المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي

العودة   سقيفة الشبامي > سياسة وإقتصاد وقضايا المجتمع > سقيفة الأخبار السياسيه
سقيفة الأخبار السياسيه جميع الآراء والأفكار المطروحه والأخبار المنقوله هنا لاتُمثّل السقيفه ومالكيها وإدارييها بل تقع مسؤوليتها القانونيه والأخلاقيه على كاتبيها ومصادرها !!


من هو ابن الجنوب العربي؟

سقيفة الأخبار السياسيه


إضافة رد
قديم 02-28-2015, 08:24 PM   #191
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي

صدور الجزئيين الثاني والثالث من تاريخ الجنوب القديم عن مركز عدن للبحوث والدراسات الإستراتيجية ۲۰۱٥/۲/۲۸

صدور الجزئيين الثاني والثالث من تاريخ الجنوب القديم عن مركز عدن للبحوث
والدراسات الإستراتيجية
السبت 28 فبراير 06:28 2015 مساًء
عرض: ناصر الهاشمي
صدر يوم 24 فبراير 2015م الجزئيين الثاني
والثالث من تاريخ الجنوب القديم للكاتب
والمؤرخ الجنوبي الأستاذ/ محمد عباس ناجي
الضالعي , في مجلد واحد يتكون من 530
صفحة من الحجم الكبير . في الجزء الثاني قدم
المؤرخ سرد تاريخي متكامل وبديع عن
مملكتي قتبان وحضرموت منذ ظهورهما في
القرن الخامس عشر قبل الميلاد , وسبب
تسميتهما (مملكتي قتبان وحضرموت) ,
ومراحل تطورهما والزمن الذي انتهت فيه كل
مملكة , كما قدم عباس للقارئ شرحا متكاملا
عن عاصمتي المملكتين (شبوة وتمنع) والمعالم
الأثرية التي وجدت في كل عاصمة , والقصور
الملكية , واسوار المدن ومعابدها وأبوابها ,
وديانة المملكتين , والزراعة وتربية الحيوانات
والأسر التي حكمت المملكتين مستعرضاً , والطرق والسدود , والتجارة في كل مملكة ,
تاريخ كل ملك حكم على حدة انطلاقا من
النقوش التي تركها كل حاكم قتباني أو
حضرمي , والتركيبة الاجتماعية لسكان كل
مملكة وجيشها وعملتها الوطنية , والفنون التي
وجدت عنها من نقوش ورسوم ابداعية جميلة
,وعلاقة كل مملكة مع نظيرتها ومع الشعوب
الأخرى في شبه الجزيرة العربية , والشعوب
الأخرى في أفريقيا واسيا وأوروبا, وانتقال
الحضارة العربية الجنوبية إلى دول العالم
الأخرى باعتبار شعب الجنوب قدم حضارة
فريدة في التاريخ الانساني نالت اهتمام علماء
الأثار في الغرب والشرق. كما أن الجزء الثاني
احتوى على نشر معلومات عن أول ملكة
عربية جنوبية , وهي ملكة قتبان (براءة بنت
رثد إيل بن شحر) زوجة الملك القتباني
(وروإيل غيلان يهنعم) الذي عاش قبل الميلاد
بفترة طويلة , وقد قام المؤلف بنشر صورة
تمثال هذه الملكة على غلاف كتابه لتعطي
الغلاف حلة رائعة. وبالمناسبة هذا التمثال هو فريد من نوعه وله مدلولات عميقة في تاريخ شعب الجنوب , ويعبر عن عظمة هذا الشعب
وعراقة تاريخه القديم. أما في الجزء الثالث من تاريخ الجنوب القديم , فيقدم المؤرخ محمد عباس عرضاً متكاملا عن الملوك الريدانيين (الذين
يطلق عليهم الحميريين جزافاً) والذين تعود اصولهم الى جبل ريدان في بيحان والأدوار التي قاموا بها , كما يقدم عرضاً متكاملاً عن بداية
ظهور اليزنيون ودورهم السياسي والاجتماعي , وانتمائهم الأسري والجغرافي , وتقديم تعريف متكامل عن مؤسس الاسرة اليزنية , وحكم
اليزنيون للجنوب خلال أكثر من أربعة قرون , ودورهم في مقاومة الاحتلال الحبشي الأول والثاني لجنوب شبه الجزيرة العربية , وأنهم كانوا
أول من بشر بالنبي محمد صلى الله عليه وسلم في نقش مسندي قبل أكثر من 90 عاماً على ظهور بعثته الشريفة. وحتى لا نطيل على القارئ
العزيز نقول أن المؤرخ محمد عباس ناجي قدم في الجزئيين الثاني والثالث من تاريخ الجنوب القديم عرضا متكاملا لفترة تمتد قرابة ثلاثة آلفعدن الغد | طباعةصدور الجزئيين الثاني والثالث من تاريخ الجنوب القديم عن مركز عدن للبحوث والدراسات الإستراتيجية ۲۰۱٥/۲/۲۸
ط¹ط¯ظ† ط§ظ„ط؛ط¯ | ط·ط¨ط§ط¹ط©طµط¯ظˆط± ط§ظ„ط¬ط²ط¦ظٹظٹظ† ط§ظ„ط«ط§ظ†ظٹ ظˆط§ظ„ط«ط§ظ„ط« ظ…ظ† طھط§ط±ظٹط® ط§ظ„ط¬ظ†ظˆط¨ ط§ظ„ظ‚ط¯ظٹظ… ط¹ظ† ظ…ط±ظƒط² ط¹ط¯ظ† ظ„ظ„ط¨ط/////ظˆط« ظˆط§ظ„ط¯ط±ط§ط³ط§طھ ط§ظ„ط¥ط³طھط±ط§طھظٹط¬ظٹط© 2/3
سنة حتى ظهور الإسلام في القرن السابع الميلادي جعله أشبه برواية تاريخية فريدة , ولا نجافي الحقيقة إذا قلنا أنه أول عمل ثقافي دون تاريخ
الجنوب القديم بشكل علمي متكامل ودقيق معتمداً على مئات من النقوش المسندية وآلاف من القطع الأثرية والمراجع التاريخية. وبهذا يكون
الكاتب والمؤرخ الجنوبي محمد عباس ناجي قد قدم لشعبه ولوطنه تحفة تاريخية غير مسبوقة وتستحق الاقتناء والقراءة من قبل كل جنوبي
وجنوبية , عمل يستحق عليه الثناء والتقدير فقد قضى سبع سنوات من عمره حتى أنجز هذا العمل العظيم. والجدير بالذكر أن المؤلف نفسه كان
قد اصدر في نهاية السنة الماضية الجزء الأول من تاريخ الجنوب القديم , فأتى صدور الجزئيين الثاني والثالث مكملا للجزء الأول.. علما أن
الثلاثة الأجزاء تم انزالها بصورة أولية إلى عدد من المكتبات ومنها مكتبة خالد بن الوليد الواقعة في الطابق الأول من فندق العامر بمدينة
كريتر بعدن وكذا في كشك الصحف في الضالع.عدن الغد | طباعةصدور الجزئيين الثاني والثالث من تاريخ الجنوب القديم عن مركز عدن للبحوث والدراسات الإستراتيجية ۲۰۱٥/۲/۲۸
ط¹ط¯ظ† ط§ظ„ط؛ط¯ | ط·ط¨ط§ط¹ط©طµط¯ظˆط± ط§ظ„ط¬ط²ط¦ظٹظٹظ† ط§ظ„ط«ط§ظ†ظٹ ظˆط§ظ„ط«ط§ظ„ط« ظ…ظ† طھط§ط±ظٹط® ط§ظ„ط¬ظ†ظˆط¨ ط§ظ„ظ‚ط¯ظٹظ… ط¹ظ† ظ…ط±ظƒط² ط¹ط¯ظ† ظ„ظ„ط¨ط/////ظˆط« ظˆط§ظ„ط¯ط±ط§ط³ط§طھ ط§ظ„ط¥ط³طھط±ط§طھظٹط¬ظٹط© 3/3
/http://adenalghad.net/news/151869
جميع الحقوق محفوظة عدن الغد © {year}
التوقيع :

عندما يكون السكوت من ذهب
قالوا سكت وقد خوصمت؟ قلت لهم ... إن الجواب لباب الشر مفتاح
والصمت عن جاهل أو أحمق شرف ... وفيه أيضا لصون العرض إصلاح
أما ترى الأسد تخشى وهي صامتة ... والكلب يخسى- لعمري- وهو نباح
  رد مع اقتباس
قديم 04-07-2015, 03:10 PM   #192
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


لجنوب العربي" رأسي سقط فوق التراب لكن لم تسقط عدن(أبطال عدن)


أبطال عدن

قبل 2 ساعة, 23 دقيقة

رأسي سقط فوق التراب
لكن لم تسقط عدن
بأسي و بأسك شديد
وقت المصاعب والمحن
بوسة طفل أودعك
قبلة على كل جبين
امسح بها عار السنين
سألت دمائي ياعدن
لأجلك بس بلا ثمن
مجنون بحبك والحنين
أموت نعم بين يديك
فرحان كثير مبتسم
احس دفئك في التراب
نبض قلبك والوفاء
الروح والعهد والأنتماء
أضم صدري بصدرك
أحس أني احضنك
في كل بقعة أقبلك
ربيت فيها منك رضعت
الشهامة والشيمة رجولة
مع حليب أمي طفولة
شباب والله كبرت
نضجت معصور ألم
صنديد في وجة أحتلال
مقاوم عنيد مفتخر
فرحان الآقي ربنا
شهيد رافع رأسنا
شامخ شموخ التلال
حان الوفاء ياعدن
حان قهر العدى
نعم أنا مستحق
وحدي بس أقبلك
عاشق بحبك للأبد
أرد لك ذاك الجميل
كيف تعلمت السبيل
وين أكون في مربعك
مسكون بحبك والجمال
نبتة في عمق التراب
حر طليق في سماك
ثمار لأجيالنا القادمة
بلسم على كل الجراح
شهيد شهيد
ياعدن
أرض البطولات ممجدة
كتبت أسمك بالشهادة
ولادة وطن من جديد
ما أعظمك ما أجملك
بحرك وناسك والصخور
مسكون بحبك ياجنوب
نسمة بحر في الحشاء
مشحون بعهدك والوفاء
حتى يلوح فجر الصباح
والشمس تلمع في السماء
تكتب صمودك بالحروف
أسمي واسمك مجتمع
محفور موشم معتبر
وطن لنا حتى الأزل
عمرك معي ما افكلك
  رد مع اقتباس
قديم 05-24-2015, 01:36 PM   #193
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


ذكرياتنا السوداء في جنيف هل ستعود من جديد !!؟؟


د.علوي عمر بن فريد العولقي
مقالات أخرى للكاتب
عالم حلبي ..يحاورني حول الوحدة اليمنية
عندما يهتز عرش بلقيس طربآ
قراءة متأنية في سقوط مدينة عتق
شبوه ...عندما تكون للمجد والنصر عنوان
نساء عدن يصرخن : واذلاه...يارجال الجنوب
حديث الهوية الجنوبية الضائعة (2)
---------------------------------

ارتبط في أذهان الكثيرين من أبناء الجنوب ذكريات مؤلمة في ذلك الخريف الأسود الذي يطل علينا كل عام عند الاحتفال بعيد استقلال الجنوب العربي في الثلاثين من نوفمبر عام 1967م, عندما هيمن صبية مراهقون ومغامرون على الجنوب من قيادات الجبهة القومية بمساعدة بريطانيا بعد أن وجدت فيهم ضالتها للتخلص من التزاماتها المادية والأخلاقية تجاه شعب الجنوب العربي الذي استعمرته (128) عاماً.


النكسة الأولى:
ذهبوا إلى جنيف وكل همهم استلام السلطة, والجلوس على كراسي الحكم بعد أن ارتهنوا لمخابرات دولية وإقليمية وقاموا بتغيير هوية شعب "الجنوب العربي" دون استفتاء ولا تقرير مصير, وعندما سمع اللورد شاكلتون مسمى "جمهورية اليمن الجنوبية" ذلك الإسم الجديد والغريب لأول مرة يطرح كمسمى للجمهورية الوليدة, بدلاً من مسمى "الجنوب العربي", قال بالحرف الواحد)) تفطر قلبي دماً عندما رأيت وفد الجبهة القومية يوقع على وثيقة استقلال شعب الجنوب العربي بإسم دولة أخرى)).

ولم تكن الجبهة القومية سيئة الذكر إلا نتاج غرس دخيل ونبتة غريبة سقتها ونمتها المخابرات المصرية بداية, ويمننتها بطريقتها الخاصة في تعز وسخرتها ولبستها عباءة ثورة 14 أكتوبر عام 1963م,وأنكرت من فجرها من رجال ردفان ، علمآ أن بريطانيا قد أعلنت أنها ستسحب قواعدها شرق السويس بعد هزيمتها في حرب السويس عام 1956م, تحت ضغط (أمريكي – روسي )"مشترك" وقررت رسميا أنها ستمنح الجنوب العربي استقلاله مطلع عام 1968م كحد أقصى, ونحن هنا لا نريد أن نستعرض تفاصيل ما سبق وما لحق ذلك من أحداث ومخططات مخابراتية بريطانية .. بما في ذلك تدمير بنية جيش الجنوب العربي والحرس الاتحادي وفصل قياداته العسكرية, واستبعاد كافة القوى الوطنية والزعامات التاريخية للجنوب العربي آنذاك, تمهيدآ لإنسحابها من الجنوب ....مع ما صاحب ذلك من تسلل المئات من خارج الوطن والهيمنة على التنظيمات السياسية والمدنية والنقابية التي تحمل "اليمن".

وتم تحويل مسمى "الجنوب العربي" إلى جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية, ولم يغب ذلك عن العقلاء والحكماء من رجال القبائل وقد ذكر لي أحد الأصدقاء أن محمد علي هيثم عندما زار منطقة العوالق بعد الاستقلال مباشرة عام 1968م, وقابل بعض مشائخ وأعيان القبائل سأله الشيخ: صالح بن سالم بن القروه الباراسي العولقي قائلاً:

لماذا أطلقتم هذا الإسم على الجنوب "جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية"؟
فرد عليه محمد علي هيثم: وماذا في ذلك الإسم؟
قال الشيخ صالح: سيأتي وقت يطالب فيه الأب بإبنه !! لأن التسمية اعتراف ضمني بذلك.
وكلنا نعرف ما جر علينا هذا الإسم من ويلات لاحقاً خاصة بعد سيطرة اللوبي الشمالي بقيادة عبدالفتاح اسماعيل على أهم مفاصل الدولة, وتم تغيير الإسم لاحقآ إلى:
"جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية" وإلغاء اسم الجنوب نهائياً.

ولا نريد أن نستعرض التصفيات الجسدية التي قامت ومهدت لذلك العهد الأسود والتي شملت العلماء وفرسان القبائل ورجال الفكر والأدب من أبناء الجنوب العربي تمهيداً لإفراغه من رجاله الشرفاء, ومن ثم إحكام قبضتهم عليه وكان حصادها مراً, انتهت بحرب 13 يناير عام 1986م وسقط فيها أكثر من 10 آلاف من أبناء الجنوب.

النكسة الثانية:
بعد انقسام الرفاق فيما عرف لاحقاً بـ "الحزب الاشتراكي اليمني" وتشرذمهم إلى "زمرة" و "طغمة", وبعد إشارات من موسكو للبيض ورفاقه أن الاتحاد السوفيتي في طريقه للانهيار, نصحهم بالبحث عن حلفاء جدد.
ولم تكن بوصلة "البيض" الذي انفرد بالسلطة ترشده إلى جيرانه في الخليج, بل قادته أحلامه وتطلعاته إلى اليمن للهيمنة عليه بنفس شعارات اليمننة, وكلنا يعرف ما آلت إليه أحوال الجنوب فيما بعد, وما جرّت علينا أحلام الاشتراكيين من ويلات لازلنا ندفع ثمنها حتى اليوم, بما في ذلك حرب عام 1994م وسقوط الجنوب في أيدي المتنفذين.

وقد يقول البعض: يا أخي خلاص .. تصالحنا وتسامحنا, وكفانا اجترارآ للتاريخ !!
وأقول: أن هذه ليست محاكمة للحزب الاشتراكي الذي اختطف الجنوب منذ عام 1967, وشعبنالازال يدفع فاتورة هذا الاختطاف حتى اليوم, بل لتوضيح حقائق التاريخ والسياسة للعبرة والعظة, أما المحاسبة فهذا شأن شعب الجنوب.

النكسة الثالثة:
و لازلنا حتى اليوم ندور في فلك ((الهيمنة اليمنية ))على أرضنا وشعبنا وهويتنا, والفرق تبادل أدوار ليس إلا بالأمس تحالف ( صالح مع الإصلاح) عام 94م, واليوم في عام 2015م تحالف ( صالح وقواته مع ميليشيات الحوثي) ومنذالبداية كانت حربهم على عدن ومناطق الجنوب !!

بينما المحافظات الشمالية هادئة لا مقاومة فيها ضد (صالح والحوثي), بل ويدعم مواطنوها تلك القوات بالمواد الغذائية والمواشي , وكل الطرق سالكة إلى مدن الجنوب لدعم المجهود الحربي, أي بمعنى أنهم مهما اختلفوا فيما بينهم, فهم يتفقون علينا في نهاية المطاف.

و رغم الضربات الجوية الساحقة والمستمرة من عاصفة الحزم التي تضرب قوات صالح والحوثي, والمقاومة الباسلة التي نهضت تقاتل في محافظات الجنوب, إلا أن الفرق في المعادلة وميزان القوى ليس متساوياً بين الطرفين, ورغم عقد مؤتمر الرياض وحضور كافة الأطراف اليمنية, إلا أن الحضور الجنوبي كان شبه معدوم, ولم تحضره إلا أطراف وصولية وهامشية فغاب البيض والجفري والحراك الجنوبي والمقاومون في المحافظات, الذين قاطعوا المؤتمر. ولم يخرج إلا بوثيقة ترتكز على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني وقرار مجلس الأمن رقم 2216. ولغياب الحوثي عن مؤتمر الرياض وقد فوجئنا بالأمم المتحدة تدعو عبر مندوبها الجديد لحوار يضم جميع الأطراف اليمنية في جنيف!!! والحقيقة أن مؤتمر جنيف سيكون حصانة لصالح وقواته, وكذلك للحوثيين عن أي مساءلة أو مسؤولية عن الدماء والخراب الذي حل بالبلاد من قبلهم, وسيكون المؤتمر حسب الأمم المتحدة العاجزة والفاشلة في حل قضايا الشعوب والذي سيشارك فيه الحوثي ليس كمكون سياسي وإنما عصابات تفرض سيطرتها على الأرض مقابل مقاومة شعبية تدافع عن كرامة الجنوب وشرعية خارج الوطن متمسكة بقرارات مجلس الأمن والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني ومؤتمر الرياض, وكلها وثائق غير قابلة للتنفيذ نظراً لتخاذل المجتمع الدولي.

والخطأ القاتل الذي تقوله الأمم المتحدة على لسان مبعوثها اسماعيل ولد الشيخ أحمد, أن على جميع الأطراف اليمنية الحضور والمشاركة دون شروط مسبقة, وهذا اعتراف منها أن الحوثيين جماعة سياسية لا ميليشيا مسلحة انقلابية.

وهذا يعني في المحصلة النهائية ما هو إلا مهزلة سياسية وخيانة واضحة لتضحيات وصمود الشعب اليمني, كما أنه يمثل اجهاضاً لكل القرارات العادلة, ويهدف إلى قبول سياسة الأمر الواقع.
إن مؤتمر جنيف هو محاولة أمريكية لإنقاذ الحوثي من ورطته, وفي الوقت نفسه موقف لإثبات حسن النوايا تقدمه أمريكا لإيران لتمكين الحوثي من اليمن وفرضه عليها بالقوة لضرب تنظيم القاعدة. واليوم تنظر أمريكا للجنوبيين كإرهابيين يستحقون العقاب!!!كما هم في نظر الحوثي "دواعش". وما أشبه الليلة بالبارحة ففي عام 1994م كان صالح والإصلاح يصفون الجنوبيين بالشيوعيين. فهل سمعتم بأوقح من هذه الدعاوي والتخرصات الكاذبة التي تعمم على شعب الجنوب بأسره!!

وفي الختام أن خير ما سيفعل هادي وحكومته هو عدم الذهاب إلى جنيف, حتى لا يشرعن لإنقلاب الحوثي – صالح.
والحل هو إشعال الجبهات في الجنوب ودعم المقاومة, فمثل تلك العصابات لاتعرف الا لغة القوة حتى تتغير موازين القوى وليذهب مؤتمر جنيف الى الجحيم لأنه لا يحمل لنا إلا أسوأ الذكريات .
  رد مع اقتباس
قديم 05-30-2015, 10:59 PM   #194
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


خاطرة: لن تقضي على جنوبهم


الحرية للجنوب.
الجمعة 29 مايو 2015 11:56 مساءً
أبين((عدن الغد))خاص:




كتب: فهد علي البرشاء

أقتلني ..
مزق جسدي
ناثر أوصالي
أسفك دمي
أزهق روحي
يتم أطفالي
رمّل نسائي
دك منزلي
دمر مدينتي
أعبث بكل شيء
أحرق كل شيء
أفعل ماتريد!!
مارس دعارة أفكارك
تفنن في قذاراتك
شرّد شعبي
************
نكلّهم..
حاربهم..
أسبل مدامعهم
أمتهم جوعا
إسحقهم قهرا
أرقص طربا على جثثهم
أنتشِ فرحا لألمهم
إبتسم لأنين أطفالهم
أضحك لنحيب نسائهم
مارس كل هذا وأكثر
************
ولكن تذكر!!
لن تطمس هويتهم
لن تقتل إنتمائهم
لن تغير معالم وطنهم
لن تبدل تاريخهم
لن تقضي على (جنوبهم)
لن تنتزعه من دواخلهم
لن تسلبه من ثناياهم
مولدهم (جنوبي)
هويتهم (جنوبيه)
عشقهم (جنوبي)
وجودهم (جنوبي)
أسأل عنهم البحر
أسأل عنهم الشجر
أسال عنهم الحجر
ولو شأت حبات المطر
***************
يعشقون (جنوبهم) بطريقتهم
يحبونه (بفطرتهم)
فلا مدافعك سترهبهم
ولا رصاصاتك ستخيفهم
ولا جحافلك ستثنيهم
أقتل من شأت منهم
شرّد من شأت منهم
ولكن فلتعلم!!
أنك لن تهنئ في وطنهم



اقرأ المزيد من عدن الغد
  رد مع اقتباس
قديم 06-07-2015, 08:43 PM   #195
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي



الأحد 07 يونيو 2015 01:20 مساءً

يافع : رجال و مواقف .. وسجل ناصع في مواجهة المد الزيدي في حضرموت



د.علوي عمر بن فريد العولقي
مقالات أخرى للكاتب
اللعنة تحل على أصحابها...!!
تفجير البيوت لن يسقط رمزية المكان :
الضالع ..وشبوه يعانقان المجد
ذكرياتنا السوداء في جنيف هل ستعود من جديد !!؟؟
عالم حلبي ..يحاورني حول الوحدة اليمنية
عندما يهتز عرش بلقيس طربآ
قراءة متأنية في سقوط مدينة عتق
شبوه ...عندما تكون للمجد والنصر عنوان
نساء عدن يصرخن : واذلاه...يارجال الجنوب
حديث الهوية الجنوبية الضائعة (2)
----------------------------------

سلام من كور العوالق لرسله = دي قمته صعبة على الاعداء وعار
من حيدنا دي ماخضع لنجلترا = والروس وأصحاب الصواريخ الكبار

من منا لم يسمع بيافع او يقرأ عن تاريخ قبائل يافع الذين كانت لهم بالأمس صولات وجولات في تاريخ الجنوب العربي ..
قبائل يافع الحميرية الأصيلة .. أقيال اليمن .. و أحفاد التتابعة ونسل ملوك حمير الشامخة رؤوسهم كجبال يافع العالية التي تعانق النجوم .


بالأمس عاد ذئاب الكور من شواهقه وشعابه ..انحدروا كالسيل الجارف الى الوادي المثعوب وادي يشبم .. عاد الشيخ صالح بن فريد العولقي والشيخ عوض حسين بن عشيم و معهم كوكبة من خيرة المقاتلين , عادوا الى حاضنتهم الشعبية في العوالق "مدينة الصعيد" وقوبلوا بالأهازيج والزوامل و مواكب الفرح من رجال القبائل .. من أبناء شبوة ورجال المقاومة فيها .. عادوا ليقولوا للحوثيين وأذنابهم :

هذه أرضنا وبلادنا .. نحن هنا .. فوق ترابها .. سنبقى و سترحلون .. لم تنكسر ارادتهم ولم يهن عزمهم .. عادوا وانتشروا وتموضعوا في نفس الأماكن السابقة التي انسحبوا منها سابقاُ ولسان حالهم يقول : ( عدنا والعود أحمد ) وفي كلمته الجامعة وسط الحشود وأمام ركام بيوته قال الشيخ / صالح بن فريد العولقي : أنه تلقى طلبات عديدة من قبائل يافع الأصيلة الذين أبدوا استعدادهم لاعادة بناء بيوته التي فجرها الحوثة الجبناء وكتائب المخلوع صالح ..وطلبوا ان يمنحهم هذا الشرف .. وشكر الشيخ صالح بن فريد رجال يافع على شعورهم النبيل ووعدهم بقبول المساهمة بالبناء .. تأكيداُ منه أن قضية الجنوب من باب المندب حتى المهرة هي قضية واحدة .. ولسان حاله يقول:
بيتي على جبل ويعلو فوق أمجاد عليه وتزوره زهر النجوم وملؤه شمس بهية
وكلنا يعرف أن العمارة في يافع والحصون العالية المشيدة بالحجارة التي تعتبرمن أرقى فنون العمارة في الجنوب وهي تطاول شواهق الجبال اليافعية العصية وصلابة رجالها الذين قارعوا جيوش الدولة القاسمية وجحافل بريطانيا العظمى حتى خرجت من يافع منكسرة .

واذا كان الشيء بالشيء يذكر فلنا في التاريخ عظات وعبر فقد عقد السلطان صالح بن احمد بن علي بن هرهرة وقبائل يافع عقدوا تحالفاُ مع السلطان معوضة بن محمد بن عفيف سلطان يافع السفلى ولما وجد بقية أمراء وسلاطين الجنوب نجاح التحالف اليافعي عقدوا مع يافع اتحاداُ ليكونوا صفاُ واحداُ ضد حكم الأئمة الذين اجتاحوا مناطق الجنوب واحتلوها بالقوة بعد خلافات البيت الكثيري على الحكم , في شوال سنة 1069 هـ - 1658 م عندما بدأت جيوش الامام المتوكل اسماعيل الزحف على حضرموت وتمكنوا من احتلال الجنوب ..! بسبب الخلافات وتعدد الولاءآت والخيانات ..!

وقد حاول الامام مصاهرة واسترضاء سلطان البيضاء وسلطان العوالق بتقديم الأموال والهدايا حتى يضمن هدوئهم لانشغاله بقتال أقاربه الذين نازعوه منصب الإمامة في اليمن , ولكنه فشل في جذب هؤلاء الحكام الى صفه .. ومن يافع انطلقت مسيرة تحرير الجنوب فقد اجتمع حكام الجنوب لإصلاح خلاف بين الفضلي واليافعي على حدود بينهما .. وتم الاتفاق على التسوية ثم تعاهدوا على الثورة على حكم الإمام المستبد المتوكل على الله اسماعيل ..!
ولم يقتنع سلاطين يافع بمحاربة الإمام في حدود يافع ولحج وأبين والشعيب والنعوة والربعتين والظاهر وجبل حديد وحالمين .. بل ساروا لإنقاذ حضرموت من أهل السنة بعدما استفزهم السيد / علي بن أحمد بن علي بن سالم بن أحمد بن حسين بن أبي بكر بن سالم مولى " عينات " في سنة 1116هـ - 1704 م لمحاربة السلطان عمر بن جعفر الكثيري الذي انتحل المذهب الزيدي وتعصب لشعائره في حضرموت !!
واستولى السلطان عمر بن صالح بن هرهرة بستة آلاف مقاتل يافعي على جميع حضرموت واستمرت الحرب سجالاُ بين سلاطين يافع وعسكر الإمام حتى انتصرت يافع واستقلت عن حكم الأئمة ..!
أما المناطق الشرقية من اليمن فقد كانت جميعها كيانات مستقلة مشتتة كل منها مستقلة بذاتها بل ان بعضها لم يخضع للسيطرة العثمانية مثل :
الجوف و مأرب والعوالق واجمالاُ فان المناطق التي وقعت تحت حكم الدولة القاسمية .

1- عدن ولحج من 1054هـ - الى – 1092 م = 38 سنة
2- امارات الجنوب من 1065 هـ - الى – 1092م = 28 سنة
3- حضرموت من 1069 هـ - الى – 1092 م = 23 سنة
وكما أسلفنا وبسبب الصراع على السلطة في صنعاء بين الأئمة والتناحر الداخلي بينهم وضعف الدولة المركزية وسوء معاملة نواب الإمام وعماله لزعماء الجنوب ومواطنيهم قد دفعهم للتوحد واعلان الثورة على الدولة القاسمية !!
والتاريخ يعيد نفسه اليوم .. وما أشبه الليلة بالبارحة .. فالثورة اليوم تشتعل في كل شبر من أرض الجنوب ضد المد الحوثي – الفارسي و ألوية صالح المخلوع وهم يدمرون المدن والقرى في الجنوب لإخضاع أهله بالقوة ولكن هيهات ..ولازالوا يحلمون باستمرار الهيمنة على أرض الجنوب العربي تحت شعارهم المخادع " الوحدة اليمنية " !!

وشعبنا العربي الحر في الجنوب مازال يعول على استمرار شعلة الثورة ويتطلع الى رجاله الأحرار الأوفياء من أبناء يافع و شبوة والضالع وعدن ولحج و حضرموت وأبين والمهرة ..
وختاماُ نقول أن الواجب يحتم علينا نحن أبناء الجنوب العربي أن نعيد قراءة التاريخ ونستخلص الدروس والعبر ونسير على درب الأجداد ونعتبر من التاريخ ...علينا محاربة المد الصفوي الجديد الذي أخذ يتمدد في أرض الجنوب .. ولا ننسى الشهداء الذين عطروا ثرى الوطن بدمائهم الزكية ودفعوا أرواحهم في سبيل كرامة الجنوب وعزته !!

وقد حملونا الأمانة وطوقوا بها أعناقنا فهل نوفيهم امانتهم وحقهم ؟؟ان البيوت وإن كانت لها دلالات تاريخية يمكن إعادة بنائها ..ولكن الشهداء الذين قضوا لا يمكن أن نعيدهم وقد دفنوا في دفء تراب الوطن وقد كانت آخر كلماتهم أن لانفرط في كرامة الوطن الذي استشهدوا من أجله وأوصونا بالحفاظ على كرامة الوطن وحريته من شوامخ يافع الى المهرة وحتى باب المندب ...فهل نوفي الأمانة حقها؟؟
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-2015, 10:15 PM   #196
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

حقائق مغيبة من تاريخنا : كيف ضاعت هوية الجنوب العربي ؟؟ (1-5)


حقائق مغيبة من تاريخنا : كيف ضاعت هوية الجنوب العربي ؟؟ (1-5)



Google +0 25 0 0 0

شبوة برس- خاص - الصعيد - شبوه
الأحد 05 يوليو 2015 02:27 صباحاً

الرئيس قحطان الشعبي ينحني تحية للورد شاكلتون في مفاوضات الاستقلال أواخر نوفمبر 1967م


عندما بدأ شعب الجنوب العربي يشكل ملامح هويته الواحدة المستقلة وهو يرزح تحت الاحتلال البريطاني حصرها مبدئيا في الآتي:
1- شكل نخبة من الطبقة المتعلمة و المثقفة من أبناء الجنوب العربي عام 1951م أول حزب سياسي اطلق عليه مسمى "رابطة الجنوب العربي" ومن أهم أهدافه دمج كل السلطنات والامارات في كيان واحد اسمه " الجنوب العربي".

2- اسس حكام الجنوب العربي العام 1959م كيانا سياسيا جديدا تحت مسمى "اتحاد الجنوب العربي" ومثل خطوة متقدمة لبناء دولة عصرية وحديثة, وكانت تجربة سياسية فريدة وناجحة قام بتدشينها سلاطين وأمراء الجنوب العربي وانضمت اليه معظم الامارات بما في ذلك ولاية عدن.
وفي ظل الاحتلال البريطاني شهدت عدن تطوراً اقتصادياً وسياسياً واجتماعياً وثقافياً وتحول الجنوب الى منطقة جذب لكل الجنسيات، واكثرها العناصر اليمنية، فمنهم من وفد للبحث عن مصادر للرزق، ومنهم من وصل هرباً من ملاحقات سياسية خلال العهدين: الملكي والجمهوري،


ومنهم المهشمون والمتسولون وبعد تكاثر هذه المجموعات تحولت الى قنابل موقوته ومدمره لهوية شعب الجنوب العربي، ولم تنصهر في المجتمع الجنوبي كالهنود والصومال وغيرهم.. بل سيطرت هذه المجموعات على النقابات والأحزاب السياسية في القيادة والقاعدة، واستخدمت سلاحاً رائجاً في الخمسينات والستينات من القرن الماضي وهو النزعة القومية العربية، والوحدة العربية، وسعت بعد ثورة 26 سبتمبر 1962م التي قامت في اليمن الى تركيز حملتها على:
- شن الحملات الاعلامية الرخيصة على رابطة الجنوب العربي
- تشويه صورة سلاطين وامراء الجنوب ووصمهم بشتى انواع السباب والشتائم الحقيرة للانتقاص من مكانتهم كرموز تاريخية للجنوب العربي.

واستغلت تلك العناصر اليمنية المد القومي العربي وشعاراته الرنانة من خلال خطابات جمال عبد النصر ، وسحبت زمام المبادرة من الجنوبيين لصالح العنصر اليمني، ومصادرة التاريخ وهوية الجنوب العربي ويمننته، وساعدها في ذلك الخطاب، اذاعة صوت العرب ومديرها احمد سعيد و ثورة يوليو في مصر عام 1952م والعدوان الثلاثي على مصر عام 1956م، وصعود الناصرية وثورة العراق والجزائر، واستغلال الخطاب القومي العربي بكل مفرداته للانقضاض على هوية وتاريخ شعب الجنوب العربي، واتهام حكامه ورموزه الوطنية بالخيانة والعمالة من خلال وسائل الإعلام الناصرية – اليمنية.

ومن ناحية أخرى فقد تسربت العناصر اليمنية في عدن من خلال انتشارها وتكاثرها في مختلف نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية إلى العديد من الأحزاب القومية مثل : حركة القوميين العرب، حزب البعث العربي الاشتراكي، الحركة الناصرية وغيرها !!

وبدأت بفرض هويتها اليمنية على الجنوب العربي، وساعدها في ذلك غياب الوعي والرؤية السياسية لدى الشباب المغامرين من ابناء الجنوب الذين تصدروا العمل السياسي و انقادوا لعواطفهم مما أدى الى تخليهم عن هويتهم الجنوبية وارتضوا بمسميات الحاق وطنهم باليمننة فظهرت وراجت في تلك الأيام الشعارات في ادبيات الجبهة القومية مثل كلمة " الجنوب اليمني المحتل" وفي الوقت نفسه كان للوجود المصري في اليمن ابان الحرب الأهلية بين الملكيين والجمهوريين دوراً بارزاً عندما أراد عبد الناصر توجيه ضربة انتقامية لبريطانيا وطلب منها ان تحمل عصاها وترحل عن الجنوب المحتل !!!

في حين بدأت الأجهزة المصرية بالتخطيط لضرب الوجود البريطاني في الجنوب بهدف الاستقلال الوطني في حين ان بريطانيا قد اعلنت انها ستمنح الجنوب العربي استقلاله الكامل مطلع يناير عام 1968م!!

وانساق المئات من القبائل والمكونات الجنوبية تحت تأثير الدعاية الناصرية التي ألهبت حماسهم والتحقوا بجبهات القتال في اليمن للدفاع عن ثورتها، واستغلت الأجهزة المصرية تلك المجاميع واوعزت اليها البدء في احداث القلاقل في الجنوب والتقت مصالح المصريين مع اليمنيين للانقضاض على الهوية الجنوبية، وتمثل ذلك في الميثاق الوطني للجبهة القومية ( لتحرير الجنوب اليمني المحتل ) في 22 يونيو 1962م!!

وتم خلالها سيطرة العنصر اليمني على الجبهة القومية سواء في تعز اوعدن ، وادعت الجبهة القومية قيادة العمل المسلح وتسلقت على أكتاف قبائل ردفان في حادثة الاشتباك المسلح الذي حدث بين تلك القبائل والانجليز صبيحة 14 اكتوبر عام 1963م والذي استغلته الماكينة الاعلامية المصرية القوية آنذاك وروجت لقيام الثورة بقيادة الجبهة القومية ضد البريطانيين مع احترامنا للنفوس الزكية التي قضت في تلك المعركة من ابناء ردفان والضالع بالذات،

منظمة التحرير التي تشكلت في مطلع 65 من الرابطة وحزب الشعب اﻹشتراكي برئاسة الفقيد عبدالله اﻷصنج والمستقلين.. وجبهة التحرير تشكلت في13 يناير 66 من جزء من منظمة التحرير ماعدا الرابطة وجزء من الجبهة القومية بترتيب من مصر.

وحاول عبد الناصر دمج الجبهتين في كيان واحد عام 1966م ولكن الدمج القسري الذي حاول عبد الناصر التوافق عليه فشل، مما أدى الى " الحرب الأهلية في نوفمبر عام 1967م، والتي انتهت بهزيمة جبهة التحرير مما أسس لادعاء الجبهة القومية انها الممثل الشرعي والوحيد لشعب الجنوب، وقلبت ظهر المجن للثوار الحقيقين !!!

كذلك استصدرت الرابطة قرار اﻷمم المتحدة في مايو 1963م باستقلال الجنوب ...وتشكيل حكومة منتخبة من شعبه تحت اشراف اﻷمم المتحدة لتستلم السلطة من بريطانيا.

وفي جنيف تفاوض وفد الجبهة القومية مع البريطانيين على الاستقلال واعلن مسمى الجمهورية الوليدة "جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية" وكان العنصر اليمني حاضرا وممثلا في شخص عبد الفتاح اسماعيل اثناء توقيع وثيقة الأستقلال وبدلاً من أن يتم الاحتفال بعيد الاستقلال لدولة الجنوب العربي تبين لاحقا اننا اضعنا هويتنا وتاريخنا منذ ان فرطنا بمسمى الدولة الوليدة
التي حملت اسماً ممسوخاً ومشوهاً لا يمت للأض والإنسان في الجنوب العربي بصلة.
والى اللقاء في الحلقة الثانية.

د علوي عمر بن فريد العولقي



اقرأ المزيد من شبوة برس | حقائق مغيبة من تاريخنا : كيف ضاعت هوية الجنوب العربي ؟؟ (1-5) ط´ط¨ظˆط© ط¨ط±ط³ | ط/////ظ‚ط§ط¦ظ‚ ظ…ط؛ظٹط¨ط© ظ…ظ† طھط§ط±ظٹط®ظ†ط§ : ظƒظٹظپ ط¶ط§ط¹طھ ظ‡ظˆظٹط© ط§ظ„ط¬ظ†ظˆط¨ ط§ظ„ط¹ط±ط¨ظٹ طںطں (1-5)
  رد مع اقتباس
قديم 07-08-2015, 08:22 PM   #197
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


حقائق مغيبة من تأريخنا : كيف ضاعت هوية الجنوب العربي؟؟ (2-5 )



Google +0 1 0 0 0

الأربعاء 08 يوليو 2015 05:12 مساءً

قحطان الشعبي , عبدالفتاح اسماعيل الجوفي, سالم ربيع علي ,محمد علي هيثم, علي عنتر, فيصل عبداللطيف الشعبي



وقعت "الجبهة القومية لتحرير الجنوب اليمني المحتل " كما سمت نفسها وثيقة الاستقلال منفردة في 30نوفمبر 1967م ويمننة الجنوب العربي بمسمى "جمهورية اليمن الجنوبية الشعبية"!!
ورفعت الجبهة شعار : " كل الشعب قومية " وأقصت كافة الأحزاب والمنظمات.. وتنازلت عن التعويض البريطاني المستحق لشعب الجنوب كتعويض عن قاعدة عدن مبلغ 60 ( مليون جنيه استرليني )مقابل استلام الحكم !!!
وقامت بالتواطؤ مع بريطانيا بملاحقة كافة الرموز الوطنية من حكام وقادة احزاب سياسية حتى من ساهم منهم في استقلال الجنوب العربي.

وكان اختيار التسمية للجمهورية الوليدة الإقرار بأن (الجنوب) كان جزءا من كيان (اليمن) رغم عدم وجود كيان سياسي يطلق عليه اليمن يجمعهما !
ورفعت الجبهة القومية شعار "النضال من أجل تحقيق الوحدة اليمنية " الذي كان المسمار القوي الذي دق في نعش الجنوب العربي كتاريخ وهوية !!
اتخذت الدولة الوليدة طابع التطرف وبدلا من حل المشكلات الاقتصادية والاجتماعية الملحة هربت الى الشعارات الايدلوجية!!
وانقادت للعنصرين اليمني والفلسطيني وخضعت للجناح اليساري الماركسي وقد كان يقود هذا الاتجاه (العنصر اليمني ) الذي زرع التفرقة والخصومة والتنافريين العناصر الجنوبية حتى داخل الجبهة القومية، وتمكنوا من السيطرة على مفاصل الدولة وأركانها الأساسية مستغلين سذاجة وطيبة العناصر الجنوبية ومثاليتها في العمل الوطني والوحدوي،.

وتمكنت العناصر اليمنية من تأجيج نار الصراعات والثارات بين الجنوبيين وبدأوا بالانقضاض اولا على المؤسسة العسكرية : الجيش، والأمن ، باعتبار منتسبيها جميعا من رجال الجنوب وتمثل ذلك في مؤتمر زنجبار عام 1968م،.

وبدأ عمليا في 14مايو 1968م عندما تمرد يسار الجبهة القومية بقيادة سالم ربيع علي وعبدالفتاح اسماعيل وعلي عنتر على القيادات العسكرية والأمنية وطالب بجعل جماجمهم منافض للسجائر و جلودهم أحذية كما رددوا ذلك في شعاراتهم البغيضة بعد المؤتمر الرابع للجبهة القومية وقابلت القيادات العسكرية ذلك بحركة 20 مارس!!!خ

وأودعت معظم قيادات يسار الجبهة القومية السجون بما فيهم البيض وعبدالفتاح اسماعيل ..!
الا انهم تمكنوا من دق اسفين الخلافات والصراع المناطقي واحياء النعرات في الجيش والأمن بين العوالق ودثينه !!!
مما أدى الى اعتقالات وتصفيات في تلك القوات لصالح قيادات اليسار..

وعندما شعر العوالق بالخطر قاموا بحركة 22 يوليو 1968م وطالبوا بالوحدة الوطنية، بالتنسيق مع ابناء ردفان والصبيحة، وقوبلت تلك الحركة بقمع الجيش والأمن ومن ثم اقصاء من تبقى من العوالق وردفان والصبيحة من مؤسستي الجيش والأمن، مما أدى الى ثورة مسلحة ضد حكومة الجبهة القومية انهك الجيش خلالها من الأعمال الحربية التي استمرت من 22يوليو 1968م حتى نهاية شهر سبتمبر1969م في كور العوالق...!!

وكان من نتائجها عودة يسار الجبهة القومية من تعز بقيادة ربيع وعلى اثرها حانت الفرصة ليسار الجبهة القومية للتخلص من بقية العناصر الجنوبية الأخرى في الجيش والأمن من دثينه وغيرها..
وأثمر ذلك الصراع عن قيام حركة 22 يونيو عام 1969م بقيادة سالم ربيع ويسار الجبهة القومية وتم اقصاء الكثير من العناصر الجنوبية عن الحكم وتمت تصفية قحطان الشعبي وابن عمه فيصل الشعبي ومعهم الكثير من الكوادر الجنوبية السياسية والعسكرية..!!

واشتدت القبضة الحديدية على العناصر الجنوبية الفاعلة في الجنوب حين كان (محسن الشرجبي) على رأس جهاز أمن الثورة وهو " يمني" .

وجرت ابشع انواع الاغتيالات السياسية تحت مسمى "فرسان القبائل" في كافة انحاء الجنوب، كما تم تصفية الرموز الدينية والوطنية من كافة شرائح المجتمع، وتمت ملاحقة المشتبه في ولائهم، وتم طرد مئات العائلات ومصادرة أكثر من 65 الفاً من بيوت المواطنين في عدن، وآلاف المزارع الخاصة للمواطنين الجنوبيين وحتى قوارب الصيد !!!خ

وخرجت المسيرات المؤيدة لإجراءات التأميم التعسفية التي ادارها الحزب بإشراف سالم ربيع والتي طالت المؤسسات الاقتصادية والخد مية الخاصة وتحويلها الى ملكية الدولة !!

وتم توصيف الصراع بين الجنوبيين بقيادة قحطان وربيع بأنه بين اليمين واليسار في الجبهة القومية وتم تصفية الالاف من ابناء الجنوب سواء داخل الحزب ام خارجه !!
وكل تلك الممارسات الاجرامية كانت تجري خارج القانون او بمحاكمات صورية بتنفيذ وزارة أمن الدولة !!

وتم قتل الكثير من المواطنين الأبرياء في مسيرات جماهرية من قبل عناصر الجبهة القومية كما حدث في مدينة نصاب بالعوالق عدما تم تصفية أكثر من 20 رجلا من دولة العوالق والسادة آل الحداد وعلى رأسهم العلامة الشهير السيد احمد بن صالح الحداد عام 1972م!!
وكان على رأس تلك الجموع علي شائه هادي وحسن احمد باعوم وبمباركة سالم ربيع !!
وتبع ذلك تصفيات جسدية طالت الدبلوماسيين الجنوبيين عندما تم تفجير طائرتهم وهم في طريقهم الى حضرموت في 30ابريل عام 1972م واغتالت الأيدي الآثمة 22 من رجال السلك الدبلوماسي الجنوبي والمثقفين والأدباء من ابناء الجنوب العربي في حادثة الطائرة الملغومة ومنهم:

محمد صالح عولقي، ونور الدين قاسم، وعبد الباري قاسم، وسيف احمد الضالعي ، محمد ناصر عبيد، عبد القادر أحمد ناصر السلامي، ومحمد عبدالولي والعشرات من الكوادر الجنوبية !!
وطالت حملات القمع والترويع الاف المواطنين الجنوبيين حتى فر معظمهم من بلادهم !!
وبدأت مرحلة اخرى قادتها العناصر اليمنية في 26 يونيو عام 1978م وهي سلسلة متعاقبة لتصفية القيادات الجنوبية وزرعوا التنافر والشكوك بين العناصر الجنوبية تحت شعار المناطقية التي تتعارض مع فكر الاشتراكية العلمية تحت شعار الصراع الأيدلوجي بين اليسار المغامر واليسار الحقيقي، وتمت تصفية سالم ربيع علي لاحقا والعديد من القيادات الجنوبية بصورة فجة بعيدة عن الأعراف والأسس القانونية بذرائع واهية، بعد أن تبين لهم ان سالم ربيع قد بدأ في مراجعة نقدية لذاته وفكر في البدء بتغيير سلوك النظام السياسي برمته.
والى اللقاء في الحلقة الثالثة.



اقرأ المزيد من شبوة برس | حقائق مغيبة من تأريخنا : كيف ضاعت هوية الجنوب العربي؟؟ (2-5 ) ط´ط¨ظˆط© ط¨ط±ط³ | ط/////ظ‚ط§ط¦ظ‚ ظ…ط؛ظٹط¨ط© ظ…ظ† طھط£ط±ظٹط®ظ†ط§ : ظƒظٹظپ ط¶ط§ط¹طھ ظ‡ظˆظٹط© ط§ظ„ط¬ظ†ظˆط¨ ط§ظ„ط¹ط±ط¨ظٹطںطں (2-5 )
  رد مع اقتباس
قديم 07-14-2015, 01:43 AM   #198
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


كيف ضاعت هوية الجنوب العربي؟؟ ... ‘‘ التخلص من سالمين‘‘ (الحلقة 3-5)


Google +0 2 0 0 0

شبوة برس- خاص - عتق - الصعيد - شبوه
الثلاثاء 14 يوليو 2015 12:39 صباحاً



من أهم الأسباب لقيام العنصر اليمني ومن مشوا في ركابه لتصفية الرئيس سالم ربيع علي الذي شعر بخطورة اللوبي اليمني في مفاصل الحزب والدولة الجنوبية، واستشعر الخطر المحدق بالجنوب وأهله من خطورة ذلك اللوبي.


وقد شكل ذلك لديه هاجسا يشغل باله، وقد تنبه اللوبي اليمني لما يدور في ذهن سالم ربيع وسعى ذلك اللوبي إلى استنفار واستحضار كل اعوانه ومقدراته وسمح لبعض الأحزاب المشبوهة الولاء مثل:

"حزب اتحاد الشعب الديمقراطي" الموالي لموسكو، ومنظمة حزب البعث العربي الاشتراكي من خلال الحوار الذي بدأ بينها وبين الجبهة القومية والتي توجت في فبراير عام 1975م بعقد المؤتمر التأسيسي لـ " التنظيم السياسي الموحد للجبهة القومية"
مما أدى إلى تقوية الشمولية كخيار سياسي وحيد وحضر التعددية السياسية نهائيا، وتطبيق التجربة الاشتراكية للمعسكر الشيوعي حرفيا، وكان ذلك الاندماج يشكل الجزء الأكبر من العنصر اليمني في ذلك التكتل الجديد.

وبعد تلك العملية بدأ الصراع بين التيار الجنوبي واليمني داخل النخب السياسية من أجل تشكيل "حزب طليعي من طراز جديد" !! والذي يحاكي أي حزب شيوعي في المعسكر الاشتراكي .
ومن اجل ذلك بدأ الصراع بين النخب السياسية وانقسمت الى تيارين متضادين يتزعم الأول سالمين والآخر عبد الفتاح اسماعيل .
وقد اتضح ان الرئيس سالمين قد استشعر الخطر خاصة وان أغلب العناصر اليمنية تشكل غالبية الاحزاب المنضوية في اطار التنظيم الجديد .

وهذا يعني في المحصلة السعي لتصفية العناصر الجنوبية في مراكز القيادة في الوقت الذي كان سالمين يسعى حثيثا للخروج بالجنوب من عزلته العربية والاسلامية مما جعل اعداؤه يتربصون به, وقاموا بحشد الرافضين لتوجهاته وحشد الناقمين عليه ليس من أجل ازاحته عن السلطة بل لإعدامه هو وبقية رفاقه في انقلاب يونيو 1978م، وتحميله اوزار واخطاء وسلبيات المراحل السابقة التي تمت في عهده وهو ليس الا شخص واحد في طابور طويل من القيادات الحاكمة، علما ان قيادة الحزب هي التي تضع سياسية الدولة وهي من يتحمل وزر تلك المرحلة.

واتهم الرجل بسلسلة من الاتهامات منها الانعزالية والمغامرة والانتهازية علما ان قيادات الحزب تتصف بتلك الصفات بل والنظام السياسي كله يتصف بها، واتهم سالمين بأنه من نقل التجربة للبلاد من البلدان الاشتراكية مثل:
التأميم، والانتقاضات الفلاحية، ومزارع الدولة وغيرها من التجارب المستوردة التي طبقت في الجنوب !!
كما جرى الصاق تهمة اغتيال الرئيس الغشمي بسالمين وذلك انتقاما من اغتيال الرئيس ابراهيم الحمدي الذي كانت تربطه بسالمين علاقات وثيقة وصداقه شخصية!!
وكان انقلاب يونيو 1978م وقصف دار الرئاسة في التواهي بسلاح الطيران دليلا فاضحا على تلك المؤامرة الدنيئة، ومن سلم من قيادات الجنوب في تلك المذبحة تم القبض عليه واعدم بطريقة مذلة ومهينة.
وسيق المئات من الجنوبيين الى المعتقلات بسبب انتمائهم الى جناح سالمين وفقدوا وظائفهم وتمت تصفية العشرات منهم، وبقي البعض في غياهب السجون!!
وقد أدى ذلك كله الى تقوية العنصر اليمني وفاعليته داخل الحزب والدولة.. بل واستفحل نشاط ذلك العنصر بالتوسع في تشكيل وحدات عسكرية ومليشيات مسلحة تحت مسميات عدة تابعه للجبهة الوطنية وحزب الوحدة الشعبية مما عزز من موقف عبد الفتاح اسماعيل الذي عاد الى هرم الدولة والحزب .
وذهب للقاء علي عبدالله صالح في الكويت عام 1979م للاتفاق على وحدة فيدرالية بين اليمن والجنوب وكلاهما يمنيان يقرران مصير شعب الجنوب العربي فيما بينهما !!
و ازدادت الفجوة اتساعا بين العناصر اليمنية والجنوبية مما مهد لاحقا لإرهاصات13 يناير عام 1986م.. حيث كانت مقدماتها تعيين عبد الفتاح اسماعيل رئيسا لمجلس الرئاسة وفي الوقت نفسه كان سكرتيرا للحزب الاشتراكي اليمني ويعتبر ذلك تقليدا سائدا في المعسكر الشيوعي !!
وبرزت أزمة جديدة داخل النخبة السياسية وهي ظهور عجز عبد الفتاح اسماعيل عن القيام بدوره و بواجباته في الحزب والدولة، وقد أدت تلك الأزمة إلى إسناد رئاسية الدولة إلى علي ناصر محمد الذي كان يشغل ايضا رئاسة الحكومة.
. وتردد الجنوبيون في ظل الانقسام الحاد بينهم في مسألة حسم الصراع مع العنصر اليمني.. ولم يحسموه معهم في قيادة الحزب..!
واستطاع العنصر اليمني ان يقنع الجنوبيين المترددين ان الأزمة الناشئة هي صراع ايدلوجي بحت !!
مما أدى الى وقوف نسبة كبيرة من الجنوبيين في صف عبد الفتاح اسماعيل رغم قرار ابعاده الى موسكو!!
وقد ترتب على ذلك الفصل من العمل السياسي والوظيفة او الابعاد والنفي خارج البلاد او الإعدام كما حصل لكل من :
محمد صالح مطيع، وحسين محمد قماطه.
وعند تولي علي ناصر محمد قيادة الحزب قدمت القيادة برنامجا اصلاحيا حاولت فيه تلمس اخطاء المرحلة السابقة ووضع الحلول المناسبة لمعالجتها وتحقيق تنمية حقيقية.
وعندما بدأت تظهر للعلن تلك التوجهات الاصلاحية الجديدة كان اللوبي اليمني حاضرا وبقوة وحشد انصاره وأوهم الجنوبيين المتعاطفين معه ان تلك الأعمال الاصلاحية تسيرها عناصر يمينية مما أدى الى تمزيق النخبة الجنوبية وانقسامها بين مؤيد ومعارض لتلك الاصلاحات واستخدم اللوبي اليمني ورقة المناطقية سلاحا حادا وعنوانا لمرحلة الصراع القادمة.
والى اللقاء في الحلقة الرابعة
بقلم : د.علوي عمر بن فريد العولقي

  رد مع اقتباس
قديم 07-14-2015, 02:18 AM   #199
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


الاشتراكي الحقيقي

الاثنين 13 يوليو 2015 الساعة 20:47


أحمد طه المعبقي

يمنات

الاشتراكي الحقيقي من يؤمن بمقاومة تنطلق من مشروع إنساني تحقق لمبدأ العدالة الاجتماعية و ليس المقاومة التي تتمول من أمراء النفط و الرأسمالية المتوحشة.


الاشتراكي الحقيقي لا هو حوثيا و لا هو إخوانيا (خونجيا) و لكنه يحترم جميع الطقوس الدينية، و في نفس الوقت يرفض أن تتحول الطقوس الدينية إلى مشاريع سياسية ضيقة تقصي الإنسان و تصادر حريته وتقتله.

الاشتراكي الحقيقي من يستمد فكره من المادية الجدلية لا يؤمن بصراع طائفي أو صراع مناطقي، يؤمن بصراع واحد فقط هو الصراع الطبقي.

الاشتراكي الحقيقي لايتصالح مع الامبريالية العالمية و حلفائها في المنطقة و لا مع الكيان الصهيوني و أعوانه.

الاشتراكي الحقيقي يكرس كل حياته لمناصرة المستضعفين في الأرض و لا يقبل المهادنة مع الرأسمالية المتوحشة التي تجوع الإنسان و تمتهن كرامته.
----------------------------------------------------------

ولازالوماركسيو الحجرية المنادون بالااممية الماركسية والطبقة المسحوقة
وخزعبلات خبيثة حتى يومنا هذا وماكتبة المعتوة احد اشتراكيي اليمن قبحة الله


حد من الوادي

--
  رد مع اقتباس
قديم 07-20-2015, 10:45 PM   #200
حد من الوادي
مشرف سقيفة الأخبار السياسيه

افتراضي


كيف ضاعت هوية الجنوب العربي؟؟ عودة عبدالفتاح اسماعيل وأحداث يناير )الحلقة 5-4)


Google +0 2 0 0 0

شبوة برس- خاص - عتق - الصعيد - شبوه
الاثنين 20 يوليو 2015 06:24 مساءً

قادة الحزب والدولة كما يحبون أن يطلق عليهم

كيف ضاعت هوية الجنوب العربي؟؟ عودة عبدالفتاح اسماعيل وأحداث يناير )الحلقة 5-4)


تعمد العنصر اليمني تشويه البرنامج الاصلاحي الذي ظهرت ملامحه في عهد الرئيس علي ناصر محمد، مما دفع بهم لتأجيج الصراع المناطقي بين الجنوبيين انفسهم، حتى جعل قسماً منهم يشعر بالمرارة ،وتفسير ذلك بأنه استحواذ على المناصب الرئيسية الثلاثة في مفاصل الحزب والدولة من قبل علي ناصر وجماعته وهي الأمانة للحزب الاشتراكي اليمني ورئاسة الدولة (رئيس هيئة رئاسة مجلس الشعب الأعلى) ورئاسة مجلس الوزراء .

وهنا تفجرت أزمة المنافسة على المراكز القيادية والمؤسسة العسكرية والأمنية وبدأ كل جانب من الجنوبيين ينظر للآخر بعين الشك والريبة !!

وتأجج الصراع بين الأطراف الجنوبية وتمترس كل طرف خلف اطروحاته مما أدى الى دخول العنصر اليمني على خط الأزمة، و عجل بعودة عبد الفتاح اسماعيل من موسكو،!!

وهذه العودة شكلت الضربة الثانية في نعش دولة الجنوب التي سبقها الضربة الاولى بتسمية البلاد : جمهورية اليمن الديمقراطية الشعبية اضافة الى الصاق مسمى " اليمن" بالحزب الاشتراكي !!
وجرى على عجل التحضير للمؤتمر الثالث للحزب وتمخض عن ذلك الاستقطاب أنه ليس في صالح طرفي النزاع، وتحول الانقسام من قيادات الحزب والدولة الى مؤسسات الدولة والمنظمات الجماهيرية والمؤسسات العسكرية والأمنية.

والأدهى من ذلك انقسام المجتمع الجنوبي، وأعيد عبد الفتاح اسماعيل كرئيس لدائرة مستحدثة في الأمانة العامة للحزب الاشتراكي اليمني هي (الدائرة السياسية والحزبية) .
ومن جديد في ظل تلك الانقسامات التي شملت كافة المناطق في الجنوب، واتخذ الصراع القادم شكلا مناطقياً عنوانه الضالع وحضرموت ضد أبين وشبوه !!

وقد استشعر حزب رابطة الجنوب العربي الخطر المحدق بالجنوب فقامت قيادته بإرسال رسالة لطرفي الخلاف في الحزب الاشتراكي في مايو عام 1985م وكان يصادف شهر رمضان المبارك .. وقال السيد عبد الرحمن الجفري رئيس حزب رابطة الجنوب العربي: " ناشدناهم لضبط النفس والدعوة لمصالحة ووحدة وطنية جنوبيه ولكن لم يتمكنوا"

إثر احداث13 يناير 1986م التي زلزلت الجنوب العربي، نشب خلاف سياسي حاد حول موقف الرابطة من الاحداث الجارية في الجنوب بين الحرس القديم في رابطة الجنوب العربي والشباب بقيادة السيد عبد الرحمن الجفري ومحسن بن فريد وحدث الانقسام، وذهب الجيل الشاب يتلمس طريقه في صنعاء
وعند لقائهم بالقيادات اليمنية من جانب وعلي ناصر محمد طلبوا منهم التنازل والتخلي عن مسمى " رابطة الجنوب العربي" وتغيير التسمية الى رابطة ابناء اليمن" رأي"

بينما بقي الحرس القديم بقيادة الشيخ السيد شيخان الحبشي وفريد بن ابو بكر والشيخ محمد بن عجرومه والسيد الصافي وجمعان باتيس وآخرون متمسكون بالاسم التاريخي للحزب وهو: "رابطة الجنوب العربي"
وعود على بدء حول أحداث 13 يناير في عدن كانت النتائج كارثية ، وانهارت الدولة والحزب نتيجة تلك الأحداث وتوسعت الجراح الغائرة بين القبائل الماركسية في الجنوب !!

وأفرزت من جديد قسمين :
" الزمرة " "والطغمة " فإما الزمرة الهاربة بقيادة علي ناصر واركانه فقد لجأت الى اليمن وارتمت في احضان النظام العشائري المتخلف في صنعاء، وتم احتوائها ومن ثم تدجينها للمرحلة القادمة.

كما تم استيعاب آلاف النازحين من ابناء الجنوب الذين هربوا بعد احداث يناير وتم استخدامهم للحصول على الكثير من اموال الدول العربية والاجنبية وتم تجميدهم كقنبلة موقوتة سيتم استخدامها لاحقا !!

وبقيت الطغمة الحاكمة او الفرقة الناجية بقيادة: علي سالم البيض واركانه الا ان الدولة ومؤسساتها قد انهارت ، وقد تخلى عنها السند والداعم لها وهو الاتحاد السوفييتي الذي دب المرض في اوصاله بسبب تمزقه وتفككه .

كل ذلك في ظل انعدام رؤية سياسية سليمة تخرج البلاد من فاجعتها الوطنية ومصابها الجلل وبقيادة ضعيفة وهشة ونظام سياسي احادي النظرة والفكرة لازال يحلم بالماضي التليد الذي اصبح اطلالا !!

وفي ظل تلك الظروف العصيبة فقد قويت شوكة العنصر الشمالي وبرزت الى الوجود تبني هوية يمنية واحدة، وان لا حل للأزمة الجنوبية الا الهروب الى الأمام .. الى الوحدة !!

وبدلا من أن تتصالح القيادة المنهارة بقيادة علي سالم البيض مع شراذمها الناجية ومع المجتمع الجنوبي الذي تمزق نسيجه واصبح اكثر من 40% من ابنائه نازحين ومهجرين قسرا ومبعدين من الوطن، بدلا من ترميم العلاقة : الجنوبية – الجنوبية ، أخذ العنصر اليمني المتربص في مفاصل الدولة والقيادات الحزبية والسياسية والعسكرية يدفع باتجاه الوحدة المزعومة وان لا خيار ولا حل للجنوب سواها للخرج من أزمته !!

وكانت قيادة البيض هشة وضعيفة ومترددة ومنهارة.. فلم تعد تبصر الاتجاهات الأربع الأصلية واضاعت الفرصة للخروج من أزمتها بالشخوص الى الخليج لطي صفحة الماضي الأليمة وترميم علاقات الجنوب المتردية مع دول الخليج
وبدلا من الاتجاه صوب القبلة .. الى مكة المكرمة .. والتصالح مع جيرانه وجبر مصابه وهم ولا شك فاعلون الا ان ضعفه ونظرته القاصرة وسيطرة اللوبي اليمني وحلفاؤه من الجنوبيين تمكنوا من التأثير على البيض ودخل الى النفق المظلم وادخل الجنوب معه شعبا ودولة وأرضاً ولم يخرج منه حتى الآن !!

والى اللقاء في الحلقة الخامسة عن الوحدة !!

* بقلم د علوي عمر بن فريد العولقي

* للإطلاع على الحلقة الثالثة : اضغــــــــــط هنـــــــــا


مقر اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي بعد أحداث يناير 86م

قادة الحزب والدولة بعد يناير 86م محسن الشرجبي وسالم صالح والبيض
وحيدر ابوبكر العطاس

  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

new notificatio by 9adq_ala7sas