المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي

العودة   سقيفة الشبامي > سياسة وإقتصاد وقضايا المجتمع > سقيفة الحوار السياسي
سقيفة الحوار السياسي جميع الآراء والأفكار المطروحه هنا لاتُمثّل السقيفه ومالكيها وإدارييها بل تقع مسؤوليتها القانونيه والأخلاقيه على كاتبيها !!


دولة الجنوب العربي" لعبدالغني القبيح .. الإمارات منا وفينا

سقيفة الحوار السياسي


إضافة رد
قديم 06-23-2019, 05:32 PM   #1
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

Arrow دولة الجنوب العربي" لعبدالغني القبيح .. الإمارات منا وفينا



لعبدالغني القبيح .. الإمارات منا وفينا



الأحد 23 يونيو 2019 6:07 ص
لعبدالغني القبيح .. الإمارات منا وفينا
احمد سعيد كرامة
- شركاء أقوياء .. لا تابعين ضعفاء
- للإمارات .. إنهم يسيئون لأنفسهم
- تعز .. تدفع ثمن عقوق أبنائها
- أيها الثوار .. أستعينوا برجال دولة
- إدارة المنحة السعودية .. نجاح يستحق التعميم
- 9 مليار ريال .. القشة التي ستقصم ظهر من ؟

أن يعود الحق لأهله سيغضب أهل الظلم والباطل بالطبع . ومحافظ صنعاء السابق الهارب عبد الغني جميل لا هم له ولا عمل سوى التدخل السافر بشأن الجنوب شعبا وأرضا بذريعة حماية الوحدة المقدسة التي تدسنها كل يوم مليشيات الحوثي في حصار تعز وتشريد أهل الحديدة والتنكيل بأهل حجور ونهب محلات الصرافة بصنعاء وإب وغيرها من الممارسات الوحدوية الشيطانية , ومع تلك الوقائع المؤلمة يقف القبيح وعيال الأحمر والإصلاح موقف الصامت الشامت بأهله وأرضه .


كل يوم وكل دقيقة نزداد كرها وبغضا وبعدا عن الشق الشمالي لليمن التعيس , سخر الإخوان المفلسين وأعوانهم من الجبناء الشياطين جل وقتهم ومالهم القطري القذر لنيل من الدور الإماراتي والسعودي في اليمن , متحدين ومنسجمين بذلك مع مليشيات الحوثي , ولكن هذه المرة من داخل الرياض و بأموال سعودية للأسف الشديد . تتواجد القواعد الأمريكية الجوية والبرية العسكرية على أراضي نصف أوربا وأهم وأغنى الدول الشرق أسياوية منذ نصف قرن تقريبا وحتى اليوم , ولم نسمع من شعوب تلك الدول العظمى والغنية مطالبتها برحيل المحتل الأمريكي أو أنها خائفة من بطش وسرقة خيراتها من قبل الأمريكان , لأنها تعلم بأنها أتت لحمايتها والدفاع عنها رغم قلة الأعداء والمخاطر وحالة أللا حرب .

لو كان هناك جيش وطني يمني حقيقي يقاتل لتحرير أراضيه في شمال اليمن , وقبائل تتوق للحرية لاجبرت الإمارات على تقليص مشاركتها في الحرب اليمنية على الجانب اللوجستي والإسناد الجوي فقط , إندلاع الحرب الإقليمية ( هي حرب السعودية والامارات في وجه المخطط الايراني ) وليس المحلية في اليمن وخيانة الجيش والقبائل في شمال اليمن مسرح العمليات أضطر الامارات الإشتراك الميداني المباشر في معارك الحرب اليمنية , وحررت الإمارات والقوات الجنوبية الناشئة مالم تحرره قوات الجيش الوطني الخائن , وضحت قبل المال بأرواح خيرة شبابها , بينما القبيح وسميع وعيال الأحمر والازرق لم يشتركوا بأي معركة منذ 4 سنوات . هناك إجماع عالمي لأن تكون اليمن شمالا وجنوبا خالية من أي نزاعات أو حروب أو أزمات ومعاناة وفقر وجوع بعد أن تضع هذه الحرب أوزارها , وإنفصال الجنوب صار أقرب للواقع اليوم , فليس من المعقول وبعد كل هذه التضحيات الجسام أن نعود لمربع الصفر وعودة الهاربين والخونة لمناصبهم السابقة وكأن التحالف العربي لم يكن سوى حصان طروادة .

لا تغرد الإمارات خارج السرب الإقليمي والدولي كما يظن البعض من ضعاف النفوس والعقول , وطيلة تلك السنوات من عمر الحرب اليمنية وصراخ الإخوان المفلسين وخونة الشمال لم توجه أي دولة في العالم صغيرة كانت أم كبيرة نقدا للإمارات بسبب تلك والتفاهات و الخرافات بل العكس . تختلف المسميات العسكرية في عدن وشبوة وحضرموت والمهرة وسقطرى ويبقى القاسم المشترك والعنوان الأبرز أن أبناء تلك المناطق الذين حرموا من أبسط حقوقهم المشروعة صاروا اليوم من يحموها ويديرون شؤونها , لم يكن ذلك الشمالي القادم من أقصى شمال الشمال لليمن سوى محتل غاشم وظالم وناهب للثروات والخيرات في الجنوب , وعندما شعروا بأن اليوم ليس كالامس بدأو بالصراخ العالي وعويل الثكالى .

لو كانت الإمارات محتلة لسقطرى كنا رأينا الدبابات والطائرات العسكرية والقواعد البحرية ودوريات الجنود الإماراتيين تجوب شوارع وحواري وقرى سقطرى , بضع مئات من الجنود السقطريين وعدد من السيارات لأبناء سقطرى أرعبت قوى الشر والفساد والخيانة من الإخوان المفلسين وجبناء أحمر الشمال . ومن حق التحالف العربي أن ينشر قواته في كل شبر من الأراضي اليمنية تفاديا لأي تمرد من القوات الشمالية التي تغير ولائها في اليوم ألف مرة , من سقطرى والمهرة وحتى الجوف ومأرب وعدن , جميعها تقع تحت طائلة الفصل السابع الذي أعطى للتحالف التفويض الكامل بإدارة شؤون اليمن عسكريا وحتى إداريا . نسبة ضئيلة جدا جدا من المنتفعين الجنوبيون وحزب الإخوان المفلسين من الجنوبيين من يقف ضد الإمارات لأغراض سياسية ومالية بحثة , أما الغالبية العظمى من الشعب الجنوبي بفئاته المختلفة فهي تكن كل الود والمحبة والامتنان للإمارات حكاما وشعبا.
التوقيع :

عندما يكون السكوت من ذهب
قالوا سكت وقد خوصمت؟ قلت لهم ... إن الجواب لباب الشر مفتاح
والصمت عن جاهل أو أحمق شرف ... وفيه أيضا لصون العرض إصلاح
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة ... والكلب يخسى- لعمري- وهو نباح

التعديل الأخير تم بواسطة حد من الوادي ; 06-24-2019 الساعة 03:19 PM
  رد مع اقتباس
قديم 06-24-2019, 03:24 PM   #2
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي



دولة الجنوب العربي" وعصابات الاحتلال؟ #حروبهم_لأجل_النفط_فقط .


مقالات

#حروبهم_لأجل_النفط_فقط .


2019-06-24 01:06
#حروبهم_لأجل_النفط_فقط .
عبدالقادر القاضي أبونشوان
- #تحية_لرجال_شبوة_وأبطال_نخبتها
- #مات_نجدي_وماتت_معه_آدميتنا
- #يهود_العصر ...حتى وهم يسقطون .. ينافقون ..
- هل التحالف فعلا لا يرغب في تحرير صنعاء وعودة الشرعية
- اللآهثون العطشى في الرمق الأخير
- أطردوهم ... فإنهم قوم لا يتطهرون


لم يطلبوا تعزيزات لأقتحام صنعاء وتحريرها... لان صنعاء ما فيها ابار نفط ولا غاز ولا معادن ولا حتى آبار ماء ...!!




إنما شبوة .. لازم بيطلبوا تعزيزات ولازم يشعلوها حربآ ليخلطوا الأوراق سياسيآ.. ولكي لا تذهب حقول الذهب الأسود من بين أياديهم فتلك الحقول النفطية كتلك الدجاجة الأسطورية التي تبيض لمالك المزرعة بيضة ذهبية كل يوم ..



انما نذكرهم ونقول لهم بالصوت العالي ،، ..لا الجنوب مزرعة أبوكم .. ولا الآبار النفطية الجنوبية دجاج جدتكم ..



وقوات النخبة الشبوانية ليسوا من أرض المغول ... بل هم أبناء شبوة وأبناء قبائلها بمختلف أطيافهم هم أبناء شعبهم ومجتمعهم .. هم أبناء الأرض ونمور صحاريها.. تخبرهم ويخبرونها... هؤلاء هم النخبة الشبوانية ..



وليسوا من ضوران آنس ولا من جبال عمران ولا قدموا من بطون أودية أرحب وقمم مرتفعات ضلاع همدان او هم افرادآ قلائل من أبناء بيحان كما هم أغلبية منتسبوا اللواء الذي يريد أن يدير هو المشهد منفردآ بتوجيهات حزبية بعيدة كل البعد عن أي معارك وطنية او تحررية ..



هذي هي حروبهم ... فقط لأجل أن يبقى نفط شبوة وحضرموت تحت رحمتهم ويذر الأموال لخزائنهم ...

إنها معركة كسر عظم .. سينتصر أبناء شبوة فيها على كل من يتطاول او يعتقد أنه قادرا على أن يستعرض بعضلاته على أرض فيها رجال كالأسود .



عبدالقادرالقاضي

ابو نشوان.
  رد مع اقتباس
قديم 06-26-2019, 09:40 PM   #3
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

Thumbs down محللون سياسيّون : نافذون في الشرعيّة يريدون من التحالف تحرير المناطق ثم تسليمها لهم للسيطرة على مواردها



محللون سياسيّون : نافذون في الشرعيّة يريدون من التحالف تحرير المناطق ثم تسليمها لهم للسيطرة على مواردها


آخر الاخبار, اخبار الواجهة الرئيسية, اخبار اليمن, صحافة نت فقط 26 يونيو 2019 0 250

يافع نيوز – خاص.
بثّت قناة الغد المشرق مساء الأربعاء حلقة جديدة من برنامج قضايانا الذي يعدّه ويقدّمه وديع منصور .
حلقة هذا الإسبوع تناولت محورين اساسيين :
الأوضاع الحاليّة في المناطق المحررة .
تلويح الحكومة اليمنيّة بالإنسحاب من اتفاق السويد .

حيث استضاف معد ومقدم البرنامج كلّا من الخبير العسكري الاستراتيجي الدكتور فهد الشليمي والصحفي والمحلل السياسي أنور التميمي والأستاذ عبدالكريم المدي الباحث والمحلل السياسي اليمني .


في المحور الأول اتفق ضيوف البرنامج على وجود اختراق للشرعية وسيطرة على مفاصل مهمة فيها من قبل حزب الإصلاح ، وبأن ذلك يشكل خطورة على معركة الأمّة ضد المشروع الإيراني .

حيث فنّد الصحفي انور التميمي مخاطر التوتّر الذي تفتعله عناصر حزب الإصلاح في المناطق المحررة مما يؤدي إلى تعطيل دور هذه المناطق لإسناد الجبهات في المناطق الخاضعة لسيطرة الإنقلابيين كما يؤدّي إلى إرسال رسائل غير مشجّعة للمواطنين في المناطق غير المحررة ويؤثر على معنوياتهم في معركة التصدّي للإنقلابيين ، كما يؤدي إرباك الحالة في الجنوب إلى تسهيل عمل بعض المجموعات والشخصيات الممولة من قطر التي تروّج جهارا نهارا لمشاريع ضد المشروع العربي الذي تدافع عنه دول التحالف العربي .

وأوضح التميمي أن هناك قوى نافذة في الشرعية تريد من التحالف العربي والمقاومة الجنوبية والمقاومات الأخرى أن تحرر المناطق ثم تسلمها لها لتمارس نفوذها الاقتصادي والسياسي مرّة أخرى .
الباحث العسكري والاستراتيجي د . فهد الشليمي حذر من عبث المال القطري في اليمن الذي يصل إلى رموز حزب الإصلاح والحوثيين على حدٍ سوى ، وكشف الشليمي حجم الحملة الإعلامية المنظمة التي تشنها وسائل إعلام الإخوان المسلمين ضد التحالف العربي والقيادات المقاومة حيث أوضح أن المادة الدعائية التي تضخ للتشويه بلغت ثمانية أضعاف ما يكتب لفضح ممارسات الإنقلابيين ولتصدّي للمشروع الحوثي الإيراني .
وانتقد الشليمي بشدّة الفساد المستشري في مؤسسات الشرعية داعيا إلى اتخاذ إجراءات حاسمة لتصحيح الخلل القائم .
بدوره حمّل المحلل السياسي عبدالكريم المدي حزب الإصلاح الإخواني مسؤولية ارباك الوضع في المناطق المحررة ، مؤكّدا إن ذلك لا يخدم إلا الحوثي والمشروع الإيراني .
واستعرض المدي انتهاكات حزب الإصلاح في مدينة تعز التي وصلت حد ارتكاب جرائم إبادة جماعية وتهجير قسري بحق المخالفين السياسيين ولعل نموذج استهداف كتائب ابي العباس خير دليل .
وتابع المدي : سلاح حزب الإصلاح صار موجها لصدور المقاومين للمشروع الحوثي ، وماجرى في حجور دليل آخر على خذلان قادة الإصلاح للمقاومين .

شاركنا ..
  رد مع اقتباس
قديم 06-29-2019, 04:19 PM   #4
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي

[SIZE="4"]

حتى السعوديين عملاء للإمارات[/
SIZE]


2019-06-27 22:49
حتى السعوديين عملاء للإمارات
محمد ناصر العولقي
- سقوط جديد للرئيس وشرعيته
- دلالــة 4 مايو
- إخواننا الجنوبيون .. اقتربوا ولا تضيعوا مزيدا من الوقت
- محادثات وليس إستماع الى قادة المجلس في موسكو
- المشروع الجنوبي هو الأهم
- سقوط أخلاقي لمنظمة العفو الدولية


طرق الكاتب السعودي في صحيفة عكاظ حمود أبو طالب قبل يومين موضوعا هاما يتعلق بقوات الشرعية وحكومتها ككل من حيث كونها أصبحت غير جديرة بالثقة لدى التحالف العربي .


وقد سبق الكاتب حمود أبو طالب كتاب سعوديون كثر وصلوا الى هذه النتيجة وتتزايد أعدادهم مع كل إخفاق جديد للشرعية في الميدان وفي إدارة الأمور عموما وقد بلغ الهوس بكتبة حزب الإصلاح في الأخذ والرد مع مثل هذه الآراء الى درجة اتهام هؤلاء الكتاب السعوديين الكبار بأنهم عملاء للإمارات بسبب مطالبتهم القادة السعوديين تغيير أسلوبهم في الحرب ضد الحوثيين بعدم الاعتماد على جيش الشرعية بل والحكومة الشرعية ذاتها ، وانتقادهم لأداء الشرعية المخترقة من أدوات قطر وإيران وتخاذلها .

كانت تهمة العمالة للإمارات توجّه من حزب الإصلاح ممثل الإخوان المسلمين في اليمن ضد كل جنوبي حر يحب وطنه الجنوب وحريص على أمنه واستقراره ويؤدي دوره في عدم السماح للإخوان المسلمين المسيطرين على مقاليد الأمور في الشرعية أن يمارسوا مخططاتهم الشيطانية ضد أبناء الجنوب وقضيتهم العادلة ، والآن يضيف مهرجو الإخوان المسلمين مستهدفين جددا بهذه التهمة لتشمل وطنيين سعوديين يحبون بلادهم ويحرصون على أمنها واستقرارها وحمايتها من الدور المشبوه لذوي الولاءات المزدوجة سواء أكانوا حوثيين أو إخونج .

وعلى ذلك يصبح كل من لا يسير وفق أجندة الحوثيين والإخوان المسلمين في الجنوب واليمن والسعودية والخليج هو في مفهوم حزب الإصلاح - وبالتأكيد الحوثة - يعتبر عميلا لدولة الإمارات .

  رد مع اقتباس
قديم 07-04-2019, 07:27 PM   #5
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي



القوات الإماراتية .. هل تنسحب من اليمن



احمد سعيد كرامة
2019/07/03 الساعة 06:28 PM
احمد سعيد كرامة
إرشيف الكاتب

هكذا وبلمحة بصر وبضغطت زر من قادة الإصلاح تغير الخطاب الإعلامي الإخوان اليمني الذي أستمر طيلة الأربعة الأعوام الماضية من وصف القوات المسلحة الإماراتية بالاحتلال في الأراضي الجنوبية لليمن , وإستثناء القوات المسلحة الإماراتية بالساحل الغربي ومأرب الشماليتين من ذلك الوصف السياسي الإخواني .


لم نسمع نغمة إحتلال أو حتى أطماع إماراتية على موانئ الحديدة أو مضيق باب المندب العالمي لأنه يصب في مصلحة الشمال , رغم تواجد قوات وعتاد إماراتي يفوق وبكثير ماهو موجود في عدن وشبوة وحضرموت وسقطرى , أتمنى من أي جنوبي غرر به أن يعيد حساباته من قصة قميص يوسف السيادي الباطل ( السيادة الإخوانية ) .

نشرت قبل أكثر من عام مقال بعنوان ( القوات الإماراتية .. ستنسحب من مأرب الإخوانية ) ويمكنكم الرجوع للمقال المنشور , وصلت الإمارات العربية المتحدة لقناعة تامة بإستحالة إستمرارها بمناطق يسيطر عليها حزب الإصلاح الإخواني لحمايتها والدفاع عنها من مليشيات الحوثي الإنقلابية .
أول خيانة يتعرض لها التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية كانت في مأرب وراح ضحيتها العشرات من جنود التحالف غالبيتهم من خيرة شباب الجيش الإماراتي , وكان بالإمكان سحب جميع قواتهم من مأرب ولكنهم أثروا الإستمرار من أجل أمنهم القومي ومساعدتنا للخروج من هذه الكارثة الحوثية .

الخلاف الذي بين الإمارات وتنظيم الإخوان المسلمين الدولي هو بسبب تآمر الإخوان لقلب نظام الحكم في أبوظبي , ويقضة الجهاز الأمني الإماراتي حالت دون نجاح المؤامرة ووأدها في مهدها , بعدها تحولت الإمارات من السلم للحرب كردة فعل طبيعية حركتها غريزة البقاء وحب الوطن والانتماء إليه والحفاظ على شعبه ومكتسباته .
لو غيرت الإمارات من حالة العداء التام مع تنظيم الإخوان المسلمين الدولي , لوجدت إخوان اليمن مناصرين لها إلى أبعد الحدود , ولكنها الثوابت الوطنية والقيم الإنسانية والمبادئ والعادات والتقاليد حالت دون ذلك .

اليوم وبعد أربع سنوات من وصف القوات المسلحة الإماراتية في جنوب اليمن فقط وليس بشماله بالاحتلال من قبل بعض من أبواق الشرعية والإخوان , وبعد سحب تدريجي للقوات الإمارات في مأرب ومناطق أخرى , نسمع الوصف الإخواني الشيطاني الجديد بأنه خذلان الإمارات للتحالف العربي , هكذا هم دائمآ عندما يشعرون بالخطر .
من خذل التحالف واليمن والدين والعرض هم شرعية الذل والهوان وإخوان اليمن , هم شركاء بالمؤامرات وشركاء مع القوة المسيطرة على صنعاء أي كان نوعها أو فكرها أو إنتمائها , خذلوك يا صنعاء ويتأمرون عليك يا عدن , ولكن مشيئة الله هي الغالبة دائمآ وأبدا .

بالفعل تفكر الإمارات بسحب جزء كبير من قواتها في كثير من المناطق الآمنة , والتي ساهمت الإمارات إسهاما مباشرا في عودتها لطبيعتها من خلال تأهيل قوات محلية لحفظ الأمن والإستقرار والدفاع عنها .
التوتر في مضيق هرمز وإستهداف ناقلات النفط كانت الفرصة السانحة لسحب القوات المسلحة الإماراتية تحت ذريعة نشرها على الأراضي الإماراتية بسبب الوضع العسكري المتأزم بين أمريكا وإيران .
كتبت بمقال سابق منشور ( إنسحاب الإمارات .. ستدفع ثمنه الشرعية اليمنية ) وأراه يتحقق اليوم , نعم جنت على نفسها براقش , وضنت الشرعية وحزب الإصلاح الإخواني أن للإمارات أطماع توسعية ستحول بينها وبين أي إنسحاب لها في اليمن , لا تريد الإمارات المكوث الطويل في اليمن بسبب أن اليمن وشعبه يحتاجون لقرن من الزمان لكي يلتحقوا بركب إمارة أم القيوين وليس بالشارقة أو بأبوظبي .

ولهذا لن تستنزف الإمارات أموالها أو قواتها المسلحة في اليمن إلى أجلا غير مسمى , فهي دولة غنية وكبيرة مقارنة بعدد سكان شعبها , وليست بحاجة لعدد سكان كبير أو جزر أو أراضي ستحتاج لمئات المليارات من أجل النهوض بها .
هل يدفع الرئيس الشرعي والإخوان ثمن غالي جدآ من خلال خسارتهم لشمال اليمن وجنوبه , أم أن هناك تغييرات طارئة وعاجلة في طريقة تعامل الرئيس هادي والإصلاح تجاه عمود فقري التحالف الإمارات , ستحدث في الوقت بدل الضائع .
  رد مع اقتباس
قديم 07-05-2019, 12:04 AM   #6
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي



المؤامرة الإماراتية" مستمرة



2019-07-04 22:48
"المؤامرة الإماراتية" مستمرة
د عيدروس نصر النقيب
- شبوة تحسم أمرها
- سؤال صريح للزميل النائب سلطان البركاني!!!
- الشنقلابيون
- محنة الأقلية الجنوبية
- انقلاب "كتاب المسرحيات الفاشلين"
- الخدمات . . الخدمات ثم الخدمات


أحتفت قناة الجزيرة أيما احتفاء بخبر نشرته صحيفة أمريكية يقول أن الإمارات تعد العدة للانسحاب من اليمن

الخبر يأتي ضمن عشرات التسريبات والأخبار التي يصدق القليل منها ويكذب أغلبها فكل صحيفة أو موقع إلكتروني أو محطة تلفزيونية لديها متابعيها وهي تبحث عن الأخبار الأكثر إثارة لتستقطب بها أكبر عدد من المتابعين لتضاعف سمعتها ودخلها، لكن الغريب هو ذلك الجهد الذي بذلته قناة الجزيرة القطرية لعرض الخبر في إطار تحليلي واصطناع مجموعة من المقولات الكيدية المتصلة بنظرية المؤامرة ودق الأسافين ونبش قاموس الشتائم وتوريط بعض المحللين في تقديم تفسيرات "علمية" لقضية انسجاب الإمارات من اليمن.

لن أتناول قضية الانسحاب من عدمه لكنني أشير إلى بعض التناولات الطريفة لبعض ضيوف الجزيرة التي تضحك من يسمعها أكثر مما تقدم من أي فكر أو معلومة:

أحد الضيوف الدائمين للجزيرة يتحدث من اسطنبول على طريقة "السنفور الغضبان" الذي لا يعجبه كل شيء، فيقول أن الانسحاب أمرٌ واردٌ لكنه لا يخلو من "أغراض خبيثة" في إطار "المؤامرة الإماراتية" علماً إن هذا المتحدث كان قد وصف عدة مرات كل دور للإمارات في إطار التحالف العربي بأنه "مؤامرة"، حتى أنه قال ذات مرة أن تحرير ميناء المخا ومنطقة باب المندب يمثل جزءً من "المؤامرة الإماراتية".

متحدثون آخرون ذوي درجات علمية عالية، قال بعضهم أن الانسحاب الإماراتي جاء بأمر من إيران، وآخر قال أن وجود الإمارات في اليمن كله شر وأن انسحابها سيجلب الخير كل الخير لليمنيين، ورابع محلل سياسي وعسكري قال أن التحالف بين السعودية والإمارات هو تحالف هش وأن الانسحاب من اليمن هو توريط للسعودية في مترتبات ما بعد الانسجاب.

وطبعا لم يخلُ الحديث من التعرض لمقولة أن الإمارات قد أنشأت "مليشيات " مواليه لها في الجنوب، والمقصود هنا قوات الحزام الأمني والنخب الأمنية.

الجزيرة تختار الضيوف الذي تضمن أنهم لن يتحدثوا إلا بلغتها ولا يخرجون عن توجهها السياسي والأيديولوجي.

وبالعودة إلى موضوع انسحاب أو عدم انسحاب القوات الإماراتية من اليمن يمكن الإشارة إلى الحقائق التالية:

الحقيقة الأولى: أن وجود القوات الإماراتية في اليمن جاء كجزء من قوات التحالف العربي التي دخلت اليمن في إطار عاصفة الحزم التي جرت بناء على طلب الرئيس الشرعي عبد ربه منصور هادي.

الحقيقة الثانية: إن القوات الإماراتية قد لعبت دوراً محورياً مع المقاومة الجنوبية في دحر قوات التحالف الانقلابي المدعوم من إيران من مناطق الجنوب ومناصرة المقاومين الشماليين في مأرب وصرواح.

الحقيقة الثالثة: إن القوات الإماراتية كجزء من قوات التحالف العربي قد لعبت دورا مهما مع المقاومة الجنوبية في مكافحة الجماعات الإرهابية ودحرها من محافظات الجنوب وتنظيف الجنوب منها.

الحقيقة الرابعة: إن قوات الحزام الأمني والنخبة الأمنية تمثل النواة الوطنية للجيش الوطني الحقيقي الرافض للتبعية لإيران ولجماعة 1994م بعد أن خانت كل وحدات الجيش اليمني شرف المهنة واختارات الولاء للجماعة الإمامية الانقلابية الخارجة من كهوف القرون الوسطى.

والحقيقة الخامسة: التي قد لا تكون الأخيرة، إنه وبغض النظر عن صحة الخبر من عدمها إن القوات الإماراتية وكل قوات دول التحالف ليس موجودة إلى الأبد وإن وجودها يقترن بمهمات مواجهة الانقلابي الحوفاشي، وإن مغادرتها أو انسحابها الحزئي أو الكلي يقترن بمدى تحقيق التسوية السياسية التي تحل كل ما ترتب على الحروب والانقلابات في اليمن، وعلى رأسها القضية الجنوبية.

وأذكِّر أخيراً بما ذكرته الكثير من المصادر ومنها مصادر إماراتية وهو إن عملية استبدال وحدات بوحدات وأفراد بأفراد من القوات الإماراتية في الجنوب هي عملية متواصلة منذ السنة الأولى لدخولها البلاد.

ليت أصحاب نظرية المؤامرة يقولون لنا "أين المؤامرة الإماراتية؟؟"-

  رد مع اقتباس
قديم 07-06-2019, 12:03 PM   #7
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي

  رد مع اقتباس
قديم 07-10-2019, 07:04 PM   #8
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

Thumbs down دولة الجنوب العربي" فرح الأعداء والخصوم بانسحاب قوات الإمارات الموهوم


مقالات

فرح الأعداء والخصوم بانسحاب قوات الإمارات الموهوم



2019-07-10 17:46
فرح الأعداء والخصوم بانسحاب قوات الإمارات الموهوم
د علي صالح الخلاقي
- الحوثيون في (المحرقة الجنوبية) مجدداً!!
- إلاَّ الفنان عبود خواجة.. يا غواة اللجاجة..!!
- حقيقة (الاحتلال الإماراتي) لعدن!!
- الضالع والبيضاء وغلطة الرئيس!!
- أكذوبة ‘‘صنعاء عاصمة تاريخية‘‘ !!
- في ذكرى رحيل فارس الكلمة الحرة ‘‘هشام باشراحيل‘‘


لا أدري لماذا يهلل ويبتهج أخوان اليمن وقنواتهم الفضائية وإعلامييهم ومحلليهم في تركيا وقطر عن انسحاب موهوم لما يسمونها بقوات (الاحتلال الإماراتي) وهم ويلتقون في ذلك التوصيف مع الحوثيين، الذين يفترض أنهم خصومهم ويفترض أنهم يخوضون ضدهم غمار مواجهات حامية الوطيس منذ خمس سنوات كما يروج لنا إعلامهم فيما جبهاتهم في الواقع (محلك سر).. بل وفي سبات عميق أو عقيم ..لا فرق..


ولهؤلاء نقول إن مصطلح «إعادة الانتشار» في القواميس العسكرية يعني إعادة تموضع القوات لتحقيق هدفٍ معين بناءً على مستجدات ميدانية أو أمنية أو معطيات استراتيجية أو تكتيكية.ومن الممكن أن تكون عملية إعادة الانتشار من منطقة إلى أخرى، أو إحلال قوات محلية بديلة جرى إعدادها وتدريبها بحيث يعول عليها في القيام بمهامها على أكمل وجه.

لم يفرق هؤلاء بين إعادة الانتشار والانسحاب الموهوم..أو أنهم يتغاضون عن إدراك ذلك..وتناسوا أنه لولا تدخل التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، ولولا الحضور الفاعل لقوات الإمارات العربية المتحدة لكان صبيان الحوثي قد أحكموا السيطرة على كل مقاليد البلاد شمالا وجنوبا.. ولكان مصيرهم أسوأ من مصير عفاش، حليف الحوثي المغدور به، وهو مصير ما زال في انتظارهم أن هم التقوا مع الحوثيين مجدداً كما يبدو من مواقفهم المتوافقة والمتغيرة وفقا للمصلحة وعلى قاعدة الغاية تبرر الوسيلة.

ليتهم تعلموا الدرس من الجنوبيين الذين واجهوا الحوثي بقضهم وقضيهم وتمكنوا بدعم التحالف وعلى الأخص الإمارات من إعداد قواتهم التي تحمي اليوم أراضيهم الجنوبية المحررة وتخوض مواجهات مع جحافل مليشيات إيران الحوثية في أكثر من جبهة.. فيما لا جبهة لأخوان اليمن إلا تكديس الأسلحة وتجميعها والتفرغ للإساءة لدور الإمارات والزعم تارة باحتلالها لسقطرى وأخرى لعدن أو حضرموت ..الخ..

حتى أنه لكثرة عويلهم وصراخ فنواتهم يظن من لا يعرف حقيقة الأمر أن جنود (الاحتلال الإمارتي) ينتشرون في كل نقطة وفي كل ركن وزاوية في المناطق الجنوبية المحررة ..وهو أمر يثير استغراب كل مواطن جنوبي الذي يعرف جيداً أن لا وجود لمثل هذه المظاهر العسكرية (الإحتلالية) وأن كل الجنود والضباط والقادة في كل أرجاء الجنوب هم من أبنائه الذين يفخر بهم ويقدر أن من دعمهم ودربهم وقدم المساعدة اللازمة لهم هم الأشقاء من الإمارات ..

يكفي للرد على هذه المزاعم الكاذبه والمضللة تقدير شعبنا الجنوبي للاشقاء ومواقفهم الداعمة منذ اللحظة الأولى للاجتياح الحوثي-العفاشي للجنوب في مارس 2015م، فلولا دعم التحالف العربي الذي تقوده المملكة العربية السعودية والدور المحوري والهام للإمارات العربية المتحدة لما تحقق إحراز النصر الذي حققه شعبنا ومقاومته الجنوبية في دحر الغزاة من عدن والجنوب في وقت قياسي وسريع، وهو النصر الذي تلون بدماء زكية للعشرات من الشهداء الإماراتيين مع دماء شهدائنا الأبرار، ثم ما تلى ذلك من دعم سخي ومتواصل لم ينقطع مدده حتى الآن في كافة مناحي الحياة..

ولعل أبرز مظاهر الدعم الإماراتي يتجلى في إعداد وتدريب الوحدات العسكرية والأمنية الجنوبية المتمثلة بالحزام الأمني والنخبة الحضرمية والنخبة الشبوانية، ووحدات الأمن العام، وهذه القوات هي في الأساس من أبناء الجنوب ممن أبلوا بلاءً حسناً في معارك دحر وطرد الغزاة الحوثيين من العاصمة عدن وبقية مناطق الجنوب، أو في طرد تنظيم القاعدة من حضرموت بعد أن سيطر عليها لأكثر من سنة، وكذا مطاردة الجماعات الإرهابية في بقية المحافظات، وهم اليوم من يعوّل عليهم شعبنا في تحقيق الأمن والأمان وإفشال مشروع دولة الملالي وأذنابهم الحوثيين..

لن تنسحب الإمارات ولا التحالف العربي وما يجري من إعادة انتشار هو أمر عسكري مألوف لن ينتج عنه فراغاً كما يتوهم الواهمون من أعداء الإمارات وأعداء الجنوب.

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas