المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي

العودة   سقيفة الشبامي > شؤون عامه > سقيفـــــــــة التمـــــيّز
سقيفـــــــــة التمـــــيّز كل ماهو مميّز وجميل يتم انتقاؤه من قبل مشرفي السقائف ووضعه هنا


أوراق من الذاكرة الحضرمية : حضرموت وهبوط أول الطائرة ....!!

سقيفـــــــــة التمـــــيّز


إضافة رد
قديم 06-10-2011, 11:02 PM   #11
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم اليمان [ مشاهدة المشاركة ]
تسلم على المعلومات الرائعة يا بوعوض وأشكرك على اهتمامك بالتاريخ

أما بالنسبة للمطارات فقد أقام السلطان عمر بن عوض القعيطي العديد منها, فـقد قام بفتح المطارات في الساحل, مطار فوة ومطار الريان ومطار الشحر ومطار ريدة بن عبد الودود شرقاً, وفي الداخل مطار القطن, وكانت كلها تحت إشراف مهندس بريطاني,
وقد ذكر البطاطي قصة حصلت أثناء تجهيز المطارات بين السلطان عمر والمهندس البريطاني في كتابه إثبات ما ليس مثبوت, فذكر أنه حصل بين السلطان عمر والمهندس البريطاني سوء تفاهم, حيث كان المهندس يعتقد أن شغل المطارات تابع لبريطانيا, والمطارات بريطانية, ففهمه السلطان أن المطارات قعيطية, وعملها ونفقاتها قعيطية وعلى حساب السلطنة القعيطية, وأن شغله هو المشورة الهندسية فقط, إذا أحب أن يشتغل فأهلاً وسهلاً, وإن أحب أن يرجع فمع السلامة, فوافق على الاستمرار في العمل في المطارات المذكورة إلى أن أصبحت صالحة للهبوط والإقلاع, وفعلاً اشتغل مطار فوة .

وجاء في كتاب (اليمن في الدوريات العراقية) أن طائرة إنكليزية حلقت في حضرموت فوق مدن الشحر وظفار وسمعون والمشقاص ودوعن وشبام, ثم رجعت إلى المكلا, ولما رآها الحضارم انزعجوا وتراكضوا إلى السطوح, وفر بعضهم, وجفلت الإبل, وذهبت تعدو في الصحراء, وتفرقت أغنامهم, وأصبحت الطائرة حديث مجالسهم


شكرا على الاضافة المفيدة ، أما ما جاء في كتاب اليمن والدوريات العراقية حكاية لا يقبلها عاقل فالحضارم عرفوا مسالك الهجرة وفي مهاجرهم ركبوا الطائرات وعرفوها قبل ان يعرفها العراقيون ، وتناقلوا اوصاف الطائرة في مسامرهم حين يعودون الى وطنهم .


.
التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 06-10-2011, 11:49 PM   #12
الخليفي الهلالي
شخصيات هامه

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعوض الشبامي [ مشاهدة المشاركة ]
.

لم يقف ردود الفعل لهبوط أول طائرة في وادي حضرموت بين ما كتبه مراسل صحفي لمجلة ( النهضة الحضرمية ) التي كانت تصدر بسنغفورة من جهة ، وبين شاعر شعبي اسمه هادي عسكول من جهة أخرى . وعند صاحبكم ( ابوعوض الشبامي ) تقريرا عن ما بعد حكاية هبوط أول طائرة في الوادي الميمون ، خاصة أنه بعد أن شاع خبر هبوط أول طائرة في وادي حضرموت تناقل الحضارمة الخبر سريعا ووصل إلى مهاجرهم في أقصى الشرق الأسيوي .

لقد كانت فكرة انشاء خط جوي تجاري بين عدن ومدن حضرموت فكرة واردة ، ولكن القائمين عليها كانوا أكثر حذرا عند دراسة جدواها الاقتصادية ، خشية من أن يكتب لها الفشل وتتكبد شركتهم خسائر اقتصادية كبيرة ، لذا تم التنسيق للقيام بحملة اعلامية كبيرة باسم ( شركة الطرقات الجوية العربية ليمتد) التي ستتولى تسيير خط سير رحلاتها بين ( عدن / المكلا / سيئون ) ، وعمدت هذه الشركة الى كتابة تقارير اعلانية في الصحف المحلية وفي صحف الحضارمة في المهجر ومن تلك الصحف والمجلات التي نشرت هذا الاعلان جريدة ( الترجمان ) والتي كانت تصدر في بتافيا بجاوة ، لصاحبها السيد محمد بن عقيل ( ويشابله قبضة من الدحاميل ).


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


من خلال استقراءنا للصفحة الأولى نستشف أن هذه الجريدة كانت تقدم الأخبار بصورة ساخرة وبلغة حضرمية تخاطب بها قراءها وتربطهم بالوطن الأم .

وقد نشرت جريدة ( الترجمان ) حينئذ هذا الاعلان الذي يقول :

إلى أهالي القطر الحضرمي


ليكن في علمكم بواسطة هذه النشرة بأنه في دور التكوين الآن ، شركة تدعى ( شركة الطرقات الجوية العربية ليمتد ) التي ستقوم طياراتها بنقل الركاب بين عدن والقطر الحضرمي ، أن الطيارة الأولى ستتحرك من عدن في يوم الخميس الموافق 30 سبتمبر 1937م ، وثم بعد ذلك ستسافر طيارة في صباح كل يوم خميس وستعود الى عدن من سيئون كل يوم جمعة ، إن الخط الذي ستسلكه هذه الطيارات سيكون الى المكلا بتأكيد ثم الى الشحر ( إذا هناك ما يوجب ذلك ) وثم الى سيئون .
لقد اختيرت سيئون بصفتها نهاية الخط لأن مركزها واقع في نقطة متساوية المسافة من كل من مدينتي تريم وشبام ، ولذلك ستكون محطة مريحة لجميع ركاب القطر الحضرمي ، وترغيبا لأهالي حضرموت للسفر جويا ( وبهذه الوسيلة يوفرون انفسهم عناء سفر ايام عديدة برا وبحرا ) بصرف النظر من الأيام التي قد يضطرون ان يضيعوها في انتظار المراكب والقوافل أو السيارات فقد قررت الشركة أن تعرض عليهم أجورا جذابة للغاية ، وهاكم تحت هذا الكلام الفئات التي تنوي الشركة تطبيقها .

من عدن إلى المكلا ، أو من المكلا إلى عدن على الراكب الواحد 80 روبية ، من المكلا إلى سيئون ، أو من سيئون إلى المكلا 40 روبية ، ومن عدن الى سيئون ، أو من سيئون الى عدن 120 روبية ، وفي حالة قطع المسافر تذكرة ذهاب وإياب سيخصم له عشرة في الميه من الفئات المثبته بإعلاه ، وسيسمح لكل راكب أخذ عفش بالغ وزنه لغاية 15 رطلا فقط ، وإذا زاد عن هذا القدر سيأخذ منه 8- 1 روبيه لكل رطل .....

ان بعضا من الحضرميين قد سافر بطريق الجو ونخال انهم سيشهدون بعظيم الراحة التي يجدها المسافر وسيوافقونا على أنه نظرا الى أن السفرة من عدن إلى سيئون تستغرق أربع ساعات ، بدلا من ايام عديدة ....
ونحب يعلم الشعب الحضرمي بأن ( شركة الطرقات الجوية العربية ليمتد ) ستسير طيارتين مبدئيا وان لهاتين الطيارتين ربانين قديرين وقد استخدمت ايضا مهندس طيران أناطت إليه الاشراف والاعتناء بتلك الطائرات وآلاتها ..الخ والذي قد قضى عدة سنين في خدمة احدى الشركات السفر الجوي في العالم وكذلك ستتخذ أعظم العناية بأن يتأكد من أن يكون تسيير هذه الطيارات في أقصى درجة السلامة ، وسيهمكم كثيرا بأن تعلموا بأننا الآن في مفاوضة مع إدارة البريد بعدن بأن تقوم بخدمة بريدية جوية بين عدن والمكلا والشحر وسيئون ، وقد نربط هذا الخط بجيبوتي ايضا ، وسنعلن للجمهور تفاصيل هذا المشروع حالما تنتهي الترتيبات مع إدارة البريد ، وإذا تم هذا المشروع سيكون في امكان اصدقائكم وعملائكم في الشرق الاقصى بأن يرسلوا خطاباتهم من طرفهم بالطريقة العادية وبواسطة دفعهم زيادة طفيفة بأن يجعلوا كتبهم ترسل في احدى طائرات شركة الطرقات الجوية العربية ليمتد ، بعدن الى القطر الحضرمي وبهذه الوسيلة سيتم لهم توفير عدة اسابيع في كثير من الأحيان . وستلاحظون أيضا بأن الأيام التي قررت لمواعيد سفر الطايرات قد رتبت خصيصا لتوافق حمل البريد .. فالمرجو بأن الشعب الحضرمي سيقدر هذا المشروع وسيمنحه كل تعضيد تحرر بعدن في سبتمبر سنة 1937م ))


وكتب محررجريدة الترجمان تعليقا طريفا تحت هذا الاعلان جاء فيه :
(( هذا هو نص المنشور حرفيا وتجدون في كل سطر من سطوره ريح التملق ولون النفاق وصوت الدهان .. ابدوه اليوم لأنهم مبتديين وإذا تمكنوا باتشوفون اظافيرهم الحادة وضروسهم المفزعه ، وعيونهم الحمراء ، فياليت الحضارم ناس عقال يفكرون لمثل هذه المشاريع ....))

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


.

))



يكاد أن يكون توقيت هبوط أول طائره في حضرموت متزامن مع هبوط أول طائره في شبوه بمطارعتق

طائره في مطار عتق محافظة شبوه.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

في القرن الماضي ابان الأستعمار البريطاني تم أنشاء العديد من المطارات في محافظة شبوه منها مطار عتق ومطار بيحان ومطار الروضه ومطار ميفعه ومطار المسحى وهو بالقرب من الصعيد ومطار نصاب أذاً كان في شبوه وحدها سته مطارات تهبط فيها الــdc3 وتذكروا شركة (باسكو وطيران الداكوتا) مرتين في الاسبوع إلى ثلاث مرات.

وهنا صوره أخرى لطائره في مطارعتق ويشاهد في الصوره الكمب العسكري وبيت ذييبان وجزء من المدينه القديمه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

هنا اريد أن اقول أن التاريخ قد سجل أحداث مشابهه في كل جنوب اليمن وبوقت متزامن وبتخطيط بريطاني ولم يكن للسلاطين دخل في مثل هكذا أمور لا يفقهون فيها بشي؛ وليس على قول أحد المشاركين هنا والذي نسب الفضل لأنشاء المطارات في حضرموت للقعيطي..!!
  رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 01:58 PM   #13
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو صلاح [ مشاهدة المشاركة ]
رائع يابو عوض كلما غصت في تاريخ حضرموت وتراثها وروائعها الفنية والأدبية أخرجت لنا اللؤلؤ والدرر النفيسة ،زاد تشوقنا أكثر وأكثر لمعرفة المزيد ياغالي أشكرك وانا متابع لما تكتبه ياجميل0

شكرا على المرور والتعقيب نطلب من الجميع الاضافات حول هذا الموضوع ليكون متكاملا وموثقا لدخول وسيلة التنقل بالطائرات في حضرموت ...!!



.
  رد مع اقتباس
قديم 06-11-2011, 05:15 PM   #14
سالم اليمان
حال جديد

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعوض الشبامي [ مشاهدة المشاركة ]
شكرا على الاضافة المفيدة ، أما ما جاء في كتاب اليمن والدوريات العراقية حكاية لا يقبلها عاقل فالحضارم عرفوا مسالك الهجرة وفي مهاجرهم ركبوا الطائرات وعرفوها قبل ان يعرفها العراقيون ، وتناقلوا اوصاف الطائرة في مسامرهم حين يعودون الى وطنهم .


.

لاغرابة يا بو عوض
ولا سيما في الأرياف
فما راء كمن سمع
ثم إن هذا شاهد عيان أرسل هذه الرسالة إلى العراق
  رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 10:57 AM   #15
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الخليفي الهلالي [ مشاهدة المشاركة ]
يكاد أن يكون توقيت هبوط أول طائره في حضرموت متزامن مع هبوط أول طائره في شبوه بمطارعتق

طائره في مطار عتق محافظة شبوه.
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

في القرن الماضي ابان الأستعمار البريطاني تم أنشاء العديد من المطارات في محافظة شبوه منها مطار عتق ومطار بيحان ومطار الروضه ومطار ميفعه ومطار المسحى وهو بالقرب من الصعيد ومطار نصاب أذاً كان في شبوه وحدها سته مطارات تهبط فيها الــdc3 وتذكروا شركة (باسكو وطيران الداكوتا) مرتين في الاسبوع إلى ثلاث مرات.

وهنا صوره أخرى لطائره في مطارعتق ويشاهد في الصوره الكمب العسكري وبيت ذييبان وجزء من المدينه القديمه

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

هنا اريد أن اقول أن التاريخ قد سجل أحداث مشابهه في كل جنوب اليمن وبوقت متزامن وبتخطيط بريطاني ولم يكن للسلاطين دخل في مثل هكذا أمور لا يفقهون فيها بشي؛ وليس على قول أحد المشاركين هنا والذي نسب الفضل لأنشاء المطارات في حضرموت للقعيطي..!!


استخدام الطائرات كوسيلة من وسائل النقل بين حضرموت وعدن كان لحضرموت السبق على بقية إمارات الجنوب العربي ، ذلك من حيث أن حركة المهاجرين الحضارم اكثر نشاطا .

وكان السلطان عمر بن عوض القعيطي يستخدم الطائرة الصغيرة في تنقله بين عدن والمكلا . وهذه الصورة تبين السلطان وهو يقف تحت الطائرة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ناهيك أن الحضارم كان من بينهم من يملك الطائرات الخاصة كأسرة آل الكاف الثرية والتي كانت طائرتهم يتنقلون بها بين سنغفورة وعدن وتريم ، وتنقل اغراضهم الخاصة .

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


طلب السلطان عوض بن صالح القعيطي من الثري محمد عوض بن لادن في عام 1960م أن يرسل اليه طائرته الخاصة لتنقله من منبي بالهند الى مطار الريان بالمكلا وقد ارسل اليه طائرته النفاثة الجديدة في أول رحلة لها بعد تدشينها للخدمة المدنية..


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وتعد حضرموت أول ساحة عمليات عسكرية للسلاح الجوي ليس في الجنوب بل على مستوى الجزيرة العربية ، فقد شهدت أواخر الثلاثينيات من القرن الماضي عمليات جوية عسكرية بريطانية ضد القبائل المتمردة .


.
.
  رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 02:53 PM   #16
إحساس حضرمية
حال قيادي
 
الصورة الرمزية إحساس حضرمية

افتراضي

معلومات مهمة بارك الله فيك أستاذنا أخونا الغالي *أبوعوض الشبامي*..
شكرًا لك ونحن من المتابعين وندعو الله بأن يزيدك من علمه ونوره ويحفظك.
تقبل مروري وكل تقديري واحترامي".
التوقيع :

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
لا اله الا الله نـور (ن) عـلا فـوق السحـاب
لا الــه الا الله حــق و عقـيـده جابـهـا
لا الـه الا الله نفتـح بهـا ملـيـون بــاب
للمعالـي لـو نـوّحـد نرتـقـي بأطنابـهـا
لا الـه الا الله نجـم (ن) تـلألأ مـن شهـاب
فـوق الثريـا لـو تمّـره تكتسـح اسبابـهـا
لا الـه الا الله يــارب يــارب الاربــاب
امحي الزلات يارب من ذنـوب (ن) صابهـاا...

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
شاعرة الجنوب
  رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 04:34 PM   #17
سالم اليمان
حال جديد

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعوض الشبامي [ مشاهدة المشاركة ]
استخدام الطائرات كوسيلة من وسائل النقل بين حضرموت وعدن كان لحضرموت السبق على بقية إمارات الجنوب العربي ، ذلك من حيث أن حركة المهاجرين الحضارم اكثر نشاطا .

وكان السلطان عمر بن عوض القعيطي يستخدم الطائرة الصغيرة في تنقله بين عدن والمكلا . وهذه الصورة تبين السلطان وهو يقف تحت الطائرة


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ناهيك أن الحضارم كان من بينهم من يملك الطائرات الخاصة كأسرة آل الكاف الثرية والتي كانت طائرتهم يتنقلون بها بين سنغفورة وعدن وتريم ، وتنقل اغراضهم الخاصة .

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة
[SIZE="6"][/SIZE]


طلب السلطان عوض بن صالح القعيطي من الثري محمد عوض بن لادن في عام 1960م أن يرسل اليه طائرته الخاصة لتنقله من منبي بالهند الى مطار الريان بالمكلا وقد ارسل اليه طائرته النفاثة الجديدة في أول رحلة لها بعد تدشينها للخدمة المدنية..


نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وتعد حضرموت أول ساحة عمليات عسكرية للسلاح الجوي ليس في الجنوب بل على مستوى الجزيرة العربية ، فقد شهدت أواخر الثلاثينيات من القرن الماضي عمليات جوية عسكرية بريطانية ضد القبائل المتمردة .


.
.

يا بو عوض أما هذه فقد كابرت فيها
ينقل البطاطي القصة بنصها وفصها وما دار بين السلطان عمر والمهندس البريطاني
ثم تصر أنت اليوم على أن المطارات انجليزية
اسحبها يا بوعوض
  رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 05:05 PM   #18
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إحساس حضرمية [ مشاهدة المشاركة ]
معلومات مهمة بارك الله فيك أستاذنا أخونا الغالي *أبوعوض الشبامي*..
شكرًا لك ونحن من المتابعين وندعو الله بأن يزيدك من علمه ونوره ويحفظك.
تقبل مروري وكل تقديري واحترامي".

شكرا على المرور والتعقيب
من نبش اوراق الذاكرة الحضرمية ننبش جزء من التاريخ حسب ما اطلعنا عليه من مصادر مكتوبة ومروية .


.
  رد مع اقتباس
قديم 06-12-2011, 05:13 PM   #19
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سالم اليمان [ مشاهدة المشاركة ]
يا بو عوض أما هذه فقد كابرت فيها
ينقل البطاطي القصة بنصها وفصها وما دار بين السلطان عمر والمهندس البريطاني
ثم تصر أنت اليوم على أن المطارات انجليزية
اسحبها يا بوعوض


لا تقولني ما لم أقوله اقتبس ما زعمت أني قلته وحطه بالأحمر ليتضح من يتقول ويكابر ..!!

لم اتعرض في هذا الموضوع الى ما زعم به البطاطي ( بنصه وفصه ) لا من بعيد ولا من قريب ( إقرأ جيدا ) ..!!!

عموما لم تكن هناك مطارات حديثة في حضرموت إذ ان مدرجات المطارات كانت ترابية ولا تهبط الطائرات إلا في النهار حيث لا إنارة ولا صالات مسافرين ولا خدمات تذكر ، و هذه لوحة زيتية رسمها فنان انجليزي زار حضرموت يصور فيها مطار الغرف حين كانت الطائرات تهبط في مدرج ترابي تثير من خلفها نقعا وغبارا يعمي اعين المسافرين ...!!



نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة


كانت جميع مطارات الجنوب ( بإستثناء مطار عدن ) ك تتفتقر الى الخدمات الحديثة ووجود المدرجات والسلامة للطيران ، وربما أن معظم مطارات منطقة الخليج كانت تعاني نفس الشئ قبل أن تشهد المنطقة الطفرة الاقتصادية بعد ظهور الثروات فيها ( وهذه صورة لمطارجده في عام 1960 ويرى الحجاج وهم يسيرون في مدرج المطار .

نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة




,


.
  رد مع اقتباس
قديم 06-15-2011, 12:01 AM   #20
المذهل
حال جديد

افتراضي

شكرا على هذه المعلومات
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas