المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي

العودة   سقيفة الشبامي > شؤون عامه > الســقيفه العـامه


"الهوية الجنوبية" .. حان وقت التوقف عن الاخطاء ياقيادات الجنوب!!

الســقيفه العـامه


إضافة رد
قديم 06-04-2020, 11:26 AM   #1
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

Arrow "الهوية الجنوبية" .. حان وقت التوقف عن الاخطاء ياقيادات الجنوب!!


اخبار المحافظات

"الهوية الجنوبية" .. حان وقت التوقف عن الاخطاء ياقيادات الجنوب!
!


2020-06-04 06:44
"الهوية الجنوبية" .. حان وقت التوقف عن الاخطاء ياقيادات الجنوب!!
شبوه برس - خـاص - عـــدن


قال مؤرخ وباحث بأنه كان الخطأ الاول يوم تغيير هوية "الجنوب العربي" باصطفاف بعض جنوبيي "الجبهة القومية" غير المدركين للعواقب مع اصطفاف يمني يعرف ما ستؤول اليه نهاية اللعبة مدعوما من مسيحيي "القومية الشاميه" ضد جناح الرئيس الجنوبي السابق قحطان محمد الشعبي حول تسمية مولود استقلال الجنوب العربي فبينما كان الرئيس قحطان والوزير النابه فيصل الشعبي واخرين مع اخذ خيار تسمية جمهورية الجنوب العربي او جمهورية حضرموت العربية او جمهورية عدن العربية..




وقال البحث "علي محمد السليماني" في موضوع تلقه محرر شبوه برس" وجاء في سياقة : كان جناح اليمن الاسفل وفلسطينيي الشام مع ضرورة استبعاد اسم الجنوب وكانت الغلبة لهم بادخال اسم اليمن على الجنوب في ال30 نوفمبر 1967م لأول مرة في تاريخ الجنوب العربي. وهذا الخطأ تبعته اخطاء حتى وصلنا الى يوم اعلان الوحدة في 22مايو1990م

لكن هذه الوحدة فشلت فشلا ذريعا في اول استحقاق انتخابي جرى في 27 ابريل 1993م

وتم معالجة الفشل باضافة مصاعب اخرى اليه تمثلت في مشروع لبناء دولة مدنية حديثة اتحادية بستة مخاليف تم توقيعه في الاردن بتاريخ 21 فبراير 1994م وهو المشروع الذي تريده قيادة الجنوب وبالطبع ترفضه دويلات القبائل والطائفة والعسكر في العربية اليمنية

وفي 27 ابريل 1994م شنت دويلات القبائل والطوائف والعسكر والمهربين في الشمال ومعهم اﻻفغان العرب والمتطرفيين الجهاديين حربهم على الجنوب مستغلين دخول دولة الجنوب في اعلان مشروع الوحدة الذي ظل اعلام الجنوب المسيطر عليه من قبل "اصحاب اليمن" (تعز) الأسفل" يغسل وعي شعب الجنوب بمفردات اعادة الوحدة اليمنية ووحدة شطري الوطن اليمني الواحد والشعب اليمني الواحد والثورة اليمنية الواحدة وهو ما سهل احتلال الجنوب كاملا في 7/7/1994م..

والامر الاخر الغريب ان نفس امراء حرب 1994م يخوضون حربهم الابدية اليوم ضد شعب الجنوب مضافا اليهم القاعدة وداعش والحشد الشعبي الفارسي ومتطرفي السلفية من اليمن الاسفل وخوارج العصر..



اليوم تمر 23 سنة وهي نفس الفترة الزمنية التي فصلت بين استقلال الجنوب العربي وتغيير هويته بدون وجه حق وبين دخوله مشروع اعلان وحدة 22 مايو1990م الذي فشل.

وهاهي نفس المدة الزمنية 23 سنة يتشربها شعب الجنوب العربي مرارة تحت الاحتلال اليمني الهمجي المتخلف لعصابات امراء الحرب ولن يكون هناك امن واستقرار في اليمن او في المنطقة مالم يعشه شعب الجنوب العربي في دولة مستقلة على كامل حدودها الدولية .

التوقيع :

عندما يكون السكوت من ذهب
قالوا سكت وقد خوصمت؟ قلت لهم ... إن الجواب لباب الشر مفتاح
والصمت عن جاهل أو أحمق شرف ... وفيه أيضا لصون العرض إصلاح
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة ... والكلب يخسى- لعمري- وهو نباح
  رد مع اقتباس
قديم 06-07-2020, 03:48 PM   #2
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


مقالات

مايجري في الجنوب يهدد السعودية والعرب عموما.


2020-06-07 12:15
مايجري في الجنوب يهدد السعودية والعرب عموما.
علي محمد السليماني
- شعب الجنوب العربي يناشد مجلس الامن الدولي بحمايته فورا.
- مملكة يهوذا الشمالية ومملكة الياهو الجنوبية
- كيف سيكتب التاريخ مواقف بعض الجنوبيين ضد وطنهم.
- اتفاق الرياض مع شرعية حزب الاخوان واحزابها اليمنية سراب!!
- يجب وقف انهيار المنظومة الصحية في عدن..
- قطع الكهرباء والماء ونشر الخراب لن يبقي الوحدة ياخبرة..!!


الحرب في الجنوب العربي اليوم تتشابه الى ابعد مايكون التشابة مع الحرب في سوريا. فاطراف اللعبة في الحالتين تتقارب. احيانا. وتتباعد احايين اخرى الى درجة يصعب معها معرفة الاهداف المطلوبة من تلك الحروب..




ان الجنوب العربي يحتل موقعا جيوسياسيا مهما بالنسبة للجزيرة العربية والخليج العربي ومصر والقرن الافريقي ومايحدث فيه بالضرورة. سيصل صداه الى تلك البلدان وهذه الحقيقة لايبدو ان العرب يستوعبوها جيدا او ربما هناك ظروف نجهلها..

فعندما تقدمت حكومة الشرعية في المنفى بطلب وزير اعلامها من تركيا التدخل في جنوب اليمن بطلب حمله وزير النقل ومستشار سياسي للرئيس وقدمه حزب الاصلاح لوزارة الخارجية في تركيا لم يحظ ذلك الطلب بالاهتمام - استخفافا في الغالب - من قبل الشقيقة السعودية التي تسلمت ملف الجنوب للتو من ايدي الامارات بينما يعد ذلك الطلب من اخطر قرارات الشرعية واعقبه تسليمها لكامل محافظات الشمال لحكومة الحوثيين المسيطرة علي الجمهورية العربية اليمنية ونتج عن كل ذلك الحرب المستمرة مذ شهر اغسطس العام الماضي وحتى هذه اللحظة والممتدة من شبوة الى شقرة وجبالها والتي مكنت العناصر الارهابية من خنق عدن وتحويلها مسرح لاعمال القاعدة وداعش الارهابية حتى باتت وسائل اعلام الشرعية تصدر الفتاوي علنا بقتل الكوادر الجنوبية والاعلاميين الجنوبيين واصبحت تلك المنظمات الارهابية متحكمة في موانئ صغيرة على ساحل البحر العربي. ومطار سيئون الدولي وكل ذلك يوفر ارضية رائعة لتركيا للتدخل بعدة طرق وسائل لتلبية طلب الحزب الحاكم المتنفذ في قرار الشرعية .



ان مايحدث في عدن تحت غطاء الشرعية لا يبشر بخير للسعودية خصوصا وللعرب عموما مالم يتم تدارك الامر بارغام الشرعية على العودة للشراكة مع التحالف العربي وتنفيذ اتفاق الرياض او ان تقوم دول التحالف والمجلس الانتقالي بتنفيذه عنوة. ووقف اي دعم عربي لحزب الاصلاح الاخونجي.



الباحث/ علي محمد السليماني
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas