هات قاتلي !!!!

الســقيفه العـامه


إضافة رد
قديم 09-05-2008, 03:13 PM   #1
فيصل الخليفي
حال جديد
 
الصورة الرمزية فيصل الخليفي

افتراضي هات قاتلي !!!!

هــات قاتلي..!
الجمعة, 05-سبتمبر-2008
نبأ نيوز- بقلم: المحامي فيصل الخليفي -
اعتقد ان العنوان غريب نوعاً ما، لكن صبركم علي سأحكي لكم وحينئذ ستعرفون ان العنوان ليس مفاجأة بل هو مصطلح يومي يقوله البعض أو الغالبية العظمى منا.. لا أحد يريد الموت، ولكن عندما يأتي قضاء وقدر فانه نتيجة حتمية نتقبلها..
في هذه الأيام الرمضانية الجميلة على قلوبنا لا يتوانى أناس جعلهم الجشع في أسوأ صورة في احتكار أقوات البشر.. هم تجار صغار يستغلون هذا الشهر الفضيل لزيادة أموالهم لتزايد الطلب على المواد الاستهلاكية فيرفعون السلع المرتفعة أصلا نظرآ لاحتكارهم هذه لسلع أو تلك، وفي ظل غياب السوق الحر التنافسي وغياب الدولة الرشيدة التي تحمي ذلك السوق التنافسي الحر لصالح المحتكرين, فالقواعد الشرعية وأيضا قانون منع الاحتكار يوصيان بضرورة تدخل السلطان عفوآ (الحكومة) تحديدا دكتور الاقتصاد والإدارة ( مجور)- رئيس الوزراء- ومن معه من الوزراء المختصين لذلك في مثل هذه الأمور التي يكابدها الفقير والمعدم وكل الفئات لابد من تدخلهم لكسر طوق الاحتكار, كيف؟
ستجد الإجابة لاحقا.
ذلك الاحتكارالذي فرضوه ملوك السلع.. والسكوت عن ذلك يؤدي إلى نتائج كارثية، ورداءة السلع في السوق وإهدار لصحة الإنسان، وأضرار لاقتصاد الناس، والحد من تدفق المنتجات إلى الأسواق وعرقلة المتنافسين اللذين يريدون المنافسة من حيث السعر والجودة مما يؤدي إلى البطالة والرشوة والفساد بجميع أنواعه؛ لكون المحتكرين يبذلون أموالا لكي لا يدخل من ينافسهم في السوق..
ففي وطني الغالي اليمن الحبيب دون سواه يوجد ملوك للسلع والبضائع الاستهلاكية دون غيرهم من بلدان العالم فيوجد ((( ملك الأرز, ملك السكر, ملك القمح, ملك الدقيق, ملك السمن, ملك الصابون, ملك الشامبوا, ملك "البامبرز"- الحفاظات- ههههههه لا تضحك ؛ وملك الاسمنت .....الخ من الملوك من مصاصي دماء الفقراء والمغلوب على أمرهم..
فوجود هؤلاء الملوك خير دليل على عدم وجود تنافس حر محمي من قبل الحكومة الرشيدة صاحبة القوة في بسط النفوذ, أما الفساد الأكبر هو عندما تقترن السلطة مع مزاولة التجارة أي المسئول في السلطة شريك التاجر يبسط نفوذه على السوق مما يقضي تمامآ على المنافس.
ومن أساليبهم على سبيل المثال لا للحصر توقيف بضاعة المنافس في الميناء لعدة أشهر وبذلك يرتفع تكاليف البضاعة من إيجار الرصيف وإيجار الباخرة المحمول فيها تلك البضاعة مما يزيد من.. تكاليف السلعة لماذا التوقيف في الميناء؟
يقول له العاملون في الميناء ان البضاعة لا تتفق ومواصفات الجودة "الوطنية"، أو لا تستوفي المتطلبات.. على الرغم من استكمال الأوراق القانونية للمنافس.. وهناك أسباب كثيرة، وفي النهاية يأتي من يسديه النصح بأنه من الأحسن لك أن تبيع البضاعة وتعلن التوبة بعدم استيراد بضاعة ذلك (الملك)، ويتم شراؤها منه بخسارة باهضة..!
ومن واقع الحال يقال انه فيه تبادل تجاري بين اليمن وجاراتنا السعودية وسلطنة عمان، واذكر إنني خاطبت احد الموردين الذي يستورد الدقيق العماني والسمن فقلت له لماذا انعدمت البضائع العمانية في السوق مثل الدقيق والسمن!! فرد علي بأنهم خلقوا لي عراقيل في احد الموانيء بغية عدم الاستيراد ومنعوه بصحيح العبارة ودفعوا تكاليف عالية من اجل عدم منافسة ملك الدقيق وملك السمن وذلك عبر المتنفذين إخوان الشياطين من الملوك المحتكرين هم سبب البلاء والغلاء.
خذ لك من البيت شعر: كان الاسمنت السعودي الذي يأتي من نجران منافس من حيث الجودة والسعر ويورد عبر منفذ الوديعة الذي تشرع اليمن في جعله منطقة تجارية وحرة بين البلدين, فجأة منع من دخوله، وعند السؤال لماذا؟ ردوا ان المتنفذين إخوان الشياطين من المحتكرين أوقفوه بإيعاز من ملك الاسمنت ،وهكذا كلما ظهر منافس للملوك أوقفوه عبر متنفذيهم في السلطة..
إذن الحكومة الرشيدة هي السبب الأول في الغلاء لأنها لا تحمي المتنافسين من بطش المحتكرين (ملوك السلع والبضائع) ولا تحاسب متنفذيها العاملين معها اللذين هم يمثلون الحكومة الرشيدة من مصاصي دماء الفقراء مع إخوانهم الشياطين من المتنفذين هم العدو المبين للإنسان وسبب هذا الغلاء الذي جاب البلاء للمواطن والوطن على حد سواء وأصبحت الأموال دولة بين فئة قليلة من الناس لقولة تعالى ( لكي لا تكون دولة بين الأغنياء منكم).. فلابد من فتح المنافسة الشريفة بحماية الحكومة الرشيدة..
أما "قاتلي" فحكايته حكاية الذي جاء في (عنوان المقال): (هات قاتلي ) إذ عندما تذهب إلى سوق القات فان قريبك أو صديقك يقول لك : (هات قات لي )- أي الشخص الغريب عنا سيقول للوهلة الأولى انه يطلب شخص ما يقتله ( قاتلي ) فالقات هو القاتل الأول للجيب ثم صحة الإنسان وهذا ما اثبت ان السرطانات المنتشرة بسبب المبيدات التي ترش على القات كانت سبب في قتل الناس إذن القات هو القاتل للإنسان.
أما ارتفاعه في السوق وفق رأي المخزنين والمولعين يعود إلى ارتفاع الضريبة التي تضاف إلى سعره، علمآ ان تلك السلعة أصبحت جزء لا يتجزأ من المواد المستهلكة، ولا نتهرب من تلك الحقيقة.
أما ضرائب "قاتلي" فحدث عنها أصحاب الشأن مبالغ هائلة تذهب دون رجعة أو المحصل الذي يقاول على التحصيل ملايين مع أصحاب النفوذ..والحديث عنة يطول..
وفي الأخير أقول ان الشياطين في هذا الشهر الفضيل تصفد بالأغلال يا محتكرين ويا متنفذين، أما الحكومة الشريرة أقول لها أما آن الآوان ان تكوني للشعب وليس للملوك المحتكرين المبغوضين من الله، والمخالفين لأحكام الشريعة الإسلامية دين الحق والعدل..
* رئيس منظمة نسكو لمناهضة الفساد / شبوة/عتق
)

المزيد من التعليقات على الرابط التالي
نبأ نيوز :: الحقيقة كما هي
  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2008, 03:29 PM   #2
فيصل الخليفي
حال جديد
 
الصورة الرمزية فيصل الخليفي

افتراضي

شهركم مبارك

واتشرف بالعودة للسقيفة

وزيارة الطويلة قريبآ باذن اللة
التوقيع :

الموقع الرسمي
)
  رد مع اقتباس
قديم 09-05-2008, 11:19 PM   #3
عبدالقادر صالح فدعق
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية عبدالقادر صالح فدعق

افتراضي

استاذنا العزيز الخليفي ..

شكرآ لهذا المقال القيّم والثري بمعطياته التي تصيب وجه الحقيقة ونتمنى من الله العفو والعافية والصلاح لأهالينا والخير لأرضنا ووطننا ..

شكرآ لك وكل عام وأنت في الف صحة وعافية .

.
التوقيع :
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir