المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي

العودة   سقيفة الشبامي > شؤون عامه > سقيفـــــــــة التمـــــيّز
سقيفـــــــــة التمـــــيّز كل ماهو مميّز وجميل يتم انتقاؤه من قبل مشرفي السقائف ووضعه هنا


الشاعرالقائـم محمد بن ناصر القعيطي....!!

سقيفـــــــــة التمـــــيّز


إضافة رد
قديم 06-16-2011, 09:32 PM   #11
عبدالله غريب
حال نشيط

افتراضي

اقتباس : المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبوعوض الشبامي [ مشاهدة المشاركة ]
.

الدولة نتيجة تطور المجتمع وقوانينه ، ويقول المفكر ( جوميليو ) : (( تكونت الدولة بين حاكم ومحكوم نتيجة النزاع بين البشر على البقاء فكانت النتيجة أن تمت الغلبة لأحد الأطراف )).

وحين تمت الغلبة للعشائر اليافعية في نزاعها مع العشائر الكثيرية تكون كيان السلطنة القعيطية في مقابل الكيان الآخر في جزء من وادي حضرموت ( السلطنة الكثيرية ) .

بعد ان حققت الغلبة لكلا العشيريتن ( الكثيرية واليافعية ) تكونت سلطنتين في حضرموت ومرتا بمرحلة انتقالية كانت من أهم مراحل تاريخ حضرموت الحديث ، ففيها حطت الحرب بين السلطنتين - الكثيري والقعيطي - اوزارها واخذ تدخل الانجليز في حضرموت شكله المباشر خلال عام 1935م وكان الحكم في كلا السلطنتين وراثي يجري وفق تقاليد مرعية بين اعضاء الحاكمة في كلا السلطنتين وكان طابع الحكم يكاد أن يكون استبداديا يتشكل ظاهريا في شخص السلطانين - الكثيري والقعيطي - وجوهريا في شخص المستشار البريطاني وشكل في سلطنة مجلس استشاري يدعى مجلس الدولة مكون من السلطان والمستشار البريطاني ورئيس الحكومة ورؤساء الدوائر الحكومية وبعض من الأعيان البارزين المعينين من قبل السلطان وفقا لمشورة المستشار البريطاني ، وكانت كل سلطنة منفصلة عن الأخرى لها ماليتها المستقلة وجيشها ومعارفها وزيدت التجزئة بينهما فوضعت الجمارك بين السلطنتين وفرضت الضرائب والرسوم حتى على ما يعتبر ترانسيت وذلك بالنسبة لما تأخذه سلطنة القعيطي من ضرائب كاملة على البضائع الواردة عبر ميناء المكلا والشحر الى سلطنة الكثيري. وكانت التعرفة الجمركية تتراوح بين 8% - 12% من قيمة البضائع الوارده أو الصادرة .

زيادة على ذلك هناك ضرائب على النقل الداخلي بين المكلا والشحر تأخذ روبية واحدة على حمولة كل بعير يخرج من سدة المدينة . ويأخذ ( 2 آنه ) على كل جمّال ، ويعفى من هذه الضريبة رجال القبائل الجمالة منهم .

أما النقل الداخلي في مدينة شبام يأخذ على كل بهار يجلب من موانئ ومناطق السلطنة القعيطية نصف ريال ( ريال فضة ) ، وعلى كل بهار يجلب من المناطق الواقعة خارج حدود حضرموت ( محميات عدن وشمال اليمن ) ريال وربع .

ومن أجل تحصيل المزيد من الضرائب فرض السلطان القعيطي بعض الضرائب في مدن حضرموت والواقعة تحت نفوذه ( المكلا - الشحر - شبام ) سميت بضريبة السدة ، وهي ضريبة تجبى على البضائع أو الحيوانات القادمة الى هذه المدن من مناطق حضرموت الأخرى . وهناك ايضا ضريبة السوق .

ومن ضمن الوظائف الحكومية التي تولاها شاعرنا محمد بن ناصر القعيطي حاكم جزئي في شبام ، ثم ( حاكم سوق شبام ) ، وكانت مهمته تنحصر في الاشراف على تحصيل الضرائب ، و الفصل بين المتنازعين من مرتادي السوق ( بياعة ومشترية ) . وفي تلك الفترة تم انشاء مركز ( الحزم ) كمنطقة حدودية فاصلة بين السلطنتين الكثيري والقعيطي ، و حزم شبام كان يسمى قديما ب ( حزم آل العيدروس ) تسكنه عوائل منهم : (( السادة آل عيدروس ، وآل عمار ، وآل بن جبير ، وآل مقرم ، وآل قبوس ، وآل قحطان ، وآل صويبان ، غلقان ، آل الهجري ، وآل دمنان ، وآل، جروان ، وآل باجعفر ،وآل شعيب ... وغيرهم )).

وبعد أن تشييد مبنى المركز و فرض تحصيل الضرائب ( الجرك ) ، زار السيد سالم عبدالقادر العيدروس ( الحزم ) ثم توجه الى شبام واستضافه الشاعر محمد بن ناصر القعيطي في بيته ، وفي تلك الليلة كانت سمرة دان حضرها المغني عبيد محفوظ حنكيل بامطرف ومن مساجلات تلك الليلة هذه الأبيات الجميلة التي بقيت منها القليل في ذاكرة الراوي والمغني عبيد محفوظ حنكيل ، وابياتها تعكس وجهة نظر السيد سالم عبدالقادر العيدروس وسخرية من هذا المركز الحدودي .

قال السيد سالم عبدالقادر العيدروس:


لقوعندنا جمرك والقوا بريد=العرب قدها بريده
يدقون في ضلع بارد=وقدهم براس الفحل بين الجريد
ولا غشنا الا ولد سالم سعيد=المكنى باسعيده
لحق ولد عمه مساعد=طرح في مرقنا الزين قطعه قديد
وآخر زمن جعفر خطأ على الرشيد=حاسب افعاله رشيده
ويحيى قداء خلع راشد=على كل حد ركٌز ثلاثه عبيد

قال الشاعر محمد بن ناصر القعيطي:


معاوي ولا عبد الملك والوليد=لي فعايلهم شديده
يجلونها هاذي الشدايد=ولكن عاد الله فعله شديد

قال السيد سالم عبدالقادر العيدروس:


خرج فصل والثاني شريف السلام=والتُهاني والسلامه
عدد كل كافر ومسلم =عليكم وعالحوطه مكرر دوام
انا جيت من بر ناصبين الخيام=اشكلت عندي خيامه
سمعت خبر بن مخيم=بنادير تشبه بيارق شبام
انا وانت الا في الحقيقه نيام=ما نتبه حد من منامه
ونبغى مكاشف منجم=ونبغى عول عقال ظلمه حلام
مضى ما مضى ولعاد معنا كلام=كل من يوفي كلامه
ولي يعض مايكلم=ومستهن رجب شهر العطا والحرام

تسجيل نادر للمساجلة بصوت عبيد محفوظ حنكيل بامطرف يروي بصوته ما بقي في الذاكرة من تلك المساجلة





.


لقد احسنت في سردك التاريخي وجمعت بين تاريخ مهم وأدب راق وجزيل ومزجت عناصر التاريخ باسلوب مشوق
شكرا لك على هذا الطرح الادبي التراثي التاريخي الراقي وزدنا بارك الله فيك وزادك من علمه
التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 06-16-2011, 10:16 PM   #12
من السادة
مشرف سقيفة المناسبات
 
الصورة الرمزية من السادة

افتراضي

الشكر موصول دوماً لكم أستاذنا العزيز / أبوعوض الشبامي على طرح مثل هذه المواضيع
التي تنم عن اهتمام بالموروث الجزل لأبائنا وأجدادنا التي تثري بها الجيل الحاضر والقادم
ويعطيك الف عافية 0
لو ممكن ترفق صورة عن الشاعر المرحوم محمد بن ناصر القعيطي
رحم الله موتى المسلمين 0
التوقيع :
كلما تعلقت بغير الله أذاقك الله الذل على يديه لا ليعذبك ولا ليحرمك __بل رحمة منه لتعود إليه__
أخيكم المحب في الله
  رد مع اقتباس
قديم 06-18-2011, 10:46 AM   #13
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.

منذ منتصف القرن الهجري الماضي وخلال سبعة عقود مضت تطورت اصوات واغاني الحان الدان الحضرمي من الحان كانت تسمى ( اصوات الجمالة ) والمنتشرة بين الجمالة من ابناء حواضر حضرموت ، حيث كانت تعد تلك الالحان ضربا من ضروب الحدا ، وفي خلال تلك الفترة ظهر شعراء نظموا اشعارا جميلة صاغوها على الحان هذا الفن الذي عرف بالدان الحدري نسبة الى المنطقة الواقعة بين شبام وتريم . ومن ابرز هؤلاءك الشعراء الذين سجلتهم الذاكرة الأدبية في حضرموت وعدوا روادا كبار في شعر الدان :

عايض بلوعل ( توفى سنة 1360هـ) وعبد بن عامر ( توفى سنة 1360 هـ) وسالم بن شيخ السقاف ( توفى سنة 1368هـ ) وسالم عبدالقادر العيدروس ( توفى سنة 1387هـ ) وحداد بن حسن الكاف ( توفى سنة 1390 ) ومستور حمادي ( توفى سنة 1395هـ ) وعلي عبدالله التوي ( توفى سنة 1395هـ ) وسليمان ابن عون ( توفى سنة1395هـ ) وخميس سالم كندي ( توفى سنة 1412هـ ) والشاعر محمد بن ناصر القعيطي ( توفى سنة 1416هـ ) .... وهناك شعراء آخرون يضيق الوقت والمجال في حصر اسماءهم .

ولكن لايختلف إثنان على أن الشاعر عايض بلوعل هو حامل لواء شعراء الدان الحضرمي في العصر الحديث ويكفيه قوله :


ذا خرج فصل والثاني لاجات زله= من ضنينك رمى قلبك بها وانته غافل
لاتعامله بالزلات خله= غض واصفح وقله ياضنيني كفانا حسبك الله

كان شاعرنا محمد بن ناصر القعيطي حريصا على لقاء الشاعر عايض بلوعل لما لهذا الشاعر من مكانة مميزة عند محبي شعراء الدان ، ومن ضمن السمرات التي كانت تعقد في بيت الشاعر محمد بن ناصر القعيطي هذه السمرة المميزة جمعت الشاعر عايض بلوعل والمغني عبيد حنكيل ، ربما كانت تلك السمرة في اجواء عام 1360هـ . وقد بدأ الشاعر محمد بن ناصر القعيطي الفصل وقال :

ذا فصل والثاني بدى الشاعر= باالواحد المعبود لي يعلم
بأحوالنا لي هي على الخاطر=ساله يواري ما انكشف يعناه
يستر علي من قبل كشف الحال=

قال عايض بلوعل :

ياكم وكم قد قال بوناصر= بلسان رسم القوم يتكلم
والفايده ما تبغى الخاسر=كل عود بايرجع الى محناه
خاطري عاده ما سكن والبال=

قال محمد بن ناصر:

ياحي زام البندق الثائر= ايام كمن جيد يتقدم
عالحروبه تلحقه عاثر= يندر في الميدان ما تشناه
يستل من المقتول والقتال=

قال عايض بلوعل:

هات في لسان الحال باخابر= وافرض صلاتك انت باتسلم
واسسوا لعابر= ان شي خبر مااليوم مااحلاه
يفرح ذا السوق والدلال=

قال محمد بن ناصر:

كنا نقول ذا السيف ذا باتر= لما اتقلم وافتل وانقسم
واصبح جديده بافتي فاتر= نسيوه وانته ماعذر تنساه
وامسى مع اهل السوق والأنذال=

قال عايض بلوعل:

خيّل مخيله واسبل الماطر= من فوق وادي خبأ دلهم
هاجسي يتخبر ونا صابر= حاشا على الله لي خلق منشاه
يمسخه من دون النشر والمال=

قال محمد بن ناصر

كثرت ذنوب الناس ياساتر= لما الشيطان يتهذرم
اخرجهم الله من وطن عامر= باعوا بلاقيمه ولا تشفاه
ما هو على الخاطر ولا على البال=
دايم نقول الشهر ذا سامر=لما غرب على الناس وانهجم
لما شرق وسط الناس زاهر= بين الكواكب عاينو مبداه
يسري بضوه لي نهب لدقال=

قال عايض بلوعل:

دار الفلك والوقت ذا داير= قع سمط واسمع كل ما ترنم
ينعى سوالف تقبع الناظر= من بعدها بشر بنجم الجاه
قالوا الحيل تضوي على الحيال=


.






.
التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 06-18-2011, 06:52 PM   #14
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.

ضمن الوظائف التي شغلها شاعرنا محمد بن ناصر القعيطي ( قائم السلطنة بالقطن ) وايضا عين ( قائم السلطنة بدمون ) ...

دمون بلدة يفصلها عن تريم سور من جهة الشرق ، في حين كانت تريم من البلدات المهمة التابعة لسلطنة الكثيري فإن دمون تابعة للسلطنة القعيطي ، وبالرغم من وجود السور بين البلدتين إلا أن تواصل الناس واختلاطهم فيما بينهم البين لا يعوقهم دون بعضهم عائق ، وفي تريم كانت لشاعرنا محمد بن ناصر القعيطي لقاءات وسمرات بينه وبين شاعر الدان الحضرمي السيد حداد بن حسن الكاف .

والشاعر حداد بن حسن له تجربة في الحب لا تختلف كثيرا عن معظم شعراء الدان الحضرمي ، حيث تبدو فيها ملامح الحرمان واليأس وإستعطاف المحبوب وكثر الرجاء له ، وغالبا ما يصور حداد بن حسن المحبوب بأنه محبوب ظالم مستبد معتز بنفسه صاد عن المحبه أو إن شاء الواحد ان يقول غير مكثرت به، بينما المحب ( حداد بن حسن ) متلهف اليه مشتاق له واجد به كل الوجد والصبابه في حنين ورغبة لا تنقطع وينبئه بأمل الوصال ويمنيها بكل الوسائل والسبل وإن راوغت أو صدت عنه فهو يقول :

مانباها بطوله يد باها شريه=بالطلب بانمنيها بتركه قويه
لو تبا قصر في عيديد مدري ببستان=

أو قوله :


ياقرة العين سلوة كل خاطر=أرحم بنظره عا عاشقك وديه
يحيا بها قلب حاســـــر=خل القساوه شفق بالعاشق الحبان

و شعر حداد بن حسين الكاف يغلب عليه الغزل والشكوى من المحبوب ، في حين أنه كان ينأى بشعره عن تناول الأوضاع السياسية والاجتماعية والهموم اليومية للناس ، وربما أن المكانة الاجتماعية لأسرة حداد بن حسن الكاف( اسرة ثرية ) تجعل منه ان ينأى بنفسه عن ماسوى شعر الغزل ، و يبدو أن الشاعر محمد بن ناصرالقعيطي سلك نفس المسلك فالقارئ لشعر محمد بن ناصر القعيطي يستشف منه أن الغزل هو الغالب عليه ، ويحتل شعر الغزل المساحة العامة ضمن مساجلاته وقصائده .

ومن اصوات الدان التي ينحو بها شاعرنا محمد بن ناصر القعيطي منحى شعر الغزل هذه المساجلة التي قال فيها :

ذا فصل عشق البيض عله=كمن كبد منه عليله
كل من بلي في العشق يقتل=كمين خل يقتله خله
في الطين يدفن=في قرن سيؤن الطويله
كل من عشق دفنوه مظلوم=
اوحيت فوق الظهر ثقله=حمولة العشقه ثقيله
فكيف ياحنكيل نعمل = حطوا علي من سمح حمله
لانمت نذهن=هل عاد حد مولى فضيله
يدرك على من كان مكظوم=
البارحه قد شفت نصله =نصله قديميه دويله
وقعت مع بدوي مبدل=يلعبها في السوق ذبله
مبعاد تمدن =بدوي وفي حاله رذيله
سيب جنابي صنعة الروم=
خل الهوى والعشق لهله=خليل قد وافق خليله
وافقه في وديان لسفل=حياه لي يسمح بوصله
لي يعرف الفن=يسقيه من ماء من سلسبيله
من قلت صافي دوب مختوم=
عيني على دوار مله=ياريتنا وقٌع عويله
يومه في اوصافه تكمل=عليه بانلقي محله
يومه تمكن=في النخل ماتلحق مثيله
كما في الاراض معدوم=
سانق ربي في وسط رمله=تسقيه هشات المخيله
دايم مخيم فوقه الطل=يلقي ثمر وحبوب جزله
يومه تحسن= ياريتنا بانوش خيله
ولعاد ينقى دوب مهروم=
صاحبك لا لقاء فيك زله=حذرك تبدل لك بديله
سامحه ياصاحبي لا زل=احمل مزلاته وفعله
لو كنت تفطن=ومروته هيا جميله
لي قد مضت من سمح مهروم=

والأبيات الأخيرة أخذها الشاعر محمد بن ناصر القعيطي من ابيات الشاعر عايض بلوعل وابدل الفاظا منها وقافيتها ولكن ذلك لا ينقص من اجادته في سائر ابيات قصيدته ، وأبيات الشاعر عايض بلوعل:

ذا خـرج فصـل والثانـي لاجـات زلـه=من ضنينك رمى قلبك بهـا وانتـه غافـل
لاتعـامـلـه بــالــزلات خــلــه =غض واصفح وقله ياضنيني كفانا حسبك الله



.



.
  رد مع اقتباس
قديم 06-18-2011, 10:30 PM   #15
الدموني
حال نشيط

افتراضي

كان كبير السن في دمون يذكرون القائم محمد بن ناصر - ابوناصر - بكل الخير فكان رجل يعمل على اصلاح ذات البين ويكتب الاتفاقيات بين الناس ويقرب وجهات نظر المتخاصمين
رحم الله بوناصر .
وشكرا لك على هذه اللفتة الطيبة في حق هذه الشخصية الادبية والاجتماعية .
  رد مع اقتباس
قديم 06-19-2011, 01:27 PM   #16
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.

من اصعب الأغاني الحضرمية غناء الدان ، فهو فن وأداء راق ليس بالسهل ، وإن كان المغنون كثيرون إلا أن المجيدين منهم قليلين ، وفي تلك الحقبة التي عاشها شاعرنا محمد بن ناصر القعيطي برز في الوادي من يستحق أن يقال عنه ( مغني الدان الحضرمي ) منهم على سبيل المثال : بكري سعيد عبدالخير ، وصالح مبارك ، وعاشور الشن ، وسعيد مرزوق ، وحميد عاشور ، ومستور حمادي ، وعوض حيمد ، ومحفوظ عبيد حنكيل ، وعوض عبيد فاضل ، وعوض سالم بارماده ،وعوض البقار ... وغيرهم

وتعد الحان المغني والملحن بكري سعيد مصدر الهام لألحان ملحن ومغني وشاعر الدان سعيد مبارك مرزوق ، فقد اعترف سعيد مرزوق بأن بكري سعيد استاذه ومنه تعلم تأليف التلاحين ، وبكري سعيد صاحب لحن الصوت المعروف :

مات بدري= لي كنت أنا واياه في بحر نصري
مسكين عمره قصر=
ضاع فكري=
يانقص عيسى ويانقص بكري= يانقصكم ياهل سيون

ويعود تاريخ هذا اللحن الى عام 1347هـ وعلى هذا الصوت نظمت اشعار كثيرة منها قول الشاعر السري:

بالغواني= قلبي مولع وهائم وفاني
دائم يدير الفكر=
كم يعاني=
في عشق خرعوب سوس مباني = في القلب له دور واحصون


يانقص عيسى ويانقص بكري=


دأب شعراء الدان الحضرمي مخاطبة المغني وتحفيزه على الابداع في اللحن واداءالغناء بصدق واحاسيس تتفاعل مع الشعر الملقى على مسامعه، وربما نقف على نص مكتوب لمساجلة دارت بين شعراء كبار ، ونقف حايرين لمن هذه الابيات ومن قال البيت هذا أو ذاك ، ولكن الحيرة غالبا ما تتبدد في معرفة المغني الذي حضر تلك السمرة ، إذ انه من خلال قراءة المساجلة او سماعها لابد من أن يأتي ذكرا لاسم المغني ضمن الابيات ليبقى وثيقة ثراتية فهذا الشاعر عايض بلوعل يقول مخاطبا سعيد مرزوق:

يابن مرزوق= ردد بصوتك فلي قلب محروق
عاشق قتله الضنا=

أما الشاعر خميس كندي فبعد أن بدأ فصلا جديدا في السمر وجه القول لسعيد مرزوق فقال:

ذافصل والثاني سمر ياسعيد مرزوق ذكر كل عاشق= الدان يومه حرفة العشاق


ولم يغفل الشاعر سالم بن عبدالقادر العيدروس من حضور الملحن والمغني والشاعر سعيد مرزوق فقال :

قولوا لبن مرزوق غن صوتك دواء العله= الدان يزهى بك وتزهى بك لحونه


وهذا الشاعر مستور حمادي يكثر من مخاطبة المغني المشهور عاشور الشن في كثير من أقوله يقول :

عاشور غن بالصوت بر الاحقاف كم من قلب قد هده= ما حد برى كل الاوادم في هدات
ما لو درينا ما سرينا ما خطينا قارة الجلده= ولا نظرنا لي يحكمون المقالب والتجاليد

شاقنا الصوت به عاشور يسري= صب دمعي جرى دم
ريت عاشور يصلح فوق قبري= شاهد لاجل لازاروا يعرفون


تعددت وظاائف مغني الدان الحضرمي ، فنجده عند بعض الشعراء هو الملهم للشاعر حين ينسنس بعذب اصواته والحانه، ونجده عند فريق آخر ذات عبرها يوجه الشاعر احاديثه وآراءه وتطلعاته ونقده، بينما يجمع كثير من الشعراء أن يستعينوا به ليكون الرسول أو المرسول الذي يحمل أمانة الرسالة الى محبوب ربما يطال الى مسامعه الحان تلك الأصوات ، حين تكون عوائق التقاليد الاجتماعية تحيل بينه وبين وصال من يحب ، ومن الشعراء من يستقرأ من المغني الأخبار كما قال الشاعر حداد بن حسن الكاف :

بسألك يا عاشور عن حال البلد= واخبار غنانا وكيف الناس والبلده
بالله خابر عاد حد من بعد حد =او عادهم في ذكر حداد

عاشور يالشن شل بالصوت ذا سرحه بكره= خل شعب عيديد يتريقه بالابكار
لي قد ظباته على كل الظبا شلين شهره= أول وآخر يهناك ياوادي النور

ربما نجد من الشعراء من يتكلف حضور السمر ليس حبا في مساجلات مع الشعراء، ولكن رغبة منه في سماع عذب الالحان الشجية بصوت المغني وكما قال الشاعر محمد بن ناصر القعيطي :

مني سلام مرسل على حسابك= قل لعاشور لجلك
سرت عاني لأن قلبي لبّا بك= ياعريب اللغه ردد لي الدان

وقال الشاعر محمد بن ناصر القعيطي مخاطبا المغني حنكيل:

ذا فصل والثاني سجع بالصوت واتنسم= في دار محكومه بناها يشرح الخاطر
نسنس بصوت الدان ياحنكيل واتنعم=رد العوايد لوله واحي الزمن لي كان مفنون

ذلك نداء وجهه الشاعر محمد بن ناصر القعيطي الى المغني ( حنكيل ) يطلب منه أن يحيي زمان فن الدان الأولي ، حين كان لأصوات الدان الحضرمي سحرا يأسر القلوب ويواسي المحبين ، ويسلي العشاق ، ذلك بعد أن بدا له أن التناقص مستمر بين المغنين المجيدين لهذا اللون من ألوان الفنون الحضرمية ، وكلما نقص المغنون للدان الحضرمي تناقص شعراء الدان ونقص عشاقه ، وهذا ما صرح به سعيد مرزوق حين قال :

ياالدان ودعتك الله من بعد كندي وبن عامر= شيبت عدا شبابك يانقص لي يغنون
لي غيب اسمك ورسمك بوعدرس الفاخر الشاعر= قلد بوابك ودبر واوصى بحرق الاقاليد

فهل بعد موت هؤلاء الشعراء ومن بعدهم من مغنين تحققت وصية الشاعر بغلق باب هذا الفن و( حرق الأقاليد )؟؟؟



.
  رد مع اقتباس
قديم 06-20-2011, 12:08 AM   #17
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.

جرت العادة بأن لا أهتم بسلسلة انساب الشخصيات التي أترجم لها في مقالاتي في هذه السقيفة أو في غيرها من السقائف ، ولكن لابأس إن القي الضوء عن أصول الشاعر محمد بن ناصر القعيطي ، والذي ينتمي الى قبائل الموسطة اليافعية ، ومن هذه القبائل تنمي اسرة القعيطي في حضرموت وينقسم القعطة الى عدة فخائذ : ( آل حداد ، وآل مدشل ، وآل مخارش ، وآل لحمد ، وآل النقيب ، وآل دهري ) ، والى آل دهري ينتمي نسب الشاعر محمد بن ناصر القعيطي ، ويروى أن والده ناصر انتقل من قرية اسمها خمور الى شبام ، وكان ناصر الدهري القعيطي حاكما ينوب عن السلطان في شبام قبل أن يتم تعيين السلطان علي بن صلاح القعيطي ، يقول السيد عبدالرحمن بن عبيدالله السقاف في كتابه ( ادام القوت في ذكر بلدان حضرموت ) عن خشامر وعن آل علي جابر ، ( الطبعة الاولى الصفحة 253 تحقيق ابراهيم المقحفي ) يقول مايلي:

(( ومن عاداتهم ان من فعل هذا الفساد لايخفره احد ( لايحميه ) . ولكن ناصر محمد الدهري .وقت ماكان على شبام من قبل القعيطي أعطى ثلاثه من الحداديين خفارة ( بعبد ) ,فتعرّضهم آل علي جابر وقتلوا الثلاثة وهرب ( العبد ), فحط عليهم ناصر ( الدهري ) بالمدافع ( اي على آل علي جابر ) , ولكن السيد ابوبكر بن عبدالله المحضار واخيه محمد كانوا وداً لآل علي جابر , فكلموا السلطان غالب بن عوض فيه فأمر برفع المحطة عليهم ( اي على آل علي جابر )..)).

ومن هذه الأسرة أسرة آل دهري القعيطية اليافعية كان مولد الشاعر محمد بن ناصر في شبام سنة 1318هـ . ولد في شبام وحاول أن ينأى نفسه عن الصراعات العشائرية التي تبدو بين فينة وأخرى بين القبائل المتناحرة ، ونأى بشعره ومساجلاته عن العنتريات القبلية ، وتفرد في شعره ليكون شعر الرقة والغزل والصبابة ، فترجم حبه وعشقه لشبام بواسطة تغزله في المحبوب فكانت المحبوبة تتراء لنا ( شباما ) و شبام هي المحب الذي يستأنس به وينشد الراحة والطمأنينة تحت افياءها ، وعرف عنه بأنه كثيرما كان يشيد بشبام ومن مرويات الشاعر والملحن والمغني سعيد مرزوق أنه قال : (( سمرت في شبام حوالي عام 1367هـ وكان الشعراء كثيرون منهم محمد بن ناصر ، وكانو يشيدون بشبام وانتهى السمر وطلبو اعادته ليلة أخرى ، وفي الليلة التي تقرر السمر فيها لحنت هذا الصوت :
ذا فصل يا الدمنه (1) شبام انشف دمّش= ولعاد شي حاجه تنوى معش حقش
سوق الحضا شرق بتاوى وبنط الهند سيئون= لي سوقها يرقل قنع ما يكف في ليل نهار
ردي النقا سابق صلي واطلبي ربش= قدّر عليش الله ماحد بالعصا هدّش
حتى الزريبه(2) تشتكي من دللها لي يكيلون= مردوف والصعبا وباشن وسالم ولد عمار(3)
لاحول ولا قوه يطفر من دخل سوقش=يخرج كما المجذوب ما يقدر على شوفش
ذا سالف الدنيا حد عبره وحد حاصله مليون= وحد يمر وقته في محنه كما لي يفقع الطار

-------------------------------------------
( 1) الدمنة : من اسماء شبام
(2) الزريبة : موضع بشبام كانت تجتمع فيه القوافل المحملة بالحبوب للبيع.
(3) مردوف ، والصعبا ، وباشن ، وسالم عمار : من اعلام الدلل في شبام.




