سقيفة الشبامي

سقيفة الشبامي (http://www.alshibami.net/saqifa//index.php)
-   تاريخ وتراث (http://www.alshibami.net/saqifa//forumdisplay.php?f=39)
-   -   المقــــامــــات الشـــــبـــاميـــه (http://www.alshibami.net/saqifa//showthread.php?t=2177)

أبوعوض الشبامي 03-03-2003 09:05 PM

المقــــامــــات الشـــــبـــاميـــه
 
.
أدب المقامات هو أدب عربي رفيع ومعروف منذ صدر الحضارة العربية .
وتعتبر المقامات الحضريمة الشبامية خليطا من اللهجة المحلية والفصحى ولا تخلو من أخطاء نحوية واسلوب المقامات باللهجة الحضرمية اسلوب شاع في حضرموت منذ زمن طويل وتحمل المقامات طابع التقاليد والعادات المحلية بحيث يتعذر على القاريء العربي الغير الحضرمي ان يفهما دون شرح من احد ابناء المنطقة .
وأهم مافي المقامة هو هيكلها العام الذي تبنى عليه إذ يقدم كاتب المقامة نفسه كشاهد على عراك أوخلاف يدور بين مجموعة من الحضور أو كمجادل متعصب لرأي أوقبيلة معينة أو أن اصدقاؤه طلبوا ان يكتب للتسلية أو تقديم المعلومات عن موضوع ما .
والمقامات مقبولة ومفهومة عند عامة الناس سوى متعلمين أو أميين منهم والذين عندما تقرأ لهم يقابلونها بضحكات استحسان ، والمقامات مفيدة للدارسين الذين يريدون ان يعرفون على نمط الحياة في حضرموت وعبر قراءتها سيكتشفون كيف تبدأ المنازعات وكيف يتم حلها وانهاؤها وهو شيء ثابت كغيره من الأشياء في حياة الناس بحضرموت .
والمواضيع التي تتناولها المقامة مواضيع تقليدية مثلها مثل الأغراض التي يتناولها الشعر . غير أن المقامات تناولت كثيرا الخصام بين القهوة والشاي .. وبين البر والذره والمسيبلي وبين ملاك النخل واهل الشراحه وبين النساء ( البيضاء والسمراء ) ...الخ وتأتي المقامات الحضرمية متأثربمقامات - بديع الزمان الهمداني- التي كتبها في عام 382هـ غير انها صورة شعبية رائعة من مقامات بديع الزمان وكانت مدينة شبام تزخر عبر العصور بالمواهب التي كتبت وقالت أدب المقامات الشعبية وتناولت كثيرا من الفئات الشعبية الموهوبة هذا الفن الذي كان له عشاقه ورواجه بين كافة طبقات المجتمع الحضرمي وكان تعاطي أدب المقامات منتشرا بين جميع الأوساط والطبقات الإجتماعية غير أنه مع الأسف تلاشى ادب المقامات وضاعت عن الذاكرة معظم المقامات الشبامية .
ولم يعد بين ايدنيا من هذا الأدب الراقي سوى بضع مقامات بعضها ناقص ومحرف ومبتور وبعضها لازال في خزائن المهتمين يضنون على الناس بإطلاعهم عليها .
ومن المقامات الشبامية التي حفظت ووثقت مقامات احمد عبدالله بركات وهو من أهالي شبام كانت مهنته مبيض للأواني النحاسية وتوفى سنة 1930م واحمد بركات شاعر ساخر موهوب ومن هذه المقامات مقامة ( الحبوب والثمار وماكان بينهما من النظم والأشعار ) ومقامة ( ارشاد البليد الى أحكام العصيد ) ..!!
وبغية التوثيق عبر السقيفة الشبامية لهذا النوع من الأدب نتناول مقامات احمد بركات ونبدأ ب ( ارشاد البليد الى احكام العصيد ) قال فيها احمد بركات:
(( يافتاح ياعليم الحمدالله الباقي على الدوام ، والمتفضل على خلقه بالنعم الجسام ، التي من افضلها نعمة الاسلام ، ثم أقام الجسم بأكل القوام ، وتنويع اجناس الطعام ، وفضله بعضه على بعض كما فعل ذلك في الشهور والأعوام ،والصلاة والسلام من ذي الجلال والإكرام ، على سيدنا محمد أفضل الآنام ، وعلى آله وأصحابه الأعلام ، وما هَما ودق الركام ، وسبح قطر الغمام.
أما بعد فإني وضعت هذا الكتاب ، وسميته تنبيه الأصحاب ، وعين الصواب ، يشتمل على ثلاثة ابواب .
الباب الأول في معرفة سيد الأقوات ، والمحبوبة في غالب الأوقات ، عند أهل السنة والجماعات ، الغنية شهرتها عن التحديد ، والمسماة عند غالب الناس بالعصيد ، فتنبهت على ما لابدّ منه ، وأشرت إلى ما لا غنًا عنه ، أسأل الله أن ينفع بها الآكل والعاصده ، وأن يجعلها من أعظم مائده ، وأربح فايده .
فأعلموا عباد الله أن العصيد لها ثلاثة أركان فلا تصح إلاّ بها:
الركن الأول الماء ، وشرطه أن يكون حاليًا ، حلوا عذبًا ، فلا تصح بالماء المالح على الصحيح ، وكلما زادت حلاوتها فهو احسن ويجب أن يمرس فيه التمر ، لأن به صلاح الأمر ، وإن كان جزاز أو مديني فهو اكمل ، وان يغلى على النار قبل طرح الطحين ، ثم يصفى ، وتسن تنقيته ، وتصفيته ، وأن ينخله بمنخله حافظه .
الركن الثاني الدقيق ، أكمله واحسنه ، دقيق البر نقي خالص ، ويصح خلطه بذرة الشتا ، وأن يكون ثلاثة أخماس ، ومن ذرة الشتاء خميسيين ،ويجوز بذرة الصيف اذا عدم الشتا ، ويكره بذرة الموسم أشدّ كراهة ، والأصح عند المحققين أنها تحرم.
الركن الثالث الدقيق يجب نخله ، وتسن تنقيته ، ومن سننها المتأكده الحيدوان ، وفي قول يجب ، وان العاصدة ان تكون امرأة كاهلة صحيحة الجسد والمنظر ، وان تكون قد أكلت ماتيسّر ، قبل أن تستبدي في العمل ،
مسألة :هل تصح عصيد الرجل أو تكره أو تحرم ؟ ففي ذلك ثلاثة اقوال، أظهرها الكراهه ، قلت : الأصح عند الجمهور من العلماء الثقات ، وجزم بها أعيان تريم ، انها تصح عصيد الرجل ، بلا كراهه ، في السفر ، لأصحابه ، أوخبرته ، أورفقته .
ومن شروطها المتأكده السمن ، وتسن التفروصه وقيل تجب ، وقيل تكره بالصليط ، والوَدَك أشدّ كراهة ، وقيل إنها تحرم ، ثم يفعل للسمن حبس ، ويكره وضع السمن في فنجان والتوكيز فيه ، بخلاف الهريسة ، والفرق بينهما واضح وجلي ، والأصح عند المحققين أن السمن العولقي مع العصيدة مستحب احسن من العِكَّه ، إلا في التفروصة فيستويان ، وتسنّ بل يجب على القادر أن يحضر مع العصيد عسلا ، خصوصا في أيام الشتا والربيع ، واختلف اصحابنا في وضع العسل ، قال بعضهم : يوضع في الحبس مخلوط بالسمن ، وقال بعضهم : يفرّق في جوانب الصحفه ، قلت : الأصح أن وضعه في الحبس أولى لما في وضعه على الجوانب من اختلال اللقمة وعدم انقباضها ، ويسنّ لمن يتعسّر عليه العسل أن يجعل بدله سنكرًا ابيض .
ولها اربعة أوقات ، وقت فضيله ، وهو من طلوع الفجر الصادق الى قبل طلوع الشمس ،ثم وقت جواز بلا كراهه ، من طلوع الشمس الى ان ترتفع قدر رمح ، ثم وقت جواز مع الكراهه من ارتفاع الشمس الى الاستوا ، ثم وقت حرمه ماعدا ذلك ، وفي عصيدة الليل ثلاثة اقوال : أظهرها الكراهه ، إلآّ في شهر رمضان فيجوز السحور بها من غير باس ، ولا تصح بوقيد حطب التشريق ، فإنه يورث الحريق ، كمثل الكرب والليف ، فإنه ماينجح الشِرق والمغاضيف .

فصل في مبطلات العصيد
------------------------------

نلتقى معكم انشاء الله مرة أخرى مع مقامة ( إرشاد البليد الى أحكام
العصيد ) ..



.

الشبامي 03-05-2003 02:06 AM

رائع يابوعوض رائع!!!!!
وفي انتظار باقي المقامات لهذا المبدع الشبامي احمد بركات رحمه الله

شيخ القبايل. 03-05-2003 02:25 AM

موضوع تراثي اخر ممتاز .. يستحق المتابعة والقراءة
شكرا لك اخانا الحبيب

أبوعوض الشبامي 03-05-2003 09:09 AM

.
شكرا للأخوين الشبامي وشيخ القبايل وانشاء الله نتواصل مع رحلة التراث عبر المقامات الشباميه .




.

عفاف 09-25-2010 12:11 AM

أيضًا من أدباء شبام حضرموت المشهورين هو الأديب الراحل عبدالله معروف باجمّال ( مقامة عجائب البحر ) ! وله ديوان شعر في الهزليات
جزاكم الله خير.

أبوعوض الشبامي 09-25-2010 10:44 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عفاف (المشاركة 549606)
أيضًا من أدباء شبام حضرموت المشهورين هو الأديب الراحل عبدالله معروف باجمّال ( مقامة عجائب البحر ) ! وله ديوان شعر في الهزليات
جزاكم الله خير.


كان مشروع كتابة حلقات عن المقامات الشبامية فكرة راودتني هنا ، وبدأت اكتب عنها ، ولكن في تلك الفترة تغيبت طويلا عن السقيفة وعدت ونسيت الموضوع ، وعلى ذكر المقامات الشبامية هناك مقامتان وردت في مخطوطة ديوان الشيخ عبدالله بن معروف باجمال الشبامي وقد ولد الشيخ معروف في شبام سنة 1210هـ وفيها تلقى تعليمه وكان كثير الاسفار وركوب البحر وقد انصرف آخر عمره الى التصوف وتوفى سنة 1297هـ بمدينة شبام وترك ديوانا صغيرا فيه القصائد الجادة وقصائد اخوانية هزلية ومن ضمن الديوان وردت المقامتين الأولى عن عجائب البحر وفيها ذكر لأسماء اسماك البحر ، وقد ذكرت ذلك في موضوعي ( فقه اللغة الحضرمية ) والمقامة عبارة عن شكوى بين الاسماك على بعضها البعض.

اما المقامة الثانية فهي فيما وقع من الخطاب مع البحر وكنت عازما على ذكر هذه المقامة وايضا قصيدة للشيخ معروف ضمن موضوعي عن الملاحة البحرية عند الحضارمة وقد عدت الى مكتبتي الخاصة وبحث هذه الليلة عن مخطوطة الديوان وتصفحته من أجل نقل كل ما يتعلق عن البحر ضمن موضوعي المذكور ، وللتأكيد على مصداقية مخطوطة الديوان فإني أرفق صورة الغلاف وصور صفحة من مقامة وصفحة عن قصيدة تخص اهوال البحر ...!! لوقدر لي متسعا من العمر والوقت سأسعى جاهدا في تحقيق مخطوطة الديوان ونشره ولو حتى في هذه السقيفة .




.

شيخ القبايل. 09-26-2010 10:32 PM

التفاتة رائعة من الاخت

وزاد واف من عمنا

بصراحة هذا هو التراث الذي نود التعرف إليه

تحياتي

سالم محمد باعباد 09-26-2010 11:53 PM

نتابع بشغف بارك الله فيك ابو عوض
اتذكر عن شيوخنا ذكر اسماء الاصابع للحكيم احمد بركات
فهو يصنفهن باسماء غير الخنصر والبنصر والوسطى والسبابه والابهام
وايضا القصة التي اوهم بها اهله بانه قد مات وجعل امراته تبكيه لحكمه بالغة
تحياتي لك ونحن بالقرب نتابع ونستفيد من حكم مثل هولاء الحكماء الصالحين باذن الله

أبوعوض الشبامي 09-27-2010 01:50 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شيخ القبايل. (المشاركة 549950)
التفاتة رائعة من الاخت

وزاد واف من عمنا

بصراحة هذا هو التراث الذي نود التعرف إليه

تحياتي


شكرا على المرور وعودة التعقيب بعد مرور سنين على الموضوع

أدب المقامات هو أدب عربي رفيع ومعروف ، وكانت ايضا شائعة في حضرموت هناك مقامات كثيرة سنأتي عليها إن شاء الله ...!!





.

الشبامي 09-27-2010 03:06 PM

من خلال عنوان الموضوع فهذه هي الحلقه الأولى من سلسلة المقامات الشباميه ، وعليه فهناك حلقات قادمه سننهل منها وسيرفد زادنا التراثي عمدة السقيفه أبي عوض الشبامي ، نأمل إستكمال الموضوع بحلقاته حتى نتمكن من عمل إرشيف وبموضوع واحد للرجوع اليه ، شكرنا لك أخي أبوعوض بلاحدود لماتقوم به من توثيق وإحياء لتراثنا العظيم ، كما هو موصول ايضا للأخت الفاضله والخلوقه عفاف لرفعها الموضوع فلها منا قوافل الشكر والتقدير !!
سيتم النشر ايضا من خلال قائمة الشبامي وبموقع الفيس بوك العالمي !!


الساعة الآن 10:52 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas