجاب عن الله تعالى والطرد من رحمته ، فكأن الله تعالى لم يعن إلا إياهم إذ قال : ( وإذا قيل له أتق الله أخذته العزة بالاثم فحسبه جهنم ولبئس المهاد ) .



.

شكرا سيدي على هذا النقل والإثراء وقد كفيتني عناء البحث والمتابعة لوضع هذه المادة .

تلك الفقرة ذكرتني بالحديث المتكرر الذي نسمعه دائما في محاضرات العلماء الفضلاء ومنهم سيدي الامام سالم بن عبدالله الشاطري فدائما ما يتحدث عن تلك الفئة الشاذة ويحذر الشباب من الالتفاف حولها او التأثر بها .

ولكن بيت القصيد ما كان عليه ذلك السيد الكريم والولي الصالح / أحمد بن حسن العطاس . فسيرته وتاريخيه ومنهجه لا يقبله ولا يرتضيه الكثير من سلفية عصرنا الذين يدّعون اتباع منهج أهل السنة والجماعة فما عسى أن تكون لغة الحوار التي تجمعنا بهم .

أكرر شكري وانت مرجع لنا لكثير من تراثنا وتراث اسلافنا لاحرمنا وجودكم الدائم بيننا

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 07:36 AM
شكرا سيدي على هذا النقل والإثراء وقد كفيتني عناء البحث والمتابعة لوضع هذه المادة .

تلك الفقرة ذكرتني بالحديث المتكرر الذي نسمعه دائما في محاضرات العلماء الفضلاء ومنهم سيدي الامام سالم بن عبدالله الشاطري فدائما ما يتحدث عن تلك الفئة الشاذة ويحذر الشباب من الالتفاف حولها او التأثر بها .

ولكن بيت القصيد ما كان عليه ذلك السيد الكريم والولي الصالح / أحمد بن حسن العطاس . فسيرته وتاريخيه ومنهجه لا يقبله ولا يرتضيه الكثير من سلفية عصرنا الذين يدّعون اتباع منهج أهل السنة والجماعة فما عسى أن تكون لغة الحوار التي تجمعنا بهم .

أكرر شكري وانت مرجع لنا لكثير من تراثنا وتراث اسلافنا لاحرمنا وجودكم الدائم بيننا


نتواصل لكتابة ما بقي من محاضرة الأستاذ علي أحمد باكثير لما فيها من اضاءات مهمة وافكار رائعة ووجة نظر علمية مقبولة ما أحوجنا أن نسلك مسالكها ونقتفي بآثار المترجم له العلامة السيد أحمد بن حسن العطاس رحمه الله :

قال باكثير :

(( لأن كتب المتقدمين جامعة بين سهولة العبارة ، ومتانة التركيب ووضوح المقاصد ونصعة البيان ، وبين غزارة المادة ووفرة المحصول العلمي، فيستفيد الطالب فيها فوائد مزدوجة بدون أن يكد ذهنه ، ويجهد قريحته في معاناة تلك العبارات الصعبة ، وحل تلك الجمل المعقدة التي امتازت بها كتب المتأخرين ، أن يتدرج بعلمائنا الأفاضل حتى يرتقي بهم من كتب متقدمي الشافعية الى كتب الإمام الشافعي نفسه .إلى ذروة الملك الاجتهادي حيث يشرفون من قمته بلا منازع المجتهدين ومآخذ الإئمة رضوان الله عليهم من الكتاب العزيز والسنة المطهرة.

إذ كان ( السيد أحمد ) ينظر بثاقب بصيرته ، ونافذ فكره الى وسيلة لرفع مستوى الامة الاسلامية وانتشالها من وهدة الانحطاط الذي اصيبت به في كل شأن من شؤنها ، وانقاذها من الاخطار التي تهددها إلا بجمع كلمتها ، ولم شعثها ، وتوحيد صفوفها . ولن يكون ذلك إلا بتوحيد مذاهبها ومشاربها ، وبنبذ هذه الفوارق المذهبية وتنحية هذه الحواجز المشربية التي كثيرا ما كانت سببا في قديم الدهر وحديثه ، لثوران المشاحنات والمدابرات والمقاطعات والمناكرات بين الأمة الواحدة التي تجمعها كلمة ( لاإله إلا الله محمد رسول الله ). ولن يتسنى ذلك إلا باعدادها وتهيئتها من اليوم بالوسائل التي تقضي بها إلى ذلك المسلك العالي وتلك الغاية النبيلة ، حتى تقدر يوما ( ما ) على نبذ هذه الفوارق كلها بالرجوع إلى الاصلين العظيمين ، ( الكتاب الخالد والسنة الكريمة ) ، فيحققوا قول الله تعالى ( فان تنازعتم في شيء فردوه إلى الله والرسول ) الآية ...

وإني لآسف كثيرا لأن هذه الدعوة التي جاهد في سبيلها السيد أحمد للإقبال على كتب المتقدمين ، وطرح كتب المتأخرين ، لم تلق بعد الرواج ، والانتشار بين علماء قطرنا الحضرمي ، فهم لايزالون الى اليوم جامدين ، على هذه الكتب المحصورة يرونها الكل في الكل.

وسيأتي يوم قريب أو بعيد ينتبهون فيه إلى وجوب التحذر من نيرها الجمود الثقيل ، وتملي عليهم عقولهم الباطنة تلك الكلمات التي كان يكررها على مسامعهم مولانا السيد أحمد - رضوان الله عليه - وتذكرني الجهود التي بذلها السيد أحمد بتلك الجهود الجبارة الي بذلها الإمام حكيم الإسلام الشيخ محمد عبده في سبيل تحرير الأزهر من تلك النظم العتيقة التي تقضي على كل أحساس وشعور في الطلبة وتقيد عقولهم ، وتحصرها في دوائر ضيقة لا إلى حيث تنطلق افكارهم وتتسع مجالاتها ويتذوقون حلاوة حكمة التشريع ويستسقون في كل علم من ينابيعه الاولى حيث تفيض عذبة سائغة نقية طاهرة.

وأراني قد أطلت عليكم ولم أبالغ بعدما أردته من تصوير الحياة العلمية لمولانا الامام أحمد بن حسن ، فلأقتصر على هذا القدر ولأنتقل بكم إلى أخلاقه ..

فأما أخلاقه فإنه مثال الاخلاق العالية والشمائل السامية فقد كان يؤاسي البائسين والمنكوبين بنفسه وماله ، ويطعم الفقراء والمساكين ، ويقضي حاجات الأرامل والايامى ، ويمسح دموع اليتامى ، ويكرم ضيوفه ويخدمهم بنفسه ، ويرحب بهم ويؤنسهم ، ويدخل على قلوبهم انواع السرور ، ويبذل جهده في اراحتهم وتطمينهم ، ويزور اصدقاءه واخوانه في مختلف الجهات الحضرمية في كل فرصة تمكنه ، ولا يكاد يسمع بخلاف ينجم بين القبائل المجاورة له أو البعيدة عنه ، حتى يركب اليهم فيصلح ذات بينهم ، ويؤلف بين قلوبهم ، وهذا أمر مشهور يعرفه عنه الخاص والعام . وبالجملة فقد كان جامعا لمكارم الأخلاق - رحمه الله عدد حسناته ونفعنا ببركاته - .

والآن يسهل عليكم أن تعرفوا من هذا الذي تحتفلون به هذه الليلة ، وأن تعللوا ماترونه باديا عليه ، ومشهورا عنه ، من توقد الذهن ، وقوة الحافظة ، وفصاحة اللسان ، وكرم الاخلاق ، ولطف الشمائل .
إذ علمتم أن هذا الفرع من ذلك الاصل ، وأن هذا الشبل من ذاك الأسد ، فأهلا وسهلا بمقدمه السعيد وعلى الرحب والسعة نزل ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته )) .

محاضرة بعنوان ( حياة علامة حضرموت )
المحاضر الأستاذ علي أحمد باكثير
التاريخ : أوائل شعبان سنة 1351هـ
المكان : دار نادي الاصلاح الاسلامي العربي بعدن
نقل المحاضرة الى سقيفة الشبامي ( ابوعوض الشبامي )




.

مسرور
01-17-2011, 11:42 AM
لتبيان سلفية أو صوفية باكثير نحيلكم الى المشاركة رقم 27 من الرابط التالي :



النزعة الثورية التحررية في قصائد الشاعر خميس سالم الكندي - سقيفة الشبامي (http://www.alshibami.net/saqifa//showthread.php?t=31368)



نحيلكم الى الشيخ google وعليكم البحث عن الموضوع التالي الذي كنت قد كتبته بملتقى حضرموت للحوار العربي :



عقدة مركب النقص الإجتماعي والعاهة النفسية لدى الأديب علي أحمد باكثير




نحيلكم ( أيضا ) الى مقالة كتبها الدكتور محمد أبوبكر حميد في مجلة الأدب الإسلامي وستجدونها لوحركتم الشيخ google وعنوانها : علي أحمد باكثير رائد التنوير السلفي




لا ننكر أن باكثير كان صوفيا ( أومتأثرا بالصوفية ) في بدايات حياته ولكنه انقلب على منهاجه الفكري واستبدله بآخر ، والسبب في ذلك يعود إلى ما استشعره في قرارة نفسه من تمايزات مجتمعية حدت به إلى إحلال فكر ديني متشدد محل آخر يكرس أتباعه من السادة تحديدا للتمايز بين بني البشر .... وذلك التوجه الجديد لدى باكثير لا يعني إنقلابا على الدين الإسلامي ولكنه لجوء إلى تفسير مغاير للمناهج الدينية وما يتفرع عنها من فكر .


وقتي لا يسعفني لمشاركات قادمة حول هذا الموضوع المميز الذي يتعلق بالنزعة الدينية لباكثير .


أرجو أن أقرأ لكم تعليقا ؟ تعليقات على ما سيكون بمثابة مستجدات تدحض تقولات حسن البار وأبوعوض الشبامي .



بدوري أشبه علي أحمد باكثير بالشهيد محمد محمود الزبيري الذي مدح الإمام وطالب بالتغيير عن طريق الإمامة .... وحين تأكد له ولغيره من الأحرار عدم إمكانية الإصلاح عن طريق نظام حكم الإمامة إنقلب عليه وطالب بالثورة ضده واسقاطه .



سلام .

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 11:51 AM
لتبيان سلفية أو صوفية باكثير نحيلكم الى المشاركة رقم 27 من الرابط التالي :


.


أرجو أن أقرأ لكم تعليقا ؟ تعليقات على ما سيكون بمثابة مستجدات تدحض تقولات حسن البار وأبوعوض الشبامي .




سلام .


أي تقولات يا اعمى البصر والبصيرة ؟؟

مثلك وأمثالك عليهم بالمعلم ( قوقل ) يغرفون منه ما يكتبه كاتب في سقيفة الشبامي اسمه ( أبوعوض ) .

عندما يتعلق الكتابة عن تاريخ وتراث حضرموت فإن مراجعي ( تحت أبطي ) قلت لك محاضرة .... حددت لك عنوانها وزمانها ومكانها ، هل تريد صورة من المجلة الحضرمية التي نشرت المحاضرة في حينها ؟؟

طبعا عندي استعداد أن ارفق الصورة ، لأن مراجعي احملها تحت أبطي ، وليس كلاما عائما على عواهنه .


.

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 12:21 PM
.

من المؤسف أن البعض من الحضارمة أراد أن يزايد ، بل يتاجر بنتاج الأستاذ علي أحمد باكثير الفكري والأدبي ، ويسعى إلى تجيير تراثه الأدبي والفكري لصالح توجهات مذهبية ضيقة كان الأستاذ باكثير ينبذها ، ويجهر بمحاربتها .
ويبدي امتعاضا شديدا منها

فالرجل في رحاب الملكوت الأعلى ، ولكن تراثه وما خطه يراعه محفوظ بيننا ، لايأول بما لايحتمل ، إذ أنه ليس طلاسما ورموزا حتى نقول أنه يستعصي علينا فهمه ، لأن باكثير عاش ومات على الحق وقول الحق ، والحق لا يكون إلا عند أولي المبادئ الثابتة والراسخة رسوخ جبال حضرموت ، وهنا استحضر لكم ماقاله الأستاذ علي أحمد باكثير ، ربما فيه رسالة لهؤلاء المتحرشين على فكر باكثير ورآه الاستشراقية .

مبدئي ثابت وقلبي شجــــــاع ....... ويراعي حر وفكري طليق
لا أقول الذي أعتقادي ســواه ........ وبمثلي اوهامهــــم لاتليق
وأطيع احتمال كل أذى في ألم ...... ..حق لكن لكتمه لاأطيــــق
قلبي اليوم خافق وسيبقى ..... ينصر الحق ما استمـر الخفوق


.

شيخ القبايل.
01-17-2011, 12:52 PM
بدوري أشبه علي أحمد باكثير بالشهيد محمد محمود الزبيري الذي مدح الإمام وطالب بالتغيير عن طريق الإمامة .... وحين تأكد له ولغيره من الأحرار عدم إمكانية الإصلاح عن طريق نظام حكم الإمامة إنقلب عليه وطالب بالثورة ضده واسقاطه

كل إنسان منا - أيا اكن توجهه الديني او العقائدي - يجد خيرا في نفسه وفي غيره ، كما يقر بوجود الشر والخطأ كذلك ..

والمسألة ليست مماراة أو شطارة ..

من الطبيعي أن يقول المرء رأيا ثم يرى غيره صوابا ، ومن الطبيعي أن يكون المرء ملحدا في بداياته ثم ينتهي مطافه الى الايمان ..

المسألة ليست تلقينا او غسل أدمغة او انتصارا لرأي ولو كان باطلا ..

الحق أبلج أيها المتكلمون ..

ومن يزايد على الحقيقة فإنما يظلم نفسه ..

كل واحد في رأسه مرشدا يهديه الى النجدين .. ورضا الرحمن لايتحصل الا بصدقنا مع ذواتنا أولا ..

وليس البار ولا ابو عوض ولا مسرور ولا باكثير ولا حميد ولا أنا ولا أنتم ولا حتى محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم

يمنعون الناس من التفكير الصائب والتامل المؤمن والانطلاقة الحرة الواثقة في عالم التقرب الى الله عز وجل

وحبل الاكاذيب قصير وليس له من دون الله نصير .

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 01:14 PM
>


في ذوالقعدة سنة 1351هـ ارسل الأستاذ علي احمد باكثير من مدينة عدن قصيدة موجهة لصديقة السيد طه بن ابي بكر السقاف المقيم بسنغفورا يهنأه بصدور ( مجلة النهضة الحضرمية ) الذي تولى رئاسة تحريرها ، وتعد هذه المجلة نقلة نوعية لمواكبة العصر والدعوة الى التنوير والتجديد في الفكر الحضرمي المعاصر ، لذا استبشر شاعرنا الأستاذ علي أحمد باكثير بهذا الصوت الحضرمي الذي انطلق من المهجر وبعث بقصيدته لصديقه طه السقاف ، وقد اخترت لكم منها هذه الابيات التي تعبر عن واقع حال الحضارمة حينئذ وحتى صباح هذا اليوم قال باكثير:


تدع التعصب جانبا فتجيئنا ........... بيضاء إذ صحف المهاجر سود
بليت بأقذر الشتـــــائم ثلة ........... منها وأخرى شأنهــــــا التقليد
أبني أبي أن الشقاق مذلة .......... والدين نصح واللآله شهيــــد
ماذا التعالي والتلاحي بينكم ....... والحـــال تؤلم والعــدو يكيـــد
الفخر يحمد في منازلة العدى ....... لا حيث يجمع موطن وجدود
وذروا التقاليد العتيقة انهـــا ......... عبء على المتنورين عتيد
طه عليك من البحار تحية ............ كنسيم نفحهــــــــا المورود
نوه بآداب البلاد مبــاهيـــا ............. تخفق عليه للفخار بنــــود
وانشر محاسن حضرموت فإنها....... للباقيات الصالحات ولود
واندب الى الاصلاح بالحسنى فلا اصلاح حيث اللوم والتنديد
وتغاب عن لغط الحسود فحسب من..... قرع المعالي أن يراه حسود
وأذكر أخا لك أن تشط به النوى ..... سلاه عنك ( نهوضك ) المنشود
الله أكبـــر ذا حديثــك كـــله ............. درر وهذا صوتك المعهود



.

شيخ القبايل.
01-17-2011, 01:19 PM
وللابتسامة
يحكى أن السيد الحبشي صاحب الحول كان يختلي بنفسه أياما في خلوته
ويقلق اهله من ذلك
وكل من جاء يريده في مصالح يقولون له السيد عنده الحالة !

جاء درويش ( يقولون انه احمد بركات ) يريده في مصلحة ، او لعل اهل الحبشي استعانوا به ليخرج السيد من الحالة

فدخل عليه عريانا .. فانزعج السيد واستغفر .. والدرويش يقول له انت عندك حالتك وانا عندي حالتي


ياجماعة
ترى الدعوة من أصلها ماتبا فلسفة

وكل واحد كوره في راسه ويعرف مصلحته وخلاصه

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 01:50 PM
وللابتسامة
يحكى أن السيد الحبشي صاحب الحول كان يختلي بنفسه أياما في خلوته
ويقلق اهله من ذلك
وكل من جاء يريده في مصالح يقولون له السيد عنده الحالة !

جاء درويش ( يقولون انه احمد بركات ) يريده في مصلحة ، او لعل اهل الحبشي استعانوا به ليخرج السيد من الحالة

فدخل عليه عريانا .. فانزعج السيد واستغفر .. والدرويش يقول له انت عندك حالتك وانا عندي حالتي


ياجماعة
ترى الدعوة من أصلها ماتبا فلسفة

وكل واحد كوره في راسه ويعرف مصلحته وخلاصه

ربما اعتبرناهذا القصة ضربا من ضروب الابتسامة ... !!

ولكن هنا ليس في هذه القصة ومدلولها العميق مكانا للإبتسامة ، لأنها خاضعة لمقياس دقيق حول مسألة التأويل الصوفي العميق . قصة سمعتها من رجل من الثقات ... قال لي :

كانت هناك ( جارية سوداء ) تخدم في بيت السيد علي الحبشي ( صاحب الحول ) مهمتها تنزح الماء من البئر لتسقي أهل البيت ودوابهم ، وكانت من عادتها ترتجز بأغاني خاصة ب ( النزيح ) لتخفف عن نفسها المشقة والعناء ، وتشع روح المرح من حولها ، وذات يوم تعرضت لتهكم من بعض الشباب عند البئر ، واتهموها أن فلانا (( من العبيد )) يختلي بها .... وكانوا يقاطعونها بعبارات التهكم وهي تغني وتنزح ، واستمرت تنزح وقالت ترتجز وتردد

( الحب .. حبي ... والرب ربي ) ..... ( الحب حبي ...... والرب ربي )

فضحك الشباب . وفي تلك الأثناء عاد السيد علي الحبشي الى منزله وأطل من الشباك وسمع ( الجارية ) تردد ( الحب ... حبي والرب ربي ) فأنصت إليها فذرفت عيناها فأخذته حالة شديدة واخذ يردد معها ( الحب حبي ... والرب ربي .... الحب حبي ... والرب ربي ) ، وكان يدور في ( المحضرة ) وبعد ساعات خر مغشيا عليه الى اليوم الثاني ...!!

ربما نستدرك ان لمدلول القصة معنيان لاثالث لهما : المعنى الأول : معنى يدركه العوام وأهل علم الظاهر ، وهو أن الجارية عنت بالحب حبي ( هو ما يحيلنا في فقه اللغة الحضرمية الى موضع الجهاز التناسلي للمرأة ) فهي بذلك تتحدى الشباب بأن لادعوة لهم بها فليتركوها لشأنها .

أما المعنى الآخر الذي لا يدركه إلا الخاصة وأهل علم الباطن ، والذي يمثله هنا قطب مهم من اقطاب الصوفية في حضرموت ( السيد علي الحبشي ) فإن السيد علي حين سمع الجارية ذهب به الوجد مذهبا بعيدا ، وتجلت له في تلك اللحظات لطائف الله التي أقبلت عليه من كل جانب ، وأدرك المحب معنى الحب فيمن يحب ، انها محبة العارفين وهي وليدة المعرفة الكاملة بأن الله يحبهم وهم كذلك يحبونه ومن صفات هذا الحب ان يفنى المحب في محبوبه لأنه عالم بمن يحب ( فالحب حبه والرب ربه ) .

من خلال تلك القصة ومدلولاتها العميقة نستقرأ أن في السقيفة من كان ولا يزال علمه وفهمه في حدود ( علم الجارية ) وما عنته بكلمتها الأولى ، بينما يبتغي أن لانحكم بهذا المقياس فلربما لو أدركنا واستلهمنا من تواجد السيد علي الحبشي وتلك الحالة التي أوحت له بعمق هذه الكلمة وماتعني له من دلالات ، لربما أحجم الكثيرون عن التطاول فيما لايفقهون أو يتجرأون ويفسرون بما يعلمون به . (




.

.

الدموني
01-17-2011, 06:05 PM
حوار مفيد ورائع ومعلومات جديدة ترتقي الى قمة الذوق الاسلامي والحضرمي .

شكرا لجميع الاساتذة المتداخلين فما احوجنا لمثل هذا الحوار والنقاش الهادئ الرصين .

مسرور
01-17-2011, 07:41 PM
أي تقولات يا اعمى البصر والبصيرة ؟؟

مثلك وأمثالك عليهم بالمعلم ( قوقل ) يغرفون منه ما يكتبه كاتب في سقيفة الشبامي اسمه ( أبوعوض ) .

عندما يتعلق الكتابة عن تاريخ وتراث حضرموت فإن مراجعي ( تحت أبطي ) قلت لك محاضرة .... حددت لك عنوانها وزمانها ومكانها ، هل تريد صورة من المجلة الحضرمية التي نشرت المحاضرة في حينها ؟؟

طبعا عندي استعداد أن ارفق الصورة ، لأن مراجعي احملها تحت أبطي ، وليس كلاما عائما على عواهنه .


.

مدحت نفسك كثيرا أيها الجويهل :):)


أصبح ماؤك غورا ولن تجد من يأتيك بماء معين :) فاستعن بهوايتك في القص واللزق من الكتب والجرائد التي تشتريها من سوق الحراج بالشيخ عثمان :)



أنصحك بقراءة ما جاء في المشاركة رقم 15 لشيخ القبايل بتمعن ( فنجل عيونك ) :) فقد تجد فيها شيئا من العقلانية في الطرح ..... بعيدا عن الخبط العشوائي :) :) ودون مزايدة كمزايداتك المماثلة لمزايدات لبيبة التي لا تريد سماع رأيا مغايرا لرأيها معتقدة أن صدق القول ما قالته هي ( أي لبيبة ) :):)


قلنا أن باكثير غيّر توجهه كغيره من المفكرين الذين يغيرون توجهاتهم .... وما جاء في المحاضرات المنقولة التي ألقاها نزولا عند ظرف معين لا تعد شاهدا على صوفيته أو مهادنته للصوفية وتوافقه معهم إلى مالا نهاية وقد يكون موقفه منهم محكوم بمنفعة مرحلية توافقية معهم انتهت باستشعاره بالتوافق مع الفكر السلفي المتشدد النقيض المناوىء للصوفية ( رغم أنه كان يرحمه الله وهابيا بدون لحية كثة طويلة ) :):) .


أنت من الغباء بمكان بحيث يخيل لي أنك لم ولن تستوعب شيئا من عبر التاريخ إلا بعد تضييق الخناق عليك تماما مثلما ضيق على زين العابدين بن علي الذي صرح قبل خروجه من تونس خلسه بسويعات معدودة :) عن تفهمه أخيرا لمشاكل وقضايا الشعب التونسي :):) ( بعد خراب مالطا :) )

http://www.bakatheer.com/moltaqa_details.php?id=489




سلام .

أبوعوض الشبامي
01-17-2011, 08:58 PM
مدحت نفسك كثيرا أيها الجويهل :):)


أصبح ماؤك غورا ولن تجد من يأتيك بماء معين :) فاستعن بهوايتك في القص واللزق من الكتب والجرائد التي تشتريها من سوق الحراج بالشيخ عثمان :)



أنصحك بقراءة ما جاء في المشاركة رقم 15 لشيخ القبايل بتمعن ( فنجل عيونك ) :) فقد تجد فيها شيئا من العقلانية في الطرح ..... بعيدا عن الخبط العشوائي :) :) ودون مزايدة كمزايداتك المماثلة لمزايدات لبيبة التي لا تريد سماع رأيا مغايرا لرأيها معتقدة أن صدق القول ما قالته هي ( أي لبيبة ) :):)


قلنا أن باكثير غيّر توجهه كغيره من المفكرين الذين يغيرون توجهاتهم .... وما جاء في المحاضرات المنقولة التي ألقاها نزولا عند ظرف معين لا تعد شاهدا على صوفيته أو مهادنته للصوفية وتوافقه معهم إلى مالا نهاية وقد يكون موقفه منهم محكوم بمنفعة مرحلية توافقية معهم انتهت باستشعاره بالتوافق مع الفكر السلفي المتشدد النقيض المناوىء للصوفية ( رغم أنه كان يرحمه الله وهابيا بدون لحية كثة طويلة ) :):) .


أنت من الغباء بمكان بحيث يخيل لي أنك لم ولن تستوعب شيئا من عبر التاريخ إلا بعد تضييق الخناق عليك تماما مثلما ضيق على زين العابدين بن علي الذي صرح قبل خروجه من تونس خلسه بسويعات معدودة :) عن تفهمه أخيرا لمشاكل وقضايا الشعب التونسي :):) ( بعد خراب مالطا :) )

http://www.bakatheer.com/moltaqa_details.php?id=489



سلام .



المشكلة انك ( إمعة ) تنقصك ( الفلترة ) فيما تقرأ أو تسمع .....!!
وقلتها مرارا بحقك وفي حقك أنك لاتفرز ( جهاز الفرز الفكري عطلان عندك ).

ما كتبه الدكتور حميد هو مجرد ضربا من ضروب المزايدات والمتاجرة على حساب تراث باكثير الفكري والأدبي ، والدكتور محمد حميد مع احترامي له مقيم في السعودية ، ومتجانس مع النخب الحضرمية التي ترى في أقصى الآخر مذهبيا إرضاء للوضع من حولهم ، ولهذا يتماشى مع رغبات وتطلعات ضيقة يهدف منها في المقام الأول تحوير فكر وأدب باكثير وإلزامه بما لا يلزمه باكثير على نفسه .

ويبدو لي أنك ( إمعة ) لا تفقه في الشعر شيئا وإلا لكانت لك وقفة مع تلك الأبيات التي قالها الأستاذ علي أحمد باكثير وسبق أن وضعتها في تعقيبي السابق وأعيد وضعها :


مبدئي ثابت وقلبي شجــــــاع ....... ويراعي حر وفكري طليق
لا أقول الذي أعتقادي ســواه ........ وبمثلي اوهامهــــم لاتليق
وأطيع احتمال كل أذى في ألم ...... ..حق لكن لكتمه لاأطيــــق
قلبي اليوم خافق وسيبقى ..... ينصر الحق ما استمـر الخفوق

الرجل يقول ( مبدئي ) هل عرفت معنى مبدأه ثابت ؟؟
هل تظن الأستاذ باكثير حاله كحال الذين يستجدون الأغنياء من رجال الأعمال الحضارم أو من الذين يتقربون لأهل السلطة والجاه ؟؟؟ ويغير مبدأ كل عشرة سنوات ؟؟؟

هل تريدون تزايدون بشعارات واكذوبات على حساب باكثير .

هل تعلم أن باكثير في آخر عمره أقصي من الحياة الفكرية المصرية ، بدعوى أنه ( رجعي ) وأن فكره اسلامنجي متخلف لايواكب المد الثوري والتحرري وطموحات الجماهير ( وغيرها من الشعارات التي يجيد صياغته اليساريون العرب ) ولست أنت منهم . فأنت مجرد ( ببغاء برازيلية ) .

لست ملزما بالاقتناع بما تكتبه من نسخ ونقل لرأي الغير وتأتي كببغاء برازيلية تكرر ما تلقن ..ّ!!
ولست ملزما بما يكتبه البعض من الذين يريدون أن يسلخون باكثير عن بيئته الحضرمية الاسلامية التنويرية الاصلاحية المذهبية ( الشافعية ) والتي ترى في سبيل الزهد ( الصوفي ) والتواضع سلم ترقى عليه شخصية الحضرمي التي اشتهرت بالوسطية .


.
.

شيخ القبايل.
01-17-2011, 10:40 PM
http://www.youtube.com/watch?v=om_4Rw9FvJg

مسرور
01-18-2011, 12:03 PM
http://www.youtube.com/watch?v=om_4Rw9FvJg

قال الشاعر سالم عوض بامساطر ناقدا لتطلعات السلطان عوض بن عمر القعيطي اليافعي لبسط نفوذه على حجر وما جاورها :



قل للقعيطي ما كفاك السوق = عادك تبا حجر الزبينه
قل له بعد من أرضنا مرفوض = هندي ولا نعرف رطينه


كأني بالرفيق شيخ القبايل يكرر للشيخ أبو عوض الشبامي ( بصورة مبطنّة ) قولا مماثلا لقول بامساطر .


ما كفاك السوق يا دلال البلاء ؟ :)


عادك تبا حجر الزبينه !!!!! :)

ماذا ستترك لنا يا أبو العرّيف إن انت احتكرت السقيفة احتكارا تاريخيا مماثلا للإحتكار الديني لها من قبل الشيخ الحضرمي التريمي ؟



خذ وأعط ولا تدع الإحاطة بكل شيء علما ففوق كل ذي علم عليم ياهذا ( يابوعوض ) :)


لله في خلقه شؤون


شنف السمع مع سالم العامري .... أغنية ستعود بك الى سنين خلون من العمر وستذكرك بأيام زمان :)

http://www.youtube.com/watch?v=RR4l0UJuZLE


رفعت الجلسة

سلام .

شيخ القبايل.
01-18-2011, 08:11 PM
شنف السمع مع سالم العامري .... أغنية ستعود بك الى سنين خلون من العمر وستذكرك بأيام زمان

أستاذنا مسرور ..

قبل زمان بعيد كنت أشاهد وأسمع في تلفزيون عدن أيام الاشتراكي ، أغنية من المدائح النبوية على ما اعتقد
ربما هي البردة
دورت عليها في الانترنت .. لا أجدها

كان يؤديها شاب شعره منكوش افرو .. على موضة ذيك ليام


إذا تقدر تساعدني في تنزيلها .. أكون شاكرا

الهواوي
01-18-2011, 08:43 PM
القول بما قاله مسرور وأأويد ابو محمد وبتشبيهه ( الزبيري بباكثير ) وأنتم تعرفون الناسخ والمنسوخ ..... التاريخ والـتأريخ خير من يثبت ذلك ... نعم يابو عوض وياحسن البار الشواهد التي ذكرتموها عن باكثير وتصوفه انظروا الى مدتها التاريخيه ولعلنا ننظر الى مسرحية همام التي انكر وحارب باكثير فيها التصوف ... ولعلنا نخرج بخزع بعد هذا المخاض الشديد ... البرد ذا يباله سمن بري ... واحنا في حاجة الاستفادة منكم ياخلق الله عجلو لنا بالخزع ... وترحمو على باكثير
قد المصاريه المتفرنجيين ماقصرو فيه في آخر حياته .... رحمه الله رحمة واسعه

الهواوي
01-18-2011, 09:13 PM
http://www.alshibami.net/saqifa//uploaded/19934_01295377275.jpg (http://www.alshibami.net/saqifa/)

هذه مقدمة مسرحية همام او في بلاد الاحقاف لباكثير وفيها التاريخ الزمني للمؤلف رحمه الله

والعم أبوعوض استهل مشاركاته بهذا الموضوع بهذه العباره
لابد من رفد الموضوع بهذه المحاضرة القيمة التي القاها الأستاذ علي أحمد باكثير عن حياة السيد أحمد بن حسن العطاس القاها في دار نادي الاصلاح الاسلامي العربي بعدن في أوائل شعبان سنة 1351هـ ...
نقارن بين التأريخين لمقدمة المسرحيه وللمحاضره التي ذكرها أبو عوض ...
وعسى مخيضي زين كما مخيض العجوز حسنا الله يرحمها تلقى خزع ماشي كماه

الحضرمي التريمي
01-18-2011, 09:41 PM
يصر بو عوض وحسن البار وإذاعة بن زيدان بسيئون ومعهم جملة من المتسولين على الثقافة والإعلام في حضرموت للأسف الشديد على إصباغ كل شيء في حضرموت بموضة التصوف التي ظهرت في لباس جديد اليوم ،بعد إن كان أهلها الفقراء واهل الرياضات الدينية وأمكنتها التكايا والخبايا والزوايا في المساجد والأديرة النصرانية فيما مضى ؛ تحول المريدون اليوم إلى الإذاعات والصحف ووسائل الإعلام والمسارح والجامعات ومارسوا تصوفهم و بالتصوف أدخلوا رأس باكثير في جحر صغير 000 وغداالتصوف بهذه الصورة غريباً حتى بين أهله 00 0 !؟
ومن غير المستغرب أن يكون من دونهم من أصحاب البنطال والآفرو ومسرورووف صوفية تقدمية من طراز جديد وضاعت حكمة باكثير بينهم 000000

الهواوي
01-18-2011, 09:50 PM
وعادك باتسمع العجب يالتريمي .... قالي احدهم الوهابيون يفترون على شيخ الاسلام محمد بن عبد الوهاب وقد درسنا كتابه التوحيد في حضرموت قبل ستين سنة وليس فيه مايزعمونه الآن .... يعني يريد الشيخ ابن عبد الوهاب .... ولا ادري هل كانت كتب الشيخ تدرس في حضرموت

الحضرمي التريمي
01-18-2011, 10:11 PM
وعادك باتسمع العجب يالتريمي .... قالي احدهم الوهابيون يفترون على شيخ الاسلام محمد بن عبد الوهاب وقد درسنا كتابه التوحيد في حضرموت قبل ستين سنة وليس فيه مايزعمونه الآن .... يعني يريد الشيخ ابن عبد الوهاب .... ولا ادري هل كانت كتب الشيخ تدرس في حضرموت
--------------------------------------------------------------------------------------------
يعني بكلامهم هذا عقوق 000! الله المستعان والعجيب أذكر طرفة وهي واقعية لما بدأت تنتشر مساجد خاصة لأهل السنة في حضرموت كان واحد من ال000 راكب في سيارته قال للعامي شف هذا مسجد أهل البدعة 000 ضحك العامي وقال شف قالوا أيه يا000 أنتم أهل البدعة ! 000 أبتلع 000 ريقه مش معقول 000!!!
تصبح على خير يالهواوي

حسن البار
01-19-2011, 11:26 AM
وقال علي أحمد باكثير رحمه الله في رساله وجهها لمعاوية بن ابي سفيان


معاويُ من يُحببك يُشفق عليك من = حساب ، ومن يُبغضك يلعنك مُعلنا
ويُبصرُ فيك المنصفون موفقا = حليما على أُخراه قد آثر الدنا
فما زلت في مرجوحِ أمرين عند من = أحب ومن أعطاك نصفا ومن شنا

في هذه الابيات نزعة شيعية واضحة عند باكثير . فهو يرى أن المنصفون لمعاوية يقولون انه ( آثر دنياه على آخرته ) . ومن يحبه يشفق عليه من الحساب اما من يبغضه فيلعنه في العلن . وهذا كلام في منتهى الخطورة والجراءة . وتحليل منطقي وجميل لشخصية معاوية بن ابي سفيان .

يضاف على محبة الصوفية نزعة شيعية . " الابيات في ديوانه ( ازهار الربى في شعر الصبا )

وطالما أن قصص الطرائف تتوارد فهذه القصة عشتها في مدينة ( تاركان ) في جزيرة ( كالمنتان ) بدولة اندونيسيا .

جاور الفندق الذي قصدناه مبنى متواضع أخبرنا السيد / الحامد "المرافق لنا" وهو اندونيسي الجنسية بانه مقر ( الارشاديين ) في تلك المدينة . بالمصادفة عند عودتنا الى فندق في احدى الايام وجدنا رجل في الستين من العمر يجلس أمام المبناء على كرسي وبيده سيجاره بالباس الحضرمي الجميل وقد صبغ شعره ولحيته الصغيرة "السكسوكه" باللون الاسود العاتم . فتوجه اليه السيد الحامد ونحن بمعيته وأخبرنا أن هذا الرجل من آل بن طالب رئيس جماعة الارشاد بتلك المنطقة . ( رئيس الجماعة حالق اللحية ماعدا شعرات قليلة "سكسوكه" صابغ بصباغ اسود ، يدخن السيجار) ، اما بنات المعهد التابع للمبناء فيلبسن بناطيل الجنز الملاصق لاجسامهن "ضيقة جدا" يميزهن عن الغير ستر الشعور فقط ( ولعل هذه هي السلفية التي تأثر بها الشاعر علي أحمد باكثير رحمه الله ) .

للإمام الشافعي : ( مذهبين ) جديد وقديم ... ولفقهاء المذهب مختارات من المذهب القديم . ونحن نقلدهم في ذلك ونقول أن ماذكرناه من المختارات القديمة .

مسرور
01-19-2011, 12:14 PM
قال أحد المفكرين :

يرى أنصار فكر جمال الدين الأفغاني أن الأجناس الشرقية لن تقدر على تمثّل الحياة بدون الدين ولا يمكن إحراز تقدم أو إنجاز مشروع تجاري أو سياسي دونه ، وهذا المفهوم شائع في الوسط الإسلامي مع إختلاف المفاهيم ، ولذلك فجميع الحركات الإسلامية الصوفية منها والإحتجاجية والإصلاحية أو حتى الأصولية ترى في الدين المبدأ الأساسي لأي تقدّم والعماد لأي نوع من الحركات وهكذا ، فبينما رفعت البروتستانتية مبدأ حرية الفرد فإن ما يمكن تسميته بالبروتستانتية الإسلامية حسب تعبير المستشرق رينان قد قام بالأساس على مبدأ حرية المجتمع حتى أن الأولى صاغت ما يمكن أن يعرف بالصياغة الأولى للمجتمع المدني فيما عملت الثانية على صياغة المجتمع الديني وركزت الأولى على فصل الدين عن الدولة وركزت الثانية على اعادة ربط الدين بالدولة .


لو أخذنا بهذا الرأي ( أي قاعدة ربط الدين بالدولة ) الذي تدعو له جميع التيارات الدينية الإسلامية واعتبرناه قاعدة ثابتة للفكر الإسلامي بتفرعاته ومذاهبه مجتمعة فإن من ينقل فؤآده حيث شاء من الهوى دون ترك أثر فيه للحبيب الأول ضمن أطر الأفكار المتصارعة وسط العقيدة الدينية الواحدة وخلافا لتشديد الشاعر على أهمية حب الحبيب الأول فإن الأديب علي أحمد باكثير وجد ضالته كغيره من المفكرين في التصوف الإسلامي واعتبره قاعدة إنطلاق للتغيير خاصة وان التصوف يحوي ضمن مبادئه الثابتة فكرة العزوف عن الحياة الدنيا ومباهجها وبهرجتها والتفرغ للدار الآخرة ومتعتها الدائمة والأبدية والهيام في الحب الإلهي لنسيان وتجاوز تراكمات الحياة وما تخلفه في النفس من ذكريات مؤلمة ، وخاص باكثير تجربة التصوف في ظرف كان فيه أحوج لخوضها وتحت وطأة التمايز الذي كرسّ له العلويون في بلادنا وربطوا بينه وبين التصوف بل ونفوا عن غير العلويين الوصول الى مراتب عليا في التصوف تعقبها الكرامات التي كانت قصرا عليهم وعلى من يتحالفون معه في إطار منهاج التصوف من مشايخ العلم ويدخل باكثير ضمنهم كفرد ينتمي لأحد بيوت العلم الشهيرة كآل بافضل وآل بامخرمه فكان من الطبيعي جدا لجوء ذلك المفكّر إلى اختيار البديل الذي سيحقق عبره التوق إلى الإنعتاق من ربقة الظلامية التي لم يكن يرتضيها المثقفون في مجتمع يندر أن توجد فيه شخصية ذات حصيلة فكرية موازية للحصيلة الفكرية لباكثير ، وكان لزاما على هذا المثقف في ظل الإستفراد بالدين وقيمه مبادئه من قبل العلويين واستمداد الوجاهة منه وتحقير من هم دون مرتبة العلويين قلب الطاولة على من ترسخت جذورهم في المجتمع وأصبحوا هم المنظرون لفكره الديني بحكم الإنتماء لآل البيت ولايقبلون ولا يسلمون بأي تجديد في الفكر الديني يخرجه من البوتقة التي حصروه فيها اللجوء الى فكر نقيض وجد ضالته فيه فتمسك بعرى الفكر السلفي المتشدد لا حبا فيه وإنما رغبة في خوض غمار حرب ضد من رأى فيهم خصوما فعليون يحولون بينه وبين البروز كمثقف له حصيلة فكرية واسعة تتجاوز الفكر الديني الى ما سواه من شتى صنوف المعارف الإنسانية .


إن إنقلاب باكثير على التوجه الصوفي يماثل ذلك الإنقلاب الذي تقوده الطبقات المهمشة في البلدان التي تتبنى الفكر الإشتراكي الماركسي لإقصاء من ترى فيهم خصوما يحولون بينها وبين تحقيق أمانيها في مجتمع تلعب فيه دورا فاعلا كممثلة للجماهير العريضة ، وسبق لي وأن قلت في موضوع سابق أن علي أحمد باكثير حاول اقتناص فرصة لإيجاد موطىء قدم له في الجمهورية الوليدة التي عرفت بجمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية فور استقلالها في عام 1967 وأمام عدم توافقه فكريا مع مبادىء القائمين عليها وتوجهاتهم السياسية عاد أدراجه إلى مصر حيث وافته المنية هناك .



يحق لأي مفكر انتهاج النهج الذي يراه مناسبا في حدود مذهبه ومعتقده ولا ننكر على أحد الخلاصة التي وصل إليها في مفاهيمه الدينية إن تجنب تكفير المجتمع أو وصفه بالجاهلية أو دعى إلى تصحيح سلوكياته بحجة عدم توافقها مع قيم الدين ومبادئه وذلك مالم يفعله باكثير ، وإن وجد في مسرحيته همام في بلاد الأحقاف نقدا لأبناء السادة وتكاسلهم وإعتمادهم على ماضي الأجداد فهو نقد بناء وهادف يقصد به الإصلاح وليس تعميم التكفير كحالة الشيخ مقبل الوادعي الذي انقلب على مذهبه الزيدي وطلب الدعم من غلاة الوهابية التكفيريين لتعميم ذلك المذهب الهدام في اليمن الأعلى وتحويله من الزيدية الى السلفية الحنبلية الوهابية المغالية وهنا تكمن الفروق بين المثقف باكثير والمتشدد الزيدي مقبل الوادعي المتحول الى السلفية الوهابية الحنبيلة لتحقيق مشروع في اليمن للجارة الكبرى يضمن لها أمنها قبل أن يكون خدمة للدين الحنيف .




سلام .

مسرور
01-19-2011, 12:26 PM
أخي حسن البار


اشارة لمشاركتك رقم 30

يبدو لي أنك تريد تغيير السمفونية .


ما أسميته رسالة موجهة من باكثير الى معاوية بن أبي سفيان لا يؤكد التشيّع بل ينفيه عن باكثير الذي كان يرى بعين المثقف الفاحص لأحداث التاريخ لا بعين النادب على ما اقترفه بني أميه في حق آل البيت أو أولئك المدافعون عن معاوية والداعون إلى تجنب الخوض في سيرته وسيرة بني أميّه المخزية ( رغم توسع الدولة الإسلامية في عهدهم ) مبررين إغفال معطيات التاريخ بقطع الطريق على ما يؤدي الى الفتنة دون آبهين بأنهم يخرّجون جيلا لا يفقه من تاريخه السياسي شيئا وجل همه ينصب على الوضوء وشروط الطهارة والنفساء وكيفية اتيان النساء :) :) :) ( مقبلات / مدبرات ) .


إن إغفال بعض معطيات التاريخ والوقوف عند ما خطه السلف من مبادىء ومعارف دينية وفقهية نوع من الجمود الفكري والإنشداد الدائم للماضوية وقفل محكم لباب الإجتهاد .



تبا لذلك الشيعي الذي يطالبنا بالندب ... وتبا وألف تب لذلك الوهابي وغيره من أتباع الفرق المغالية الذين يطالبونا بعدم الخوض في جدل تاريخي معللين الحظر بقول منسوب للرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وهو : لا تسبوا أصحابي ... وآخر يدعم سيطرة بني أمية وصيغ في عهدهم ونصه يقول خيرالقرون قرني والقرن الذي يليه الخ ...... :) :)


لله في خلقه شؤون .


لا تكون إماميا مغاليا ونادبا .... وللحضرمي التريمي أقول أيضا : لا تكن وهابيا مغاليا ومبررا لهفوات بني أميه وتناولوا معطيات التاريخ بعيون فاحصه فشتان بين الدين وبين الملك العضوض الذي ابتكره بني أميه كسابقة أولى في التاريخ الإٍسلامي .

أرجو أن أكون قد أنصفت في ما يخص التاريخ ولا علاقة أو رابط يذكر بين عقيدتي الإٍسلامية وقراءتي التاريخية :) :)


آسف لأي أخطاء إملائية أو لغوية .


ظرفي استثنائي فسامحوني :) :)


سلام .

واصل أبن عطاء
01-19-2011, 01:47 PM
أخي حسن البار


اشارة لمشاركتك رقم 30

يبدو لي أنك تريد تغيير السمفونية .


ما أسميته رسالة موجهة من باكثير الى معاوية بن أبي سفيان لا يؤكد التشيّع بل ينفيه عن باكثير الذي كان يرى بعين المثقف الفاحص لأحداث التاريخ لا بعين النادب على ما اقترفه بني أميه في حق آل البيت أو أولئك المدافعون عن معاوية والداعون إلى تجنب الخوض في سيرته وسيرة بني أميّه المخزية ( رغم توسع الدولة الإسلامية في عهدهم ) مبررين إغفال معطيات التاريخ بقطع الطريق على ما يؤدي الى الفتنة دون آبهين بأنهم يخرّجون جيلا لا يفقه من تاريخه السياسي شيئا وجل همه ينصب على الوضوء وشروط الطهارة والنفساء وكيفية اتيان النساء :) :) :) ( مقبلات / مدبرات ) .


إن إغفال بعض معطيات التاريخ والوقوف عند ما خطه السلف من مبادىء ومعارف دينية وفقهية نوع من الجمود الفكري والإنشداد الدائم للماضوية وقفل محكم لباب الإجتهاد .



تبا لذلك الشيعي الذي يطالبنا بالندب ... وتبا وألف تب لذلك الوهابي وغيره من أتباع الفرق المغالية الذين يطالبونا بعدم الخوض في جدل تاريخي معللين الحظر بقول منسوب للرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وهو : لا تسبوا أصحابي ... وآخر يدعم سيطرة بني أمية وصيغ في عهدهم ونصه يقول خيرالقرون قرني والقرن الذي يليه الخ ...... :) :)


لله في خلقه شؤون .


لا تكون إماميا مغاليا ونادبا .... وللحضرمي التريمي أقول أيضا : لا تكن وهابيا مغاليا ومبررا لهفوات بني أميه وتناولوا معطيات التاريخ بعيون فاحصه فشتان بين الدين وبين الملك العضوض الذي ابتكره بني أميه كسابقة أولى في التاريخ الإٍسلامي .

أرجو أن أكون قد أنصفت في ما يخص التاريخ ولا علاقة أو رابط يذكر بين عقيدتي الإٍسلامية وقراءتي التاريخية :) :)


آسف لأي أخطاء إملائية أو لغوية .


ظرفي استثنائي فسامحوني :) :)


سلام .




رد يشبه لوصفه طبيه تشفي من الهلوسه الفكريه والتخلّف;lam

للاسف اقلعت خفافيش الوهابيه وانتشرت بفضل البترودولر;tomat

اتّفق معك في كل كلمه وحرف

سلام

الهواوي
01-19-2011, 03:54 PM
رد يشبه لوصفه طبيه تشفي من الهلوسه الفكريه والتخلّف;lam

للاسف اقلعت خفافيش الوهابيه وانتشرت بفضل البترودولر;tomat

اتّفق معك في كل كلمه وحرف

سلام

افضل لك ان تغير معرفك هذا واصل بن عطاء (كبير المعتزلة )

الحضرمي التريمي
01-19-2011, 06:48 PM
أنتبهوا للغة الضاد
فعلاً
الدنيا

الحضرمي التريمي
01-19-2011, 06:56 PM
افضل لك ان تغير معرفك هذا واصل بن عطاء (كبير المعتزلة )

أسمح لي ياصديقي الهواوي أن أسألك هل هناك علاقة بين واصل بن عطاء ورفيقنا مسروريتا

أبوعوض الشبامي
01-19-2011, 07:09 PM
أسمح لي ياصديقي الهواوي أن أسألك هل هناك علاقة بين واصل بن عطاء ورفيقنا مسروريتا


الله يصلحك يالتريمي حتى الآن ماعرفت مسروووف وسيكلوجيتة الفكرية المضطربة .؟؟؟

ما سمعت بقول الشاعر :

ولا خير فى ود امرىء متقلب ........ اذا الريح مالت مال حيث تميل

رفيقك المناضل في ( النت ) مسرووف إذا قرأ كتابا أو مقالا لكاتب يساري شيوعي اصبح شيوعيا ... وإذا قرأ كتابا لمفكر قومي عربي ظل نهاره قومجيا ، وإذا أمسى يقرأ كتابا اسلاميا امسى اسلامنجيا ...!!
أما إذا قرأ أو جلس مع صديقه ( الشمالي الصومالي عمر عبدالعزيز ) اصبح يتأمل الكون برؤية صوفية ، وربما تقمص التصوف التشكيلي ....!!.

وإذا قرأ كتابا ثوريا ( مع أن الثورة مشتقة من الثور ) اصبح ثوريا أو من ( الثوار ) الذين يشتركون في ( الخوار ) الاسلامي أقصد في الحوار الاسلامي ...!!


.

الحضرمي التريمي
01-19-2011, 08:20 PM
الله يصلحك يالتريمي حتى الآن ماعرفت مسروووف وسيكلوجيتة الفكرية المضطربة .؟؟؟

ما سمعت بقول الشاعر :

ولا خير فى ود امرىء متقلب ........ اذا الريح مالت مال حيث تميل

رفيقك المناضل في ( النت ) مسرووف إذا قرأ كتابا أو مقالا لكاتب يساري شيوعي اصبح شيوعيا ... وإذا قرأ كتابا لمفكر قومي عربي ظل نهاره قومجيا ، وإذا أمسى يقرأ كتابا اسلاميا امسى اسلامنجيا ...!!
أما إذا قرأ أو جلس مع صديقه ( الشمالي الصومالي عمر عبدالعزيز ) اصبح يتأمل الكون برؤية صوفية ، وربما تقمص التصوف التشكيلي ....!!.

وإذا قرأ كتابا ثوريا ( مع أن الثورة مشتقة من الثور ) اصبح ثوريا أو من ( الثوار ) الذين يشتركون في ( الخوار ) الاسلامي أقصد في الحوار الاسلامي ...!!


.

صحيح ماقلته ياصديقي بوعوض الرجل بائنة عليه هذه الحالة وأعتقد أن سببها مرض قرأت عنه قديماً " اسمه مرض الطفولة اليساري وإذا أشتدت عليه حالته فهو يلجاء إلى المعتقدات الدينية وهذا مشهور عن الحركات اليسارية التاريخية حيث ثبت تاريخياً أن بعضها كانت تتبنى المعتقدات الدينية ومن ابرزها حركة إنهاء التمييز العنصري في الولايات المتحدة على يد القس مارتن لوثر كنج0
وقد توصلت إلى هذا بعد مراجعة في مداخلات له شتى في موضوعاتي السلفية والتاريخية ومن مواضيع أخرى له والله اعلم عن صحة ماذهبت أليه 0

مسرور
01-20-2011, 11:25 AM
أبو عوض الشبامي


الحضرمي التريمي


وأخيرا .......... حسن البار ( ذي معد ظهرت منه رائحه أبدا ) :)


جاء في الروايات الموضوعة ( بقصد العبرة والإتعاظ فقط ) أن ثعلبا اراد اقتطاف عنقود عنب فقفز أكثر من مرة ليطوله ولما فشل في محاولاته المتكررة أقنع نفسه بأن العنب حصرم ( أي لم ينضج بعد ) :)


يبدو لي أنكم تمثلون دورا شبيها بدور الثعلب مع عنقود العنب :)


عصرنا هو عصر تدفّق المعلومات وتحرر العقل من العقال القسري المروض عليه .... عصر حلول الكلمة النثرية المعبّرة تعبيرا شافيا عن الحقائق الإجتماعية والتاريخية محل الكلمة الشعرية وما يترتب عليها من تأويلات ما أنزل الله بها من سلطان وبقاء عبارة المعنى في بطن الشاعر قائمة .

أنا محسوب على التيار اليساري الذي عد نفسه في فترة من الفترات التاريخية خير ممثل للجماهير ، ودخل المنتمون له في صراعات ذاتية بينهم تحت دعاوي وذرائع ما أنزل الله بها من سلطان ورغم ذلك فقد استهدف أتباع اليسار تقديم أنفسهم كنخبة مميزة فقضوا على بعضهم بعضا بتهم الطفولية اليسارية حينا والتواطؤ مع القوى الرجعية حينا آخر ، ومالا يجب إغفاله أو تجاوزه أن اليساريون ومن في حكمهم اعتبروا أنفسهم مجتهدين ومجددين للنظريات السياسية الفكرية التي آمنوا بها ، وبتراجع مد الفكر القومي والشيوعي وما ترافق معه من نزعات مماثلة له ربط من يسمون باليسار المتطرّف في فكره ومواقفه وتحديدا قيادة الحزب الإشتراكي اليمني ومن واقع تجربتهم مع تجربة الحزب المتفرد والفكر المنغلق الآحادي بين الوحدة اليمنية والتعددية الفكرية والسياسية وتجاوز الخلافات مع جميع التيارات المناهضة في كلا الشطرين السابقين ومال اليسار في بلادنا بإتجاه الليبرالية وقبول الآخر أيا كان توجهه السياسي والفكري ..... فلا تزايدوا على اليسار الذي أدرك التوجه العالمي الجديد وركب موجته ولم يتخلف عن الركب ولم يعتصم بالشعارات المستهلكة التي يرددها بعض القومجيين والإسلامويون للأسف .

بعيدا عن الشعارات الفكرية السابقة فقد شاركت في النقاش حول سلفية / صوفية باكثير من منطلق الباحث المنصف المتجرد من الهوى والنزعة الأيدلوجية وأثبتت أن باكثير فقد الأمل في التغيير الذي كان ينشده كمثقف عن طريق المنهج الصوفي فأتجه إلى السلفية المتشددة تحدوه الرغبة في تحقيق ما عجز عن تحقيقه في قالب ديني مغاير ومغال كثيرا .


مجمل ما أود التأكيد عليه أننا في ساحة حوار فكري ويفترض في من يشاركون ضمن النقاش أو يبتغون اثبات أمر ما التجرد أولا من المواقف الشخصية والأيدلوجية لا أن يكيلوا لنا نقد المنهزم في مصطلحات تجريحية القصد منها تحقيق الغلبة ولو بالتجريح والنيل من الخصم الإفتراضي وتمرير الموقف ووجهة النظر الآحادية وعلى نفس النسق الذي اتبعه مؤلف كتاب الكلب العاوي يوسف القرضاوي ... فهل حوى ذلك الكتاب حقائقا وحججا دامغة تحجم الدكتور يوسف القرضاوي وتثبت دعوى إنحرافه عن التوجه الديني السليم وتقنع القارىء بصحة المحتوى ؟



لا أظن .... بكل تأكيد ...فالغاية من الإنبراء لـــ يوسف القرضاوي كانت محكومة بإثبات صحة نظريات السلفية المغالية الماضوية الرافضة للإجتهاد والدائرة في فلك الماضي السلفي والمتهمة للمجتهدين بالخروج عن دائرة ما رسمه السلف للخلف مما يستوجب استحقاقهم للكفر وبجدارة :):):)



فهل هذا هو العدل والإنصاف ؟



الدين الإسلامي ليس دين إنغلاق .... ومن ينحرف عن منهاج ارتضاه لنفسه تيمنا بأسلافه لأنه لم يجد فيه ما يحقق غاياته الفكرية والسياسية فهو منحرف نفسيا .... وذلك كان حال باكثير الذي ارتأى في التولي تجاه الفكر السلفي ما يخدم أهدافه وتطلعاته السياسية ولم يكتف بذلك بل حاول المغامرة والدخول للمعترك السياسي في بلادنا فور استقلالها وقصد عدن لهذه الغاية ولما لم يجد مبتغاه أو عده غير سهل المنال أقفل عائدا إلى مصر .



سلفية باكثير حكمتها غايات وأثبتناها وقلنا في ما قلناه أن موقفه من غطرسة العلويين اقتضى منه التوجه الى النقيض كبديل وخيار لا يوجد خيار غيره ... والحال هذه فالرجل قد قضى وترك لنا ذكرى تخلده إلى ما شاء الله ، وما نستعرضه من تاريخه الفكري ليس سوى نقاش تاريخي وتحليل للجوانب الغامضة في شخصية ذلك الأديب الذي نرى له مطلق الحق ( أثناء حياته ) في التحول من مذهب سياسي الى آخر ومذهب ديني مهادن إلى آخر مغال غير أننا نتفق جميعا على أنه مسلما يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله .


سلام .

http://www.youtube.com/watch?v=2qvRY_HW3ZQ

الخليفي الهلالي
01-20-2011, 12:51 PM
أسمح لي ياصديقي الهواوي أن أسألك هل هناك علاقة بين واصل بن عطاء ورفيقنا مسروريتا

الحضرمي التريمي



كنت من المدافعين عنك عندما كانت تصوًب نحوك السهام وتحوم حولك الشكوك بحجًة أنك من المتطرفين وقيل الكثير عنك بقصد التشكيك
في مصداقية ماتقول وقالوا عنك أنك من ذوي النزعة المتشدده أو((هذا قولي فلا تكذبون ))وأذكر أن احدهم حاول حجب معرًفك وأغلق لك مواضيع بتهمة
أنك متطرًف قد تجلب المشاكل للسقيفه ؛وأذكرأنك من قدًم لي الشكر على وقوفي بشجاعة إلى جانبك وأنا لم أقف حقيقه إلا مع الحق لا غيره وسوف أظل مع الحق
فماذا تغيًر هنا أيها الشيخ....؟!


ما دعاني للرد عليك هو كلمة وردت في المقتبس أعلاه وهو أسم ( مسروريتا) فكأني بك تقول سنيوريتا أو مدموزيليتا أو تاي تاي وهذه الأخيره
بالصيني ..ابحث عن معناها وستجده.

أراك وقد ركبت الموجه فأحذرمن الغرق ...!


أو أنا مخطئ ؛؛؛؛؛

الحضرمي التريمي
01-20-2011, 04:29 PM
وقال علي أحمد باكثير رحمه الله في رساله وجهها لمعاوية بن ابي سفيان


معاويُ من يُحببك يُشفق عليك من = حساب ، ومن يُبغضك يلعنك مُعلنا
ويُبصرُ فيك المنصفون موفقا = حليما على أُخراه قد آثر الدنا
فما زلت في مرجوحِ أمرين عند من = أحب ومن أعطاك نصفا ومن شنا

في هذه الابيات نزعة شيعية واضحة عند باكثير . فهو يرى أن المنصفون لمعاوية يقولون انه ( آثر دنياه على آخرته ) . ومن يحبه يشفق عليه من الحساب اما من يبغضه فيلعنه في العلن . وهذا كلام في منتهى الخطورة والجراءة . وتحليل منطقي وجميل لشخصية معاوية بن ابي سفيان .

يضاف على محبة الصوفية نزعة شيعية . " الابيات في ديوانه ( ازهار الربى في شعر الصبا )

وطالما أن قصص الطرائف تتوارد فهذه القصة عشتها في مدينة ( تاركان ) في جزيرة ( كالمنتان ) بدولة اندونيسيا .

جاور الفندق الذي قصدناه مبنى متواضع أخبرنا السيد / الحامد "المرافق لنا" وهو اندونيسي الجنسية بانه مقر ( الارشاديين ) في تلك المدينة . بالمصادفة عند عودتنا الى فندق في احدى الايام وجدنا رجل في الستين من العمر يجلس أمام المبناء على كرسي وبيده سيجاره بالباس الحضرمي الجميل وقد صبغ شعره ولحيته الصغيرة "السكسوكه" باللون الاسود العاتم . فتوجه اليه السيد الحامد ونحن بمعيته وأخبرنا أن هذا الرجل من آل بن طالب رئيس جماعة الارشاد بتلك المنطقة . ( رئيس الجماعة حالق اللحية ماعدا شعرات قليلة "سكسوكه" صابغ بصباغ اسود ، يدخن السيجار) ، اما بنات المعهد التابع للمبناء فيلبسن بناطيل الجنز الملاصق لاجسامهن "ضيقة جدا" يميزهن عن الغير ستر الشعور فقط ( ولعل هذه هي السلفية التي تأثر بها الشاعر علي أحمد باكثير رحمه الله ) .

للإمام الشافعي : ( مذهبين ) جديد وقديم ... ولفقهاء المذهب مختارات من المذهب القديم . ونحن نقلدهم في ذلك ونقول أن ماذكرناه من المختارات القديمة .
------------------------------------------------------------------------------------------------
فعلاً هذا ما أنتهى أليه الإرشاديون كما رايته أنت ورأيته أنا السقوط في وحل الدنيا والرسوب في إمتحان إثبات العقائد فإذا أهتزت عقيدة المسلم التوحيدية لاشك ولا ريب أقل مايمكن أن يقترفه المسلم حتى ولو كان إرشادياُ ! المعاصي من كبائر الذنوب ومنها حلق اللحى 000 وأعظمها ان يعتقد في غير الله تعالى بأن بيد ه الحول والقوة ، ولأن حركة الإرشاد منذ نشأتها كان هدفها أن في بداية الأمر أن يتزوج الشيخ و القبيلي ببنات العلويين أم أنا غلطان ؟ أعتقد لو حلت هذه المشكلة من أساسها لما كان آل العمودي وآل بن طالب ويافع وآل بن ماضي وآل بن حترش وبن عبدات وآل باعباد وآل باكثير وغيرهم من شرائح مجتمع حضرموت مادون العلويين في الرتبة ( راجع موضوعي في سقيفة التراث والتاريخ الحلقة الثامنة ) أسسوا شيء أسمه الإرشاد 0
لكنني أريد أن أنبهك ياصديقي وهذه اظنها فاتتك فقد تكون نسيت أن تزور أو تسأل عن رحل من أندونيسيا إلى دماج - اليمن - و إلى نجد والحجاز وأخذوا علمهم من مشائخ هناك تعرفهم جيداً وهم في تزايد وقوة أعظم من هياكل الإرشاديين المتورمة هل تظن أنك تشاهد مثل ما رأيته ياحبيب حسن من منظر ؟

الهواوي
01-21-2011, 12:45 AM
أسمح لي ياصديقي الهواوي أن أسألك هل هناك علاقة بين واصل بن عطاء ورفيقنا مسروريتا

أفضل مافي أبو محمد مسرور ... انه لا يجبر الآخرين على رايه ولا يعتقد أن رايه والحقائق التاريخيه التي لديه هي الصحيح وما دونها هرطقة وحديث مجالس كغيره من من هم يظنون أنها لم ولن تنجب النساء مثلهم من أهل التراث والتاريخ ونوادر التاريخ والتراث ... ويكأنه الواقدي او السهيلي او ابن كثير ....

مسرور هدانا الله واياه عدو لدود للسلفية ويرى انها تيار سياسي بقدر ما انها تيار فكريا اسلاميا يعتمد على منهج السلف الصالح .... ونعترف أن هناك تصرفات خاطئه من بعض الاشخاص المدّعين للانتماء لهذا التيار والاخطاء ترجع اليهم وليس والا مدى فهمهم وليس للفكر ...
مسرور عداوته للسلفيه تجعله يتجرأ عليهم ويريمهم بأي شيئ يكون امامه .........
ولكنه مع ذلك لا يناقش ولا يأصل ولا يتعمق في أي شيئ عن السلف فهو سطحي النقاش عنهم يتكلم عن فروع واصغر من فروع وعن سطحيات ...... ويستدل بكلامه بأقوال بعض الشخصيات المعادية للسلفيه ..فقط

هدنا الله الى الخير والسداد

مسرور
01-23-2011, 11:41 AM
أفضل مافي أبو محمد مسرور ... انه لا يجبر الآخرين على رايه ولا يعتقد أن رايه والحقائق التاريخيه التي لديه هي الصحيح وما دونها هرطقة وحديث مجالس كغيره من من هم يظنون أنها لم ولن تنجب النساء مثلهم من أهل التراث والتاريخ ونوادر التاريخ والتراث ... ويكأنه الواقدي او السهيلي او ابن كثير ....

مسرور هدانا الله واياه عدو لدود للسلفية ويرى انها تيار سياسي بقدر ما انها تيار فكريا اسلاميا يعتمد على منهج السلف الصالح .... ونعترف أن هناك تصرفات خاطئه من بعض الاشخاص المدّعين للانتماء لهذا التيار والاخطاء ترجع اليهم وليس والا مدى فهمهم وليس للفكر ...
مسرور عداوته للسلفيه تجعله يتجرأ عليهم ويريمهم بأي شيئ يكون امامه .........
ولكنه مع ذلك لا يناقش ولا يأصل ولا يتعمق في أي شيئ عن السلف فهو سطحي النقاش عنهم يتكلم عن فروع واصغر من فروع وعن سطحيات ...... ويستدل بكلامه بأقوال بعض الشخصيات المعادية للسلفيه ..فقط

هدنا الله الى الخير والسداد





تفيد معطيات التاريخ ان ابن قتيبة وهو حنبلي قد صاغ نظرية في الإجماع ذات إتجاه مالكي ابدته وكأنه يجول في مجالين ايدلوجيين ينتهيان الى نفس الطبيعة الخطابية السنيّة بالرغم من تمايزها الزماني .


إن أنماط هذه الإجتهادات والنظريات والممارسات الأساسية المتضاربة والتي تحدد كلها معالم الوحدة الأثرية الرئيسية في الأيلدوجيا الإسلامية الكلاسيكية تدفع برجل الفقه الى الإجتهاد أحيانا وتكييف الواقع والحكم لتعاليم الشريعة والإجتهاد وتطويع هذه التعاليم لضغط السياسة أو الواقع كمفتي سلطاني وكذلك الحال أيضا مع المثقف الذي لديه إلمام بالتاريخ الإسلامي حيث يكيّف هوالآخر الوقائع لصالح توجهه وخدمة أهدافه .


هكذا يرى من يتناولون التنقيب في النظريات الدينية المتضاربة وما يتفرع عنها من توجهات قد يقتضيها ظرف سياسي أو موقف شخصي من لدن مثقف ... والأديب علي أحمد باكثير وإن تحوّل بإتجاه المغالاة في الشأن الديني مما جعله محسوبا على التيار السلفي الحنبلي المتشدد فذلك لم يحوّله عن مذهبه الشافعي ولكن ما بذله متصوفة حضرموت وعلى رأسهم السادة العلويون من جهود أفضت الى تطويع المذهب الشافعي لصالحهم خلقت لدى أديبنا تطلعات للبحث عن بدائل تساعده على الخروج من الشرنقة ومن ثم تقويض تلك الأسس التي وضعها العلويون وغدت شائعة في بلادنا وأدت إلى فرض تمايزات عرقية وسلالية لا يقرها الإسلام مما أدى به في نهاية المطاف للجوء مضطرا الى التطرف المغالي المستمد من المذهب الحنبلي .


نخلص الى أن موقف باكثير وتحوله عن مناهج توارثها عن أسلافه أتى لغاية تصفية حسابات مع خصوم افتراضيين ولم يتحول تحولا كاملا بإتجاه المذهب الحنبلي السلفي ومن ثم التنكّر لمذهبه الشافعي كما يفعل بعضهم في ظرفنا الراهن بدعوى أن الحنابلة هم خير من يلتزم بنهج المصطفى صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم والصحابة والتابعين وأنهم ( أي أتباع الدين المودرن الوهابي السعودي السلفي المتشدد ) يمثلون الفرقة الناجية الوحيدة وغيرهم من الفرق وعددها يفوق السبعين فرقة :) في النار .


جدلية باكثير حول الدين التي انصبت عليها بعض رواياته كانت محكومة بموقف المثقف مما يراه مغايرا لمنظوره ولا بد من إتخاذ موقف تجاهه ولو بالتحالف مؤقتا أو بصورة دائمة مع فكر مغاير ، وبدلا من أن يتحرر من الماضوية رهن نفسه لها لا لشيء إلأ ليصفي حسابات مع من أسسوا للتمايز في حضرموت بإسم التصوف والمذهبية الشافعية .




يرى الحضرمي التريمي أن التطرف والمغالاة في الدين والتوجه الحنبلي الوهابي المتشدد يجب أن يرتبط بلحية كثة لا عنان لها وليست محدودة بحدود كلحية الخليفة الثالث عثمان بن عفان رضي الله عنه وأرضاه وذلك ما كان بفتقده باكثير وعليه يجب تجريده من أي إنتماء سلفي ولوتوافقي مصلحي مؤقت .:) ( تفكير وفهم سطحي للسلفية وفقا لمنظور الحنبلي الحضرمي التريمي الذي لم ير من الفيل إلأ اذنه :) )



فهل تقاس السلفية باللحية الكثّة الكثيقة تيمنا بالخليفة عثمان بن عفان رضي الله عنه أم أن وراء تقليد عثمان هدف سياسي لا يعلم كنهه وغاياته إلاّ كل ذي بصر وبصيرة ويجهله من يطبقون شعار مع الخيل ياشقرا أمثال الحضرمي التريم يالذين لا يعون ولا يدركون أن اللحية العثمانية ( نسبة لعثمان ) تشير الى غاية سياسية أكثر منها غاية دينية سلفية تقليدية أو تطبيق لقول /حديث نبوي شريف ؟

الحديث ذون شجون



الوقت لا يسعفني .


أرجو أن نكون قد خلصنا جميعا الى تفهم أسباب تحوّل باكثير الى المغالاة التي لم تكن حبا في المنهاج بل مكايدة لمن استحوذوا على المذهب الشافعي والتصوف بشتى طرقه وسخروه لصالح تثبيت مراكزهم الإجتماعية.




سلام .



نسخة الى :


السيد حسن البار

الدموني
01-23-2011, 01:13 PM
بعد حشو الموضوع بالخطب الثورية لي ملاحظة توقيع الاخ مسرور من اقوال الصوفي ذوالنون المصري . هذا من باب تناقضات مسرور

الملاحظة الثانية سؤال محدد هل قرأت أخي مسرور كل مؤلفات الاستاذ علي باكثير ؟؟
وهل قرأت دراسة كتبها عبدالله بن خميس بن سنكر اسمها ( على اسوار دمشق ) ؟؟

الحضرمي التريمي
01-23-2011, 04:35 PM
أخي حسن البار


اشارة لمشاركتك رقم 30

يبدو لي أنك تريد تغيير السمفونية .


ما أسميته رسالة موجهة من باكثير الى معاوية بن أبي سفيان لا يؤكد التشيّع بل ينفيه عن باكثير الذي كان يرى بعين المثقف الفاحص لأحداث التاريخ لا بعين النادب على ما اقترفه بني أميه في حق آل البيت أو أولئك المدافعون عن معاوية والداعون إلى تجنب الخوض في سيرته وسيرة بني أميّه المخزية ( رغم توسع الدولة الإسلامية في عهدهم ) مبررين إغفال معطيات التاريخ بقطع الطريق على ما يؤدي الى الفتنة دون آبهين بأنهم يخرّجون جيلا لا يفقه من تاريخه السياسي شيئا وجل همه ينصب على الوضوء وشروط الطهارة والنفساء وكيفية اتيان النساء :) :) :) ( مقبلات / مدبرات ) .


إن إغفال بعض معطيات التاريخ والوقوف عند ما خطه السلف من مبادىء ومعارف دينية وفقهية نوع من الجمود الفكري والإنشداد الدائم للماضوية وقفل محكم لباب الإجتهاد .



تبا لذلك الشيعي الذي يطالبنا بالندب ... وتبا وألف تب لذلك الوهابي وغيره من أتباع الفرق المغالية الذين يطالبونا بعدم الخوض في جدل تاريخي معللين الحظر بقول منسوب للرسول صلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم وهو : لا تسبوا أصحابي ... وآخر يدعم سيطرة بني أمية وصيغ في عهدهم ونصه يقول خيرالقرون قرني والقرن الذي يليه الخ ...... :) :)


لله في خلقه شؤون .


لا تكون إماميا مغاليا ونادبا .... وللحضرمي التريمي أقول أيضا : لا تكن وهابيا مغاليا ومبررا لهفوات بني أميه وتناولوا معطيات التاريخ بعيون فاحصه فشتان بين الدين وبين الملك العضوض الذي ابتكره بني أميه كسابقة أولى في التاريخ الإٍسلامي .

أرجو أن أكون قد أنصفت في ما يخص التاريخ ولا علاقة أو رابط يذكر بين عقيدتي الإٍسلامية وقراءتي التاريخية :) :)


آسف لأي أخطاء إملائية أو لغوية .


ظرفي استثنائي فسامحوني :) :)


سلام .

وللحضرمي التريمي أقول أيضا : لا تكن وهابيا مغاليا ومبررا لهفوات بني أميه وتناولوا معطيات التاريخ بعيون فاحصه فشتان بين الدين وبين الملك العضوض الذي ابتكره بني أميه كسابقة أولى في التاريخ الإٍسلامي .


لو فتح هذا الباب يا أخي مسرور لما سلم منه العباسيون ولا بنو عمومتهم ،ولهذا تجد الوهابيون الذين تصفهم كانوا
على حق عندما تركوا الخوض في هذه المظالم بحثاً لجمع كلمة الأمة على أمرٍ جامع بينهم ،ولأن من هذا الباب كماترى وتسمع دخل الدخيل على المسلمين في تزوير وتزييف التاريخ الإسلامي 0
أنظر ماذكره شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه " . ( لكن كانت البدع في القرون الثلاثة الفاضلة مقموعة وكانت الشريعة أعز وأظهر وكان القيام بجهاد أعداء الدين من الكافرين والمنافقين أعظم . وفي دولة " أبي العباس المأمون " ظهر " الخرمية " ونحوهم من المنافقين وعرب من كتب الأوائل المجلوبة من بلاد الروم ما انتشر بسببه مقالات الصابئين وراسل ملوك المشركين من الهند ونحوهم حتى صار بينه وبينهم مودة . فلما ظهر ما ظهر من الكفر والنفاق في المسلمين وقوي ما قوي من حال المشركين وأهل الكتاب ؛ كان من أثر ذلك 000 ) فترى أن بنو أمية أن هناك من هو المستفيد من شطب تاريخهم كله صالحه وطالحه هل فهمت هذه الجزئية بارك الله فيك ولي ردود إن شاء الله بكل مايخصني من تعقيبات

مسرور
01-23-2011, 06:17 PM
بعد حشو الموضوع بالخطب الثورية لي ملاحظة توقيع الاخ مسرور من اقوال الصوفي ذوالنون المصري . هذا من باب تناقضات مسرور


ماهي الملاحظة ياعمي الشيخ ........ حاول مرّة أخرى ... ولا أقول لك .... اتصل بصديق :) :) وسيبك من الخطب الثورية فلست ( انت ) من فرسانها :)


الملاحظة الثانية سؤال محدد هل قرأت أخي مسرور كل مؤلفات الاستاذ علي باكثير ؟؟
وهل قرأت دراسة كتبها عبدالله بن خميس بن سنكر اسمها ( على اسوار دمشق ) ؟؟


في ما يخص ملاحظتك الثانية :

قرأت ( أنا العبد لله ولا فخر ) أغلب مؤلفات باكثير وقرأت ما كتبه النقاد والباحثون عن مؤلفاته وفكره .... الا انني ( ان بغيت الحق ياعبد الحق ) لم أقرأ الدراسة التي كتبها بن سنكر ويمكن اني قرأت تلك الدراسات التي كتبها بن بر وبن عصيد وبن قضوض وبن خمير أيضا :):)


لله في خلقه شؤون

البليد ( أو سمه قصير الفهم ) يستعرض أمورا جانبية لا علاقة لها بالموضوع لكي يداري قصور فهمه ... لماذا لم تخض في الموضوع مع الخائضين ؟

نرجو منك موافاتنا بمختصر مفيد عن دراسة ( على أسورا دمشق ) لـــــ بن سنكر :)


شكرا لك عمي سالم .

سنجهل فوق جهل الجاهلينا إن استلزمت الضرورة ذلك :)

تقبل خالص تقديري .





:) :) :) :):) :) :)

مسرور
01-23-2011, 06:21 PM
وللحضرمي التريمي أقول أيضا : لا تكن وهابيا مغاليا ومبررا لهفوات بني أميه وتناولوا معطيات التاريخ بعيون فاحصه فشتان بين الدين وبين الملك العضوض الذي ابتكره بني أميه كسابقة أولى في التاريخ الإٍسلامي .


لو فتح هذا الباب يا أخي مسرور لما سلم منه العباسيون ولا بنو عمومتهم ،ولهذا تجد الوهابيون الذين تصفهم كانوا
على حق عندما تركوا الخوض في هذه المظالم بحثاً لجمع كلمة الأمة على أمرٍ جامع بينهم ،ولأن من هذا الباب كماترى وتسمع دخل الدخيل على المسلمين في تزوير وتزييف التاريخ الإسلامي 0
أنظر ماذكره شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه " . ( لكن كانت البدع في القرون الثلاثة الفاضلة مقموعة وكانت الشريعة أعز وأظهر وكان القيام بجهاد أعداء الدين من الكافرين والمنافقين أعظم . وفي دولة " أبي العباس المأمون " ظهر " الخرمية " ونحوهم من المنافقين وعرب من كتب الأوائل المجلوبة من بلاد الروم ما انتشر بسببه مقالات الصابئين وراسل ملوك المشركين من الهند ونحوهم حتى صار بينه وبينهم مودة . فلما ظهر ما ظهر من الكفر والنفاق في المسلمين وقوي ما قوي من حال المشركين وأهل الكتاب ؛ كان من أثر ذلك 000 ) فترى أن بنو أمية أن هناك من هو المستفيد من شطب تاريخهم كله صالحه وطالحه هل فهمت هذه الجزئية بارك الله فيك ولي ردود إن شاء الله بكل مايخصني من تعقيبات

نرجو الإعادة ففي الإعادة إفادة ....


سيبك من النقل ( القص واللزق ) واعتمد على مخززونك الفكري وبخلافة قل لا أعلم وبذلك تكون قد أفتيت .


لله في خلقه شؤون

وين الحبيب حسن ياجماعة الخير ؟ :):)


رفعت الجلسة .


سلام .

ابونورا
01-23-2011, 06:32 PM
شكرا لك عمي سالم .

سنجهل فوق جهل الجاهلينا إن استلزمت الضرورة ذلك :)

تقبل خالص تقديري .





:) :) :) :):) :) :)

:FRlol:
بيقع من صدق!!
أطمن ياعم مسرور ماهو عم سالم هذا واحد دمه خفيف مو ثقيل الدم حقك

شيخ القبايل.
01-23-2011, 11:12 PM
يبدو أن الحضارم .. ومن خلال اختبار هذا الموضوع

سيعودون الى نقاشات المراء غير البناءة

ويكررون خطأهم القديم في بلاد الملايا

البحار
01-24-2011, 06:47 AM
------------------------------------------------------------------------------------------------
فعلاً هذا ما أنتهى أليه الإرشاديون كما رايته أنت ورأيته أنا السقوط في وحل الدنيا والرسوب في إمتحان إثبات العقائد فإذا أهتزت عقيدة المسلم التوحيدية لاشك ولا ريب أقل مايمكن أن يقترفه المسلم حتى ولو كان إرشادياُ ! المعاصي من كبائر الذنوب ومنها حلق اللحى 000 وأعظمها ان يعتقد في غير الله تعالى بأن بيد ه الحول والقوة ، ولأن حركة الإرشاد منذ نشأتها كان هدفها أن في بداية الأمر أن يتزوج الشيخ و القبيلي ببنات العلويين أم أنا غلطان ؟ أعتقد لو حلت هذه المشكلة من أساسها لما كان آل العمودي وآل بن طالب ويافع وآل بن ماضي وآل بن حترش وبن عبدات وآل باعباد وآل باكثير وغيرهم من شرائح مجتمع حضرموت مادون العلويين في الرتبة ( راجع موضوعي في سقيفة التراث والتاريخ الحلقة الثامنة ) أسسوا شيء أسمه الإرشاد 0
لكنني أريد أن أنبهك ياصديقي وهذه اظنها فاتتك فقد تكون نسيت أن تزور أو تسأل عن رحل من أندونيسيا إلى دماج - اليمن - و إلى نجد والحجاز وأخذوا علمهم من مشائخ هناك تعرفهم جيداً وهم في تزايد وقوة أعظم من هياكل الإرشاديين المتورمة هل تظن أنك تشاهد مثل ما رأيته ياحبيب حسن من منظر ؟


ياصديقي من ذكرتهم من المشائخ والقبائل وغيرهم أولئك يبحثون عن زواج العلوية وتركوا العقيدة وانت تركت العقيدة كلها ياصديقي الحضرمي التريمي باعباد الشبامي وإلا كيف تثق بصلاتك وهي ركن من اركان الإسلام مع الشيوخ الذين تزكيهم ولاترضى بتزويجهم من بناتكم وهن من زينة الحياة الدنيا. أجبني ياصديقي.هذا سؤال يردده اخوانهم المثقفين ويطلبون مني أن أطرحه عليك. لاتحذف ولاتتهرب من السؤال. ألإستفتاء لأبناء شبام وحدهم لاغير.

الدموني
01-24-2011, 10:42 AM
في ما يخص ملاحظتك الثانية :

قرأت ( أنا العبد لله ولا فخر ) أغلب مؤلفات باكثير وقرأت ما كتبه النقاد والباحثون عن مؤلفاته وفكره .... الا انني ( ان بغيت الحق ياعبد الحق ) لم أقرأ الدراسة التي كتبها بن سنكر ويمكن اني قرأت تلك الدراسات التي كتبها بن بر وبن عصيد وبن قضوض وبن خمير أيضا :):)

لله في خلقه شؤون

البليد ( أو سمه قصير الفهم ) يستعرض أمورا جانبية لا علاقة لها بالموضوع لكي يداري قصور فهمه ... لماذا لم تخض في الموضوع مع الخائضين ؟

نرجو منك موافاتنا بمختصر مفيد عن دراسة ( على أسورا دمشق ) لـــــ بن سنكر :)


شكرا لك عمي سالم .

سنجهل فوق جهل الجاهلينا إن استلزمت الضرورة ذلك :)

تقبل خالص تقديري .





:) :) :) :):) :) :)


:FRlol::FRlol: هذا هو حوار البر والعصيد عند اليساريين ؟؟؟

مسرور
01-24-2011, 11:20 AM
يبدو أن الحضارم .. ومن خلال اختبار هذا الموضوع

سيعودون الى نقاشات المراء غير البناءة

ويكررون خطأهم القديم في بلاد الملايا

عالج باكثير التاريخ من منظور مغاير لمظور المؤرخ ولم يكتبه وفقا لما سجله المؤرخ بل وفقا لما أملاه عليه خياله حول تلك الأخداث التاريخية ، وما قصده من ذلك هو ايصال رسالة الى القارىء من روايات سلامه القس / وا إسلاماه / الثائر الأحمر والتي جسدت أفكار مؤلفها وعبرّت عن الرسالة التي يود ايصالها فيم تجسد رواية واإسلاماه فكرة الجهاد كمفهوم النضال القومي ، وإذا كانت رواية سلامة القس تركز على الصراع النفسي للبطل فرواية واإسلاماه تتجاوز الفرد الى التصوير التاريخي .


إن رواية الثائر الأحمر هي أكثر أعمال باكثير الروائية تميّزا حيث جمع بين الماضي التاريخي ومجموعة من الشخصيات الطريفة وأشار باكثير في غلاف روايته أنها تحكي الصراع بين الراسمالية والشيوعية في الكوفة خلال القرن الثالث الهجري ( حسب تصوره ) ويبدو أن باكثير راى في القرمطية بما استهدفه من خلق مجتمع يخلوا من الطبقية ويدعوالى المساواة ، مذهب العدل الشامل وتحكيمه ومعارضة العقيدة والتقاليد الموضوعة إذ أن صراع القرامكة مع الإقطاع في ذلك الزمان يشبه صراع الشيوعية والراسمالية في الزمنالحاضر ، ولكننا نرى أنه مهما كان الشبه شديدا بينالحركتين فإن الإختلاف شديدا أيضا بين مجتمعين المجتمع الديني والثقافي القديم والمجتمع الدنيوي والصناعي في الزمن الحاضر ...


ما جاء بأعلاه مختصر مفيد مما حواه بحث تقدم به الدكتور منصور سعيد الحازمي من السعودية ونشرته مجلة الحكمة اليمنية في عددها الأخير ، وما يهمنا كمتقصيين لفكر باكثير استعراض كل أعماله لنصل في نهاية المطاف إلى مذهبه في الحياة كمفكر وبوضع المقارنة بين ما استعرضه الحازمي من روايات باكثير ورواية سيرة شجاع التي صنفه الحازمي من خلال مضمونها أنه مثل دور الداعية دون دور المفكر وأثنى على نظام جمال عبد الناصر وقوميته عن طريق سرد تاريخ مصر وربطه بحاضرها فإن مسرحية همام أو في بلاد الأحقاف لم تخرج عن نفس الإطار النقدي المستمد مما يدور في مخيلة باكثير فقد انتقد فيها نقدا لاذعا بعض ممارسات السادة العلويون واعتبرها منافية للقيم الإنسانية ونحى فيها نحو التشدد والمغالاة الدينية التي يتهم بها السادة العلويون خصومهم وسخرها كوسيلة اتهام معاكسة .



أدى كل الحكاية :) :)


سلفية باكثير أتت كنتاج لممارسات سيئة اكتشفها في مجتمعه ليست من الدين في شيء ، وحين أدرك صعوبة تغييرها نقدها ، والنقد يأتي دائما لغايات الإصلاح ويتضمن في جزء كبير منه وجهة نظر الناقد في ما يتعرض له بالنقد وقد لا يكون النقد في مجمله صحيحا .


رفعت الجلسة ياسادة ياكرام


قال بوعوض وبوعوض غير صادق


ان الدكتور محمد أبوبكر حميد حين كتب عن سلفية باكثير كان يستهدف إرضاء ولاة الأمر والكهانة الدينية في البلد الذي يقيم به ( أي الدكتور ) ... وهذا الكلام غير صحيح فسلفية باكثير لم تكن إنقلابا صريحا على مناهجه ومذهبه كشافعي بل كانت إنقلابا على قيم فرضت وغدت بتقادم الأيام والسنين جزء من الإرث الديني والثقافي لحضرموت ..... وإن أخفق نوعا ما في تعميم التنوير في مجتمع يؤمن بالكهانة الدينية الصوفية والقبورية منها تحديدا ويرى في السادة خير خلف لخير سلف وفئة مميزة عن بقية فئات المجتمع بكافة أطيافه فقد نزع باكثير في مسرحية همام أو في بلاد الأحقاف رداء القدسية عن السادة الهاشمييون المرتبط أساسا بالنهج الصوفي نزعا جزئيا وليس نزعا كاملا .


سلام .

مسرور
01-24-2011, 11:22 AM
:FRlol:
بيقع من صدق!!
أطمن ياعم مسرور ماهو عم سالم هذا واحد دمه خفيف مو ثقيل الدم حقك

أخي أبو نورا

قل له يارفيقي .............. اظهر وبان وعليك الأمان .


سلام .

مسرور
01-24-2011, 11:34 AM
:FRlol::FRlol: هذا هو حوار البر والعصيد عند اليساريين ؟؟؟


http://www.youtube.com/watch?v=BsCNLVvaejs

سالم علي الجرو
01-24-2011, 12:51 PM
عالج باكثير التاريخ من منظور مغاير لمنظور المؤرّخ ولم يكتبه وفقا لما سجله المؤرخ بل وفقا لما أملاه عليه خياله حول تلك الأحداث التاريخية ، وما قصده من ذلك هو ايصال رسالة الى القارىء من روايات سلامه القس / وا إسلاماه / الثائر الأحمر والتي جسدت أفكار مؤلفها وعبرّت عن الرسالة التي يود ايصالها فيم تجسد رواية واإسلاماه فكرة الجهاد كمفهوم النضال القومي ، وإذا كانت رواية سلامة القس تركز على الصراع النفسي للبطل فرواية واإسلاماه تتجاوز الفرد الى التصوير التاريخي .
مسرور

طرح مفيد ومهم ليته في مكان آخر:
من يقرأ التاريخ مميزا ثغراته هو من يتحدد له منظور خاص، ، وبحسب ما أوردته عن منظور باكثير للتاريخ والتّعاطي معه أدبيا وقيميا ، فهو واحد من هؤلاء .

بهذا يكون باكثير قد استخدم في البحث أو التعاطي أو قراءة وقائع التاريخ ما يعرف بـ: " الإجتهاد والإستنتاج والتّعليل " .

أنت أضفت بعدا جديدا ، إن جاز لنا التعبير ، إلى الأديب عل أحمد باكثير ذلك هو البعد الفلسفي والعلمي ، فاللجوء إلى الإستنتاج أمام ثغرة او فراغ لا يأتي إلا عبر اجتهاد ، وما كلّ قارىء مجتهد حتى وإن عدّ مثقفا ، والمجتهد يستند إلى دراسته وبحثه الخاص وتأمله ما يعرف بالقياس وا لإستنتاج والتعليل إلى:
( ما حدث فعلا في ظروف مشابهة ، أو بالإستناد إلى قوانين طبيعيّة أو اجتماعيّة ، يستمدّها من العلوم الأخرى ـ أصول البحث التاريخي ) .

كأنّه يشكّ ولا يريد لأدبه ذي الصلة إلا أن يساير توقعات الإجتهادات في البحث التاريخي للوقوف على النسبة العالية من صحّته ودقّته .
شكرا أخي مسرور

الحضرمي التريمي
01-24-2011, 04:15 PM
عالج باكثير التاريخ من منظور مغاير لمظور المؤرخ ولم يكتبه وفقا لما سجله المؤرخ بل وفقا لما أملاه عليه خياله حول تلك الأخداث التاريخية ، وما قصده من ذلك هو ايصال رسالة الى القارىء من روايات سلامه القس / وا إسلاماه / الثائر الأحمر والتي جسدت أفكار مؤلفها وعبرّت عن الرسالة التي يود ايصالها فيم تجسد رواية واإسلاماه فكرة الجهاد كمفهوم النضال القومي ، وإذا كانت رواية سلامة القس تركز على الصراع النفسي للبطل فرواية واإسلاماه تتجاوز الفرد الى التصوير التاريخي .


إن رواية الثائر الأحمر هي أكثر أعمال باكثير الروائية تميّزا حيث جمع بين الماضي التاريخي ومجموعة من الشخصيات الطريفة وأشار باكثير في غلاف روايته أنها تحكي الصراع بين الراسمالية والشيوعية في الكوفة خلال القرن الثالث الهجري ( حسب تصوره ) ويبدو أن باكثير راى في القرمطية بما استهدفه من خلق مجتمع يخلوا من الطبقية ويدعوالى المساواة ، مذهب العدل الشامل وتحكيمه ومعارضة العقيدة والتقاليد الموضوعة إذ أن صراع القرامكة مع الإقطاع في ذلك الزمان يشبه صراع الشيوعية والراسمالية في الزمنالحاضر ، ولكننا نرى أنه مهما كان الشبه شديدا بينالحركتين فإن الإختلاف شديدا أيضا بين مجتمعين المجتمع الديني والثقافي القديم والمجتمع الدنيوي والصناعي في الزمن الحاضر ...


ما جاء بأعلاه مختصر مفيد مما حواه بحث تقدم به الدكتور منصور سعيد الحازمي من السعودية ونشرته مجلة الحكمة اليمنية في عددها الأخير ، وما يهمنا كمتقصيين لفكر باكثير استعراض كل أعماله لنصل في نهاية المطاف إلى مذهبه في الحياة كمفكر وبوضع المقارنة بين ما استعرضه الحازمي من روايات باكثير ورواية سيرة شجاع التي صنفه الحازمي من خلال مضمونها أنه مثل دور الداعية دون دور المفكر وأثنى على نظام جمال عبد الناصر وقوميته عن طريق سرد تاريخ مصر وربطه بحاضرها فإن مسرحية همام أو في بلاد الأحقاف لم تخرج عن نفس الإطار النقدي المستمد مما يدور في مخيلة باكثير فقد انتقد فيها نقدا لاذعا بعض ممارسات السادة العلويون واعتبرها منافية للقيم الإنسانية ونحى فيها نحو التشدد والمغالاة الدينية التي يتهم بها السادة العلويون خصومهم وسخرها كوسيلة اتهام معاكسة .



أدى كل الحكاية :) :)


سلفية باكثير أتت كنتاج لممارسات سيئة اكتشفها في مجتمعه ليست من الدين في شيء ، وحين أدرك صعوبة تغييرها نقدها ، والنقد يأتي دائما لغايات الإصلاح ويتضمن في جزء كبير منه وجهة نظر الناقد في ما يتعرض له بالنقد وقد لا يكون النقد في مجمله صحيحا .


رفعت الجلسة ياسادة ياكرام


قال بوعوض وبوعوض غير صادق


ان الدكتور محمد أبوبكر حميد حين كتب عن سلفية باكثير كان يستهدف إرضاء ولاة الأمر والكهانة الدينية في البلد الذي يقيم به ( أي الدكتور ) ... وهذا الكلام غير صحيح فسلفية باكثير لم تكن إنقلابا صريحا على مناهجه ومذهبه كشافعي بل كانت إنقلابا على قيم فرضت وغدت بتقادم الأيام والسنين جزء من الإرث الديني والثقافي لحضرموت ..... وإن أخفق نوعا ما في تعميم التنوير في مجتمع يؤمن بالكهانة الدينية الصوفية والقبورية منها تحديدا ويرى في السادة خير خلف لخير سلف وفئة مميزة عن بقية فئات المجتمع بكافة أطيافه فقد نزع باكثير في مسرحية همام أو في بلاد الأحقاف رداء القدسية عن السادة الهاشمييون المرتبط أساسا بالنهج الصوفي نزعا جزئيا وليس نزعا كاملا .


سلام .
--------------------------------------------------------------------------------------------------------
الحقيقة التي لا مناص منها من أن مسرور ذهب إلى أعماق باكثير الوجدانية على الصحيح في قضية أثرتها أنا شخصياً فقط للرد على من يدعي صوفية باكثير ويحاول أن يلملم كل ذكر قاله باكثير في السادة العلويين خاصة المديح والإطراء عده خطأ أنه دليل على صوفيته وحبه لطريقتهم الصوفية الممزوجه بالتشيع الخفي والظاهر عند البعض الآخر للعلاقة القوية والأكيدة بين الفكرين أو الطريقتين ؛ ولكونني أعرف جيداً كغيري ممن قرأ في تاريخ حضرموت في هذه الفترة الوسيطة وتبين له الصراع الخفي المهموس غير المسموع بين المشائخ آل الخطيب وآل بافضل وآل باكثير وآل باجمال اي بمعنى آخر العوائل والأسر المتفقهه في الدين عبر التاريخ القديم المنتمية أصلاً وفرعاً إلى حضرموت بأطيافها التاريخية القديمة فهي شعرت أو لم تشعر بأنها عاشت أو تعيش وضعاً لايروق لها ولا لمكانتها الدينية بعد أن سحب البساط من تحت رجليها أو أنها اصبحت مجرد تبعاً للسادة العلويين تردد الفواتح صباح مساء أو تقرأ على الموتى يس بعد أن همشت وهي التي تفتخر بأن أجداد العلويين تتلمذوا على أيدي آبائهم اينما حلوا في حضرموت ، وما باكثير إلاّ ابن البيئة الحضرمية ولعلك إذا بحثت تجد أشخاصاً من آل باكثير وآل بافضل وآل باجمال وغيرهم كانوا من اوائل من أعتنق فكر جمعية الإرشاد وصارع الرابطة العلوية في بيتاوى وكذلك تجدهم في مقدمة من أهال التراب على عقائد الصوفية في زماننا هذا وهذا غير مستبعد ولهذا فقول الأخ مسرور ( سلفية باكثير أتت كنتاج لممارسات سيئة اكتشفها في مجتمعه ليست من الدين في شيء ، وحين أدرك صعوبة تغييرها نقدها ، والنقد يأتي دائما لغايات الإصلاح ويتضمن في جزء كبير منه وجهة نظر الناقد في ما يتعرض له بالنقد وقد لا يكون النقد في مجمله صحيحا ) هذا الإستنتاج الصحيح الذي لابد من الإعتراف به وإن أختلفت مع مسرور في قضايا أخرى 0
وحق له أن يرفع الجلسة وأنا أرفع الموضوع للتثبيت

مسرور
01-25-2011, 11:15 AM
ولهذا فقول الأخ مسرور ( سلفية باكثير أتت كنتاج لممارسات سيئة اكتشفها في مجتمعه ليست من الدين في شيء ، وحين أدرك صعوبة تغييرها نقدها ، والنقد يأتي دائما لغايات الإصلاح ويتضمن في جزء كبير منه وجهة نظر الناقد في ما يتعرض له بالنقد وقد لا يكون النقد في مجمله صحيحا ) هذا الإستنتاج الصحيح الذي لابد من الإعتراف به وإن أختلفت مع مسرور في قضايا أخرى 0

الأخ الحضرمي التريمي


تجرّد الباحث في الأحداث التاريخية وترفّعه عن المناطقية والجهوية والعصبية القبلية والمذهبية مطلب اساسي وبدونه تأخذ الداسة أو البحث أو حتى النقاش ضمن قضية خلافية مطروحة ( دينية / سياسية / إجتماعية ) صفة التزكية والشرعنة لايدلوجية يؤمن بها كاتب البحث أو المتداخل وهذا ما ألحظه في كل مشاركاتك ذات الصبغة الدينية والقبائلية أيضا :) . وهي بصبغتها تلك لا تدمغ بطابع البحث المجرّد المنزّه وإنما ينطبق عليها وصف التعصب الأيدلوجي المروّج لفكر معيّن .


تقتضي الامانة التاريخية في سرد معطيات التاريخ الإشارة إلى ما صنّفته بعض المراجع بـــــ الصراع العلوي الإرشادي في جاوة وشرق آسيا عامة ، وما لا يقبل الجدل أو النقاش أن الصراع في حقيقته كان بين أتباع المذهب الشافعي من الحضارم والسادة العلويون وجمعية الإرشاد السلفية الحنبلية التي اسسها الشيخ محمد رشيد رضا ورفعت شعارات الإحتكام للكتاب والسنة النبوية المماثلة لتلك التي يرفعها الوهابيون الحنابلة .


فهل كان للوهابية في بداياتها الاولى موطىء قدم في جزر شرق آسيا ؟


نعم .... وتعود بداياته إلى عام 1803 وتنبهت هولندا إلى خطورته على التعايش المذهبي والديني بين أبناء تلك الجزر فاستهدفت مده بالتحجيم في حوالي عام 1823 ( إن لم تخنني الذاكرة )


الصراع الذي أخذ صبغة الصراع العلوي الإرشادي بين أبناء حضرموت خارج حدود الوطن كان صراعا بين المذهب الشافعي والطرق الصوفية عامة والحنبلية الوهابية المغالية التي لا يؤمن أتباعها بالمذهبية أساسا ويغلبون إجتهادات أحمد بن حنبل على ما سواها من إجتهادات فقهية لبقية الإئمة وإن أخذوا أحيانا ببعض الآراء الفقهية الراجحة فهم لا ياخذون بها من منطلق القصور في مذهبهم وإنما يستندون إلى مقولة كل يؤخذ من رأيه ويرد إلا صاحب القبر هذا .



بقراءة ما جاء في نقاشنا حول سلفية باكثير يتضح أن عدة عوامل دفعت بباكثير الى المغالاة الدينية والوقوف موقف الرافض لممارسات معينة للسادة العلويون كانوا يروجون لها في الوسط الحضرمي الذي فشلت الوهابية في إختراقه عبر غزوة بن قملا الشهيرة وتيسر لها اختراقهم في مهاجرهم عن طريق محمد رشيد رضا ...



يتضح أن موقف باكثير كان محكوما بوجهة نظر المثقف الذي يريد تحرير مجتمعه من بعض مظاهر التخلف التي تعزى الى الدين ويصعب الفكاك منها بصفتها أمرا لا يقبل الجدل والنقاش ولم يجد امامه من مخارج توصله لغاياته سوى اللجوء الى التطرّف ليس من منظور المستبدل لمذهبه بمذهب آخر وإنما لمقارعة من اعتبرهم خصوما بعصا مما ثلة لعصاهم الدينية التي يرفعونها في وجوه المعارضين .



من القديم المتجدد :



حـــرب ضد التصوّف .. أم حرب ضد الروابط المشتركة بين أقطاب الصوفية العلويين والشيعة ؟ - سقيفة الشبامي (http://www.alshibami.net/saqifa//showthread.php?t=6433)



سلام .

الحضرمي التريمي
01-25-2011, 09:46 PM
0

الأخ الحضرمي التريمي


تجرّد الباحث في الأحداث التاريخية وترفّعه عن المناطقية والجهوية والعصبية القبلية والمذهبية مطلب اساسي وبدونه تأخذ الداسة أو البحث أو حتى النقاش ضمن قضية خلافية مطروحة ( دينية / سياسية / إجتماعية ) صفة التزكية والشرعنة لايدلوجية يؤمن بها كاتب البحث أو المتداخل وهذا ما ألحظه في كل مشاركاتك ذات الصبغة الدينية والقبائلية أيضا :) . وهي بصبغتها تلك لا تدمغ بطابع البحث المجرّد المنزّه وإنما ينطبق عليها وصف التعصب الأيدلوجي المروّج لفكر معيّن .


تقتضي الامانة التاريخية في سرد معطيات التاريخ الإشارة إلى ما صنّفته بعض المراجع بـــــ الصراع العلوي الإرشادي في جاوة وشرق آسيا عامة ، وما لا يقبل الجدل أو النقاش أن الصراع في حقيقته كان بين أتباع المذهب الشافعي من الحضارم والسادة العلويون وجمعية الإرشاد السلفية الحنبلية التي اسسها الشيخ محمد رشيد رضا ورفعت شعارات الإحتكام للكتاب والسنة النبوية المماثلة لتلك التي يرفعها الوهابيون الحنابلة .





نعم .... وتعود بداياته إلى عام 1803 وتنبهت هولندا إلى خطورته على التعايش المذهبي والديني بين أبناء تلك الجزر فاستهدفت مده بالتحجيم في حوالي عام 1823 ( إن لم تخنني الذاكرة )


الصراع الذي أخذ صبغة الصراع العلوي الإرشادي بين أبناء حضرموت خارج حدود الوطن كان صراعا بين المذهب الشافعي والطرق الصوفية عامة والحنبلية الوهابية المغالية التي لا يؤمن أتباعها بالمذهبية أساسا ويغلبون إجتهادات أحمد بن حنبل على ما سواها من إجتهادات فقهية لبقية الإئمة وإن أخذوا أحيانا ببعض الآراء الفقهية الراجحة فهم لا ياخذون بها من منطلق القصور في مذهبهم وإنما يستندون إلى مقولة كل يؤخذ من رأيه ويرد إلا صاحب القبر هذا .



بقراءة ما جاء في نقاشنا حول سلفية باكثير يتضح أن عدة عوامل دفعت بباكثير الى المغالاة الدينية والوقوف موقف الرافض لممارسات معينة للسادة العلويون كانوا يروجون لها في الوسط الحضرمي الذي فشلت الوهابية في إختراقه عبر غزوة بن قملا الشهيرة وتيسر لها اختراقهم في مهاجرهم عن طريق محمد رشيد رضا ...



يتضح أن موقف باكثير كان محكوما بوجهة نظر المثقف الذي يريد تحرير مجتمعه من بعض مظاهر التخلف التي تعزى الى الدين ويصعب الفكاك منها بصفتها أمرا لا يقبل الجدل والنقاش ولم يجد امامه من مخارج توصله لغاياته سوى اللجوء الى التطرّف ليس من منظور المستبدل لمذهبه بمذهب آخر وإنما لمقارعة من اعتبرهم خصوما بعصا مما ثلة لعصاهم الدينية التي يرفعونها في وجوه المعارضين .



من القديم المتجدد :



حـــرب ضد التصوّف .. أم حرب ضد الروابط المشتركة بين أقطاب الصوفية العلويين والشيعة ؟ - سقيفة الشبامي (http://www.alshibami.net/saqifa//showthread.php?t=6433)



سلام .

--------------------------------------------------------------------------------------------------
الأخ الحضرمي التريمي
تجرّد الباحث في الأحداث التاريخية وترفّعه عن المناطقية والجهوية والعصبية القبلية والمذهبية مطلب اساسي وبدونه تأخذ الداسة أو البحث أو حتى النقاش ضمن قضية خلافية مطروحة ( دينية / سياسية / إجتماعية ) صفة التزكية والشرعنة لايدلوجية يؤمن بها كاتب البحث أو المتداخل وهذا ما ألحظه في كل مشاركاتك ذات الصبغة الدينية والقبائلية أيضا :) . وهي بصبغتها تلك لا تدمغ بطابع البحث المجرّد المنزّه وإنما ينطبق عليها وصف التعصب الأيدلوجي المروّج لفكر معيّن .
الأخ مسرور
هذا مما لاشك فيه وهو عنوان مصداقية الباحث أن يتجرد عن مثل التصنيفات التي ذكرتها 0
واما أنك قد رايت انني أتصف بالتزكية والشرعنة الأيديولوجية على حد تعبيرك ففي هذا كلام مجمل منك وهو لو تأملت بحاجة إلى التفصيل ، فإن كنت تعتقد أن هذا حدث مني فهو على وجه المقابلة بالتأكيد صحيح لأن الرد على الشبهات في القضايا والمسائل العقدية تتطلب الدفع بالمسلم على وجه التسريع لا التأخير خاصة في حق الذي يعيش أخطاء في إعتقاده في الله واسمائه وصفاته مثلاً أن يكون الحديث معه على وجه المسارعة بتقديم اسلوب الترهيب والترغيب في دعوته وهذا اسلوب رباني لو تعلم عند أهل العلم والتحقيق لا على أسلوب الإختيار كماهو أسلوب أهل الفلسفة أو السياسة عندكم وغيرها من أمور الدنيا والمعاش ، لأن الأمر ياعزيزي إما جنة وإما نار فلابد من ذلك لتزكية ماندعو له وهذا أكتسبته من خلال الأخذ بكلام أهل العلم من أهل السنة والجماعة الذين يحتكمون في امورهم كلها لكتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وهذا قد يبدو عليك مستغرب لكونك لاتعد من الدعاة وهذه مرتبة كبيرة لوتعلم ووظيفة من وظائف الأنبياء والمرسلين فكلنا نطمح إن شاء الله أن نكون منهم أليس كذلك ؟
أما في أمور أخرى كالتاريخ والقضايا الإجتماعية قد يظهر مني أو من غيري لو دقق في مانقوله أننا نقدم الأدلة والبراهين التي تثبت صحة مانريد توصيله للغير وهذه من صفات البشر عموما قلما ينجو منها أحد إلا المعصومين من الأنبياء والمرسلين ومن قام بتقديم شواهد على صحة مايقول في هذه القضية أو غيرها برئت ذمته ----------------------
تقتضي الامانة التاريخية في سرد معطيات التاريخ الإشارة إلى ما صنّفته بعض المراجع بـــــ الصراع العلوي الإرشادي في جاوة وشرق آسيا عامة ، وما لا يقبل الجدل أو النقاش أن الصراع في حقيقته كان بين أتباع المذهب الشافعي من الحضارم والسادة العلويون وجمعية الإرشاد السلفية الحنبلية التي اسسها الشيخ محمد رشيد رضا ورفعت شعارات الإحتكام للكتاب والسنة النبوية المماثلة لتلك التي يرفعها الوهابيون الحنابلة .[/

[COLOR="Blue"]أوافقك في جزء من هذا من أن الصراع كان بين أتباع المذهب الشافعي من الحضارم في بداية أمره لأن الشيخ أحمد السوركتي السوداني الأصل الذي أعتبره العلويون على حد تعبيرهم "جرثومة الخلاف " كان على مذهبهم وعقيدة الأشعري ولم يكن حنبلياً ولا مالكيا فقط ولأنه أفتى بصحة جواز العلوية بغير العلوي فجر الصراع الكامن بينهم أساساً من حضرموت كما ذهبت أنت إلى ذلك ووافقتك سلفاً فقد عودي وحورب أشد المحاربة لموقفه هذا من العلويين لا على أنه وهابي أو سلفي أو حنبلي كما قد تظن إذ أن الأصل أن الإرشاد كما بينت لك سابقاً في رد متقدم أنهم ليسوا على سلفية أبن تيمية ولا على سلفية أبن عبد الوهاب 0 وأما محمد رشيد رضا هو الآخر كسبته الإرشاد إلى صفوفها نتيجة لعصبية العلويين في مسائل الزواج والشمة وغيرها من الموضوعات وهو من مدرسة محمد عبده وجمال الدين الأفغاني وبعيد عن مدرسة الوهابية وهكذا أرى أنه ينقصك معرفة أمور كثيرة تدور بين العلماء المشهورين ومدارسهم ومشاربهم الفكرية والعقدية وبهذا يتضح أنك لم توفق في هذه الجزئية 0

فهل كان للوهابية في بداياتها الاولى موطىء قدم في جزر شرق آسيا ؟
الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل مؤسس الدولة السعودية الثالثة رحمه الله كانت له مساعي في إطار المساعي الحميدة على إصلاح البيت الحضرمي ولم يكن لآل سعود مطامع اخرى والذي أرسل الشيخ احمد السوركتي من الحجاز إلى جاوى هو أحد أفراد آل الحبشي وليس آل الشيخ الوهابيين0
وهولندا وبريطانيا في جزيرة سنقفورا لعبتا دور التأليب بين أطراف الإختلاف لا تشطط كثيراً ياعزيزي مسرور0

هذا ما أستطعت الرد والتعقيب عليه في هذه العجالة دمت بخير 0

الخليفي الهلالي
01-25-2011, 11:45 PM
الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل مؤسس الدولة السعودية الثالثة رحمه الله كانت له مساعي في إطار المساعي الحميدة على إصلاح البيت الحضرمي ولم يكن لآل سعود مطامع اخرى والذي أرسل الشيخ احمد السوركتي من الحجاز إلى جاوى هو أحد أفراد آل الحبشي وليس آل الشيخ الوهابيين0
وهولندا وبريطانيا في جزيرة سنقفورا لعبتا دور التأليب بين أطراف الإختلاف لا تشطط كثيراً ياعزيزي مسرور0


منك والصدق أو هذه مجاملة منك يالحضرمي التريمي؛؛؛؛؛

الحضرمي التريمي
01-26-2011, 04:14 PM
منك والصدق أو هذه مجاملة منك يالحضرمي التريمي؛؛؛؛؛

لا هذا ليس من المجاملة كما قد يتبادر إلى ذهنك ياصديقي الخليفي هذه هي الحقيقة فالملك الراحل عبد العزيز بن عبد الرحمن بن فيصل رحمه الله الوسيط بينه وبين العلويين والإرشارديين فيما أعلمه هو إبراهيم السقاف أبحث عن هذه الشخصية حتى ترى مصداقية قولي هداك الله وهكذا القاضي الشافعي في مكة من محمد بن حسين الحبشي الذي قام بإرسال السوركتي لتعليم أبناء الحضارم لا دخل للسعوديين فانت تسيطر عليك نظرية المؤامرة في معظم ماتكتبه ولهذا أنت تنطنط أخشى عليك من إنزلاق غضروفي إذا أستمريت بهذه الرياضة المتعبة جداً تقبل سلامي وأبتسم بعد أن تقرأ كلامي دمت بخير 0

مسرور
01-26-2011, 06:35 PM
أخي الحضرمي التريمي


اشارة الى ما جاء في مشاركتك رقم 58


حتى لو جعلت من الدين ستارا لك واستشهدت بالآيات والأحاديث النبوية لتزكية منهجك الحنبلي المتشدد فأنت في نظري وفي نظر كل باحث متجرد من الأهواء منتق للمعلومة وعازلا ومجردا لها عن روابطها ومعانيها ومطوعا لها لتصبح دليلا للإثبات في خطاباتكم يامن تتجندون الله ورسوله في صفوفكم ( قسرا ) وتضعون النقيض لكم في موقف المناهض للدين الفاقد للحجة ( كما تصوره لكم عقولكم ) :) .


التوتر والخداع في الخطاب نتاج رؤية ومنهجية خاطئة في فهم الواقع الذي يتعامل معه خطابكم .... فهنيئا لكم بسلفيتكم وهنيئا لكم بالجنة وحور العين اللواتي لن يزاحمك احد عليهن من غير أتباع الفرقة الناجية التي تعتقدون أنكم من أتباعها ومن سواكم من الفرق الإسلامية الأخرى في النار :) :)


هذا أولا أما ثانيا : فكل الشواهد تفيد أن الشيخ محمد رشيد رضا كان ممن تأثروا بالفكر السلفي الوهابي كما أن الشيخ عثمان بن فودي وهومن السودان قد اعتنق نفس المبادىء بعد لقائه بعلماء الدعوة الوهابية في موسم الحج ودخل في حروب مع قبائل الهوسا السودانية الوثنية في عام 1802 وقضى على ما كان يسمى بـــ مملكة غبر وأقام على أنقاضها مملكة بديلة عرفت بـــ مملكة سوكوكو ( إن لم تخنني الذاكرة ) على أساس الدعوة الوهابية وامتدت الى بحيرة تمبكتو وتشاد ... وبالمناسبة فإن الدعوة السنوسية هي الأخرى وإن بدت في ظاهرها حركة صوفية إلا أن التشدد الوهابي كان غالبا عليها ، وإن رغبت في معرفة المزيد عن التغلغل الوهابي في بعض البلدان المستهدفة فأرجع الى كتاب النهضات الحديثة في جزيرة العرب للدكتور محمد عبد الله ماضي .


سأترك لك وللقراء جميعا تحديد الصفة المذهبية التي كان عليها الشيخ أحمد السوركتي السوداني :) :) .


كتبت أنا الآخر ما كتبت بعجالة ...... مع وعد مني بوقفة لاحقة .... وليتك تدرك ظروفي ( كنت عذرتني ) :) :)

ويبقى الحديث ذو شجون


سلام .