واعتقد الشاعر والمغني والملحن سعيد مرزوق أنه بهذه الابيات استطاع أن يشفي شيئا من غله ...!! و رد على الذين مدحوا شبام ، حيث أنهم كانوا محقين فمدينة شباك كانت في تلك الحقبة تشهد طفرة تجارية بالنسبة لمدن وادي حضرموت وكانت مزدهرة بالعلاقات التجارية الواسعة حتى أن تجار مدينته ( سيئون ) كانوا يأخذون بضاعتهم من شبام .

ومثل تلك الرؤى الضيقة ربما كانت دافعا لغيرة شاعر ومغني وملحن بشهرة سعيد مرزوق حتى قال مثل تلك الأبيات والتي تختلف كثيرا عن ما نستقرأه في قول الشاعر محمد بن ناصر حين قال :

ذا خرج فصل حيا الله ذيك الليالي= حول بابكر والوادي بحاري جعيمه
حيث صوت الغناء تحت الجبالي=كم وكمن مغني يفرح القلب لا قد شل مغناه
آه يافاتني درك علي باالوصالي= واحفظ القلب وادركنا بليله نعيمه
والنبي والنبي ما شي ببالي= غير حبك في الخاطر مكانه يطلع فوق مبناه
لا تلومون من له ياعرب قلب سالي= لو ولو كان حتى يطير بخيمه
السلا خير من قيلا وقالي= كل سالي وجب يسكن بجنات هذا لي تمناه
حل سيئون واعمد السويح القبالي= باتحصل مرادك في السويح الرحيمه
كل محبوب لو يشرب صبر قال حالي= عادة أهل الهوى قولوا لعيظه يحكم مغناه
قل لمحبوب قلبي الحذر لا تبالي= نم على الجود والفعال الحكيمه
حل في القرن من حيث النصال الغوالي= لا نظرها عدو يفحس يساره ويمناه



.
  رد مع اقتباس
قديم 06-21-2011, 12:39 PM   #18
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.


من التسجيلات النادرة التي جمعت الشاعر عايض بلوعل ، والشاعر محمد بن ناصر هذا التسجيل لهذه المساجلة الجميلة ، يرويها المغني ( حنكيل ) وهي من الزمن الجميل لعصر الدان الحضرمي ، قال فيها الشاعر محمد بن ناصر :

ذا فصل والثاني رمتنا عيونك=كل لحظه وهي تلهب كما النار حمراء
والنبي والنبي لاحد يخونك=وانته مصيوت ومزيد على الناس قد زيدك مولاك

قال عايض بلوعل:

ياحسين النظردوب العرب يذكرونك= يذكرونك كما ماتذكروا ملك كسرى
جملة الناس مره يوصفونك=بخت يامن قرب عندك ويابخت من كان رباك

قال محمد بن ناصر:

عالشرف والمعزه كلهم يحسدونك=لانظرك العدو يفحس يمانه ويسرا
في شبام المدينه ما يبونك=غير أنا قلت بامسكنك في ذا البلد يازين أنا وإياك

قال عايض بلوعل:

بعد ماسير ياخلي ذهن يقلبونك=تترك أراض لي تنبت بها اغصان خضرا
لجل لاجيت بانقطف غصونك=لي تربت على الانهار في جنة الفردوس يهناك

قال عايض بلوعل:

ذا خرج فصل بعد الموت نحن حيينا=وارتعشنا وخرجنا من القلب همه
من قلوت الهوى مره شربنا=هكذا عادة أهل الهوى والعشق يلقون

قال محمد بن ناصر:

منكم ياحبيب القلب مبعد قنعنا= ذكركم لم يزل ياخلي قله ويمنه
رب عوّد زمن أيام كنا=تحت ظل الجبل بين الملل والعنب ياصاح والتين

قال محمد بن ناصر:

منكم ياحبيب القلب مبعد قنعنا= بانعارض في المسيال كمين قدمه
باندير الهوى لاقد قربنا=وإيش ينسم ساعات عاشق ويشرب الكاسات في الصين

قال عايض بلوعل:

لا .. فلا لا بلي عاشق كما مابلينا=في الهوى انا وخلي قد لقينه قسمه
يوم نحن على الجودات دمنا=لعترض يامحب عارض لقيناه نحن وانت في الطين




تسجيل نادر يروي المساجلة بصوت المغني المعروف عبيد محفوظ حنكيل بامطرف




.
.
  رد مع اقتباس
قديم 06-22-2011, 01:36 PM   #19
أبوعوض الشبامي
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية أبوعوض الشبامي

افتراضي

.

تعد الاغاني الحضرمية متنفس نابض لعواطف الناس كما انها سجل تاريخي للحوادث المحلية وهي منتشرة بين اهل الحضر والبادية ويتولى الشعراء العاميون بالفطرة تلحين مقطعها الاولي حتى إذا ذاعت أخذ كل شاعر نصيبه بأن ينظم من الشعر على اللحن . وعامة فإن الاغلبية من الناس في حضرموت مولعون بالغناء وتعقد للغناء مجالس السمر وحلقات الرقص وهناك اغنيات تقليدية ثابتة للمهن والاعمال المختلفة فهناك اغاني السناوة وفلاحة الارض واغاني تفخيط النخل واغاني التلاميذ واغاني رمضان واغاني الاعياد واغاني الجمالة واغاني البحارة واغاني خاصة بالنساء .

هيمن شعر الغزل على شعر الدان الحضرمي واحتل مساحة واسعة في مساجلات شعراء الدان ويعد شعر الغزل في شعر الدان الحضرمي اكثر رقة وعذوبة من غيره في بقية اغراض الشعر الأخرى .
ومن مساجلات الشاعر محمد بن ناصر القعيطي هذه الابيات التي كانت بينه وبين الشاعر عمر الحضرمي

قال محمد بن ناصر:

ذا فصل سجع بالصوت واتنسم=في دار محكومه مبناها يشرح الخاطر
نسنس بصوت الدان ياحنكيل واتنعم=رد العوايد لوله واحي الزمن لي كان مفنون
ياراد ياعواد طاب الأنس زال الهم=رجعت عوايدنا سواء وايام بالشاطر
ما الليله إلاّ بانخلي كل شي مبهم= ما بانشق القاف بانحيي زمن ليلى ومجنون

قال عمر الحضرمي:

يابيت لك تشريف مني قال بوسالم=وعلى صلاب الروس على الغايب وعلى الحاضر
وخص به الحلان والسده والمردم=ومن سكن في البيت له تشريف طول الوقت ما يهون

قال محمد بن ناصر:

ياليلة الرحمن خايل غيث دلهم= من فوق وادي مرتفع قد دلهم الماطر
من باكر البلده نباها ترتعش بيحم= تستاهل الفيحاء شبام العاليه قل بايسقون
اهل الهوى قولوا لبوحضرم سقونا سم=كل ما تجرعته في وريدي يقبع الناظر
الله بلانا في هواهم في زمان اهيم= لاقوت يستاكل ولا اهنا مرقدي والسر مكنون

قال عمر الحضرمي:

العشق بلوى من بلي ماظن يتندم=ولا يعوّل بالبيس زايد ولا قاصر
وان شاهد المحبوب أو قاربهم اتنسم= يتلف ولو ماله يخطي يالمغني مال قارون

قال محمد بن ناصر:

البارحه عديت وقت العصر المبهم=يقرح علي من غير شي دعوى وانا عابر
اهل الهوى قد ضربونا هكذا وافهم=ذلا بغونا نحتكم واطرح لهم بالغصب عربون

قال عمر الحضرمي:

بحر الهوى حكّام شف بحر الهوى اظلم= والعاشق المفتون عبرت مدته مسافر
ايام وليالي غيبت بحر الهوى متيم= مابان بر وبه مضيع في غبب فرتك وحافون

قال محمد بن ناصر:

ارحم ضنينك وانتبه ياحالي المبسم=شفنا بطي تعبان صوبي للعرب ظاهر
ان عاد شي مقلوب وإلا عاد حد يرحم= يدرك على تعبان ياصاحبي من حلوات العيون






.
  رد مع اقتباس
قديم 06-22-2011, 03:02 PM   #20
الخليفي الهلالي
شخصيات هامه

افتراضي

العمــــــــــــــــــــــــده

رغم أني أحبك في الله دون أن أعرفك أو أراك ولكني أعتب عليك لصق تراث حضرموت والحضارم عبر نقل ماقاله السيد اليافعي لعبده الحضرمي وكأن حضرموت ليس بها أسياد إلا اليفع من قعيطي ويهري وحدي وسعدي وكلدي وبطاطي...!!
ياسيدي لم ننكر ولن ننكر التاريخ ونحب توثيقه هنا ولكن الأكثار منه على هذا النحو يعطينا معنى واحد وهو أن حضرموت بلا تاريخ ولا أمجاد بدون القات اليافعي.

[SIZE][/COLOR]


http://youtu.be/_-t1HMeP1M0
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.8, Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas