عرض مشاركة واحدة
قديم 10-13-2009, 09:27 PM   #1
كنت شاعره
شاعرة السقيفه
 
الصورة الرمزية كنت شاعره

ღقبل الصعـــــودღ

~{مدخل

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بدآية هم تجي ۉتضم ۉتجرحني ۉتتعبني
غريب أۉطآن أعيش أحزآن فقدت أشيآء
تسعدني .....

هذه أروع قصيده مرت على مسمعي
مع إني أحب قصايد شاعر اليمن
عبدالله البردوني



بجــــنوووووووووون
إلا أن هذه القصيده كانت ومازالت
أروع وأفضل وأرقى ماسمعت ......
مع إنها لشـــــــاعر يمني شاب وهو الشاعر :~
سامي رزّاز




والآن سأترككم مع القصيده
وأتركـ لكم أن تحكموا عليها بأنفسكـــم
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&
&


عيــــــــــل صبري
وانتهى للياس والإحباط أمري
لم يعد لي غير هذا الليل
وجهاً كالحاً .....
................
ويراعُُ كلما أمسكته
أمسكت فيه مديةً
تكتب شعري من دمائي
فوق صدري
إنني لا أكتب شعراً
إنما أنزف عمري.......


وعلى وجه الدجى كم لاح نجمُُ
وعلى جلبابه كم نسمة عذراء تسري
توقظ التذكار مصباحاً
أرى في ضوءه الخافت أمس ِ
بين نابٍ من شقاء الحاضر العاتي
وضرسي......
وأرى أيام عمري الحيارى قطراتٍ
تتلاشى في سكونٍ....
كسكون المـــــوت قاس ٍ
وأناجيها ولكن ......
يتلاشى في فضاء الغاسق المسجور همسي



وإذا البرق تراءى ومضةً
تطعن وجه الليل
تدعوني لأن أطعن يأسي
بيد أن اليأس في مجرى دمي
أيها البرق ....
ولن أطعن نفسي ......!!!






أيها العالم أمري
أيها السامع آهاتي وليل الحزن جاثٍ فوق صدري


أيها المبصر دمعي في بساط الليلة العمياء يجري
صار عمري....
محض كابوسٍ مخيفٍ
فاطو ِ عمري.....
وأعــــــد لي لحظةً
من ذلكـ الماضي الجميل
نسمةً
من ذلكـ الورد الذي لفّته أكفان الذبول .....
قبل أن أصعـــــــــــد قبري





مخرج}~
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

ۉطن مآأنسآڪ تجي ذڪرآڪ ۉدمعآتي تۉنسني
ۉأرد آلآه تلۉ آلآه ۉصدى آلآهآت يذبحني,,,,,[/
COLOR][/SIZE]
التوقيع :
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

التعديل الأخير تم بواسطة كنت شاعره ; 10-13-2009 الساعة 09:45 PM
  رد مع اقتباس