العودة   سقيفة الشبامي > التقنيه والعلوم > مكتبة السقيفه


بسم الله : مكتبة حضرموت الالكترونية

مكتبة السقيفه


إضافة رد
قديم 11-17-2008, 10:08 PM   #21
support
المراقب العام

افتراضي

شبكة حضرموت العربية
تقدم
هواجس واطياف من بلاد الأحقاف
1\2
تأليف: محمد بن سالم بن أبو بكر بن عبدالرحيم باوزير

يتكون الكتاب من أكثر من 252 صفحة الكتروني

جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية
يمنع توزيع هذا الكتاب عبر الانترنت إلا بواسطة موقع شبكة حضرموت العربية


حمل هذا الكتاب بالضغط على الرابط
http://www.hdrmut.net////////////attachments...s_wa_atyaf.pdf
  رد مع اقتباس
قديم 11-17-2008, 10:12 PM   #22
support
المراقب العام

افتراضي

شبكة حضرموت العربية
تقدم
كتاب بعنوان
حضرموت : بلادها و سكانها


لعالم حضرموت ومؤرخها عبدالرحمن بن عبيدالله السقاف
(1300/1375هـ


يتكون الكتاب من أكثر من 180 صفحة الكترونية تمت طباعتها واعدادها على نفقة شبكة حضرموت العربية

جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية
يمنع توزيع هذا الكتاب عبر الانترنت إلا بواسطة موقع شبكة حضرموت العربية


حمل هذا الكتاب بالضغط على الرابط
http://www.hdrmut.net////////////attachments...ladha-skan.pdf

حمل ايضا الملف النصي الذي يحمل كلمة المرور
http://www.hdrmut.net////////////attachments...88581772-a-txt


  رد مع اقتباس
قديم 11-17-2008, 10:13 PM   #23
support
المراقب العام

افتراضي

شبكة حضرموت العربية
تقدم
الإفادة في معرفة الصحابة
من كندة وحضر موت

تأليف : الشيخ حسين بن صالح بن عيسى بن سلمان


مقدمة بقلم المؤلف
الحمد لله رب العالمين، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه، وأشهد أن لا إله إلا الله، وأشهد أن محمدًا عبده ورسوله.
أما بعد...
فهذه رسالة جعلتها في بعض أصحاب رسول الله ^ من أهل اليمن، وخصصتها في قبيلتين منهم.. وهما: قبيلة حضر موت، وقبيلة كندة؛ لما لهما من فضل وسابقة وإسلام وإيمان، وجهاد في سبيل الله.
فالصحابة بأسرهم صفوة هذه الأمة ويتفاوتون فيما بينهم في الفضل والأسبقية سواء كانوا من المهاجرين أو الأنصار. وقد دلت نصوص الكتاب والسُّنة وإجماع من يعتدُّ به من هذه الأمة على علو شأنهم ومناقبهم التي لا تعدُّ ولا تحصى وخيريتهم وأفضليتهم.
يقول الله تعالى: ﴿كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَوْ آمَنَ أَهْلُ الْكِتَابِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُم مِّنْهُمُ الْمُؤْمِنُونَ وَأَكْثَرُهُمُ الْفَاسِقُونَ﴾ [آل عمران: 110].
وفي تفسير ابن كثير (1/420) على أنها واردة في أصحاب رسول الله ^.
ويقول تعالى: ﴿وكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وسَطًا لِّتَكُونُوا شُهَدَاءَ <2> عَلَى النَّاسِ ويَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيدًا ومَا جَعَلْنَا القِبْلَةَ الَتِي كُنتَ عَلَيْهَا إلاَّ لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَى عَقِبَيْهِ وإن كَانَتْ لَكَبِيرَةً إلاَّ عَلَى الَذِينَ هَدَى اللَّهُ ومَا كَانَ اللَّهُ لِيُضِيعَ إيمَانَكُمْ إنَّ اللَّهَ بِالنَّاسِ لَرَءُوفٌ رَّحِيمٌ﴾ [البقرة: 143].
وقوله تعالى أيضًا: ﴿مُحَمَّدٌ رَّسُولُ اللَّهِ والَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِّنَ اللَّهِ ورِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وجُوهِهِم مِّنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ ومَثَلُهُمْ فِي الإنجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الكُفَّارَ وعَدَ اللَّهُ الَذِينَ آمَنُوا وعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُم مَّغْفِرَةً وأَجْرًا عَظِيمًا﴾ [الفتح:29].
ولا شك أن هذا خطاب للصحابة الموجودين حينئذ في عصر النبوة، والآيات كثيرة في هذا الباب.
وفي السُّنة شواهد كثيرة أيضًا، وعن الترمذي وعن ابن حبان في صحيحه من حديث عبد الله بن معقل قال: قال رسول الله ^: «الله الله في أصحابي، لا تتخذونهم غرضًا، فمن أحبهم فبحبي أحبهم، ومن أبغضهم فببغضي أبغضهم، ومن آذاهم فقد آذاني، ومن آذاني فقد آذى الله، ومن آذى الله فيوشك أن يأخذه»( ). [تحفة الأحوذى برقم (2118) 10/ 247].
وقال ابن حزم: الصحابة كلهم من أهل الجنة قطعًا [الإصابة، خطبة الكتاب 1/19]. <3>
أما من صنف في هذا الفن فهم الكثير: (فأول من يعرف عنه التصنيف في هذا النوع: أبو عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري آخر أسماء الصحابة في مؤلف وجمعها مضمومة إلى من بعدهم جماعة من طبقة مشائخه كخليفة بن الخياط المحدث النسابة، ومحمد بن سعد الذي بلغ مؤلفه خمسة عشر مجلدًا، ومن قرنائه كالإمام الحافظ أبي يوسف يعقوب بن سفيان الفارسي الفسوي المتوفى سنة سبع وسبعين ومائتين، والإمام الحافظ أبي بكر أحمد بن أبي خيثمة زهير بن حرب المتوفى سنة تسع وسبعين ومائتين مصنف في الصحابة خاصة جمع بعدهم كالحافظ الكبير أبي القاسم عبد الله بن محمد بن عبد العزيز البغوي الأصل البغدادي والحافظ الكبير أبي بكر عبد الله بن أبي داود السجستاني ثم علي بن السَّكن وأبو بكر بن محمد بن أحمد المعروف بابن شاهين المتوفى سنة خمس وثمانين وثلاثمائة، وأبو منصور البارودي، والحافظ الإمام أبو القاسم سُليمان بن أحمد الطبراني المتوفى سنة ستين وثلاثمائة...)( ).
وفي معرفة الصحابة كتب من هذا جملة من العلماء أفادوا بعلومهم طلاب العلم وغيرهم فائدة عظيمة، فبهذا عُرف المتصل من المرسل من علم الحديث، ونورد هنا أشهر من ألّف في هذا الباب أيضًا <4> وهم: أبو نعيم الأصبهاني، وكذلك ابن عبد البر القرطبي في (الاستيعاب)، وابن الأثير في (أسد الغابة) وابن منده، وأبو موسى، والحافظ ابن حجر في كتابه (الإصابة في تمييز الصحابة)، هذا ما عرفته في سياق بحثي هذا، ولعل ما غاب عني أكثر مما جهلته من معلومات عن الذين تحدثت عنهم، وجمعت لهم في هذه الرسالة -أكثر والله أعلم.
وقد جعلت هذا البحث مكونًا من أربعة أقسام:
فالقسم الأول: أفردته لمباحث عدة تتعلق بحال حضرموت في عصر ما قبل الإسلام، وترجمت فيه لقبيلة حضرموت وكندة من أنسابهم ومنازلهم في حضر موت، ومن ينتسب إليهم، وعلاقتهم بغيرهم من القبائل اليمنية الأخرى، ثم بعض ما اشتهرت به كندة وحضر موت، وبوضع حضرموت من الناحية الاعتقادية ثم طرق تلقيهم الدعوة إلى الإسلام وإسلامهم، ووفادتهم على رسول الله ^ وأخبار هذه الوفود.
أما القسم الثاني: فتضمن تراجم صحابة رسول الله ^ من قبيلة حضرموت ثم كندة، وتتبعت في ذلك كتب الأقدمين في ترتيبهم قدر الإمكان، وميزت بين مَن رأى النبي ^ وثبتت بذلك صحبته، ومن أدركه ومن هو في عداد المخضرمين، ومن هو مختلف في صحبته، ومن عد في الصحابة وهو من كبار التابعين، وختمت ذلك القسم -وهو الأساسي في البحث- بإبراز أشهر الصحابة منهم ومناقب أهل اليمن وحضرموت. <5>
وفي القسم الثالث: تحدثت بشيء من الاختصار عن حضرموت في الخلافة الراشدة، وذكرت أبرز الأحداث والوقائع التي كان لأهل اليمن دور فيها بصفة عامة ولأهل حضرموت بصفة خاصة، من ذلك: الردة ومن ذلك: الفتوحات الإسلامية، ودور القبائل اليمنية إذ إن الواقع أن جهودهم في الفتح الإسلامي أمر عظيم للغاية، ويوجد الكثير منهم في الأراضي والأقطار المفتوحة شاهد على ذلك، ثم ذكرت ما كان للبعض منهم من دور في الفتن التي ماجت منذ مقتل الخليفة الراشد عثمان ـ رضي الله عنه ـ وما جرى بعد ذلك، والتزمت بمنهج أهل السُّنة والجماعة في هذا الباب.
وختمت هذا البحث بالقسم الرابع: بمختصرات تاريخية جعلتها من باب العبرة وأخْذ الدروس مما حدث لأسلافنا من مِحن وفتن مرت بهم بدءًا من فتنة الخروج على الخلافة الأموية وما حدث لأهل حضرموت من نكبات متتابعة أدت في نهاية المطاف إلى تشرذم أهم وأكبر قبائل حضرموت ألا وهي كندة ومن قبلها حضرموت التي تضم غالبية أهل حضرموت، وكذلك كندة التي ورثتها مجدها الغابر في التاريخ تمزقت أوصالها بسبب الفتن والتمردات، الأمر الذي ساعد القبائل الناقلة الأخرى إلى حضرموت في القرون الهجرية المتأخرة من السيطرة وبسط نفوذها ومذاهبها، وكان من نتيجة تلك الحوادث -كما يذكر ذلك كثير من المؤرخين- ضياع كثير من مصادر التاريخ والجهل بكثير من <6> الحقائق عن تاريخ حضرموت؛ نتيجة لما شهدته حضرموت من أحداث وفتن ذهب فيها كثير من العلماء وأهل الفضل في هذه البلاد.
إن الغاية من هذا البحث ليس التفاخر بالأنساب والأحساب كما يظن البعض وإبراز قبائل دون غيرها من قبائل اليمن، أو الدعوة إلى العصبية الجاهلية المذمومة فالله يقول: ﴿يَا أَيُّهَا النَّاسُ إنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وأُنثَى وجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ﴾ [الحجرات: 13].
ولو تأمل الإنسان ذلك لوجد أن المقياس هو تقوى الله، فالحسب لا أثر له في كرم الإنسان وشرفه عند الله، وبما أن الأنساب من أبرز مظاهر الفخر عند الناس جاءت الآية تربط الناس بنسب واحد وتلفت أنظارهم إلى أنه لا عبرة بالنسب في فخركم عند الله؛ لأنه ليس لسعى أحد ولا قدرة لأحد أن يعطي نفسه نسبًا كما يريد، فكيف يفتخر الإنسان بما لا مدخل لكسبه فيه ولا قدرة له ولا تصرف ولا سبب؟...( )
وعن ابن عمر -رضي الله عنهما- أن رسول الله ^ خطب الناس يوم فتح مكة فقال: «يا أيها الناس إن الله قد أذهب عنكم غيبة( ) الجاهلية وتعاظمها بآبائها فالناس وجهان: بر وتقي كريم على الله، وفاجر <7> شقي هين على الله، والناس بنو آدم، وخُلق آدم من تراب» ثم تلا الرسول ^ آية الحجرات( ) السابقة.
وعن أبي هريرة ـ رضي الله عنه ـ قال: قال رسول الله ^: «من خرج من الطاعة وفارق الجماعة، فمات فميتتة جاهلية، ومن قاتل تحت راية عمية يغضب لعصبية أو يدعو إلى عصبية أو ينصر عصبية فقُتل فقتلته جاهلية، ومن خرج على أمتي يضرب برها وفاجرها، ولا يتحاشى من مؤمنها ولا يعني لذي عهد عهده فليس مني ولست منه»( ).
وفي هذا الحديث -كما ترى- ذم لكل ما هو جاهلي وذم الفخر بالأحساب والعدوان على الآخرين بسبب هذه الدعوى، وإننا نبرأ إلى الله من أن يكون عملنا انتقاصًا للآخرين من القبائل الأخرى وإن خصصنا البحث لقبيلة حضرموت وكندة فهذا من باب الدعوة إلى الله إن شاء الله تعالى بإذكاء الروح الإيمانية لخدمة الإسلام على ضوء الكتاب والسُّنة بالجهاد في سبيل الله، والنظر إلى ما كان عليه الأجداد من سلف هذه الأمة الذين رأيناهم تنافسوا في إعلاء كلمة الدين فوق العصبيات والحزبيات والطوائف وهم أجدادنا ونحن أحفادهم، وهذا ليس عدوان على أحد ثم إنه يشد البناء الاجتماعي في مجتمعنا المسلم بماضي الصحابة ـ رضوان الله عليهم ـ ويبعث روح الأمل في العودة إلى حضيرة الإسلام المصفّى بعد ما أصابنا من انتكاس المفاهيم للقبيلة في صورها من الجهل والظلم والعدوان والبشاعة <8> والتهافت على الدنيا، وتسييس القبائل لصالح الحزبيات والطائفية.
وأحمد الله وأشكره على نعمه الكثيرة عليّ وأنْ منّ عليّ في إتمام هذه الرسالة، ثم أشكر من ساهم بمراجعة هذا البحث من مشائخ وطلبة علم أبدوا تعاونهم معي منذ البداية جزاهم الله خيرًا، وجعل ذلك في ميزان حسناتهم، وكذلك أمناء مكتبات المساجد الذين أسهموا في مساعدتي في منطقة «الحوطة وجفل» من مديرية «شبام» بمحافظة حضرموت من الجمهورية اليمنية جزاهم الله خيرًا.
وإنني أتوجه إلى كل من قرأ هذه الرسالة ولديه ملاحظات أو مقترحات بشأن تطويرها أو إضافات في إطار الموضوع فأرحب بذلك وجزاه الله خيرًا.
وأسأل الله أن يتقبل مني هذا العمل لوجهه الكريم وأن يعفو عني ويصلح حال أمة الإسلام إنه سميع مجيب.
ومن ساهم بجهوده الخاصة ودعمه في طباعة هذه الرسالة ونشرها نسأل الله أن يتقبل منه ويجعل ذلك في ميزان حسناته.
حسين بن صالح بن عيسى بن عمر بن سلمان
في مكتبة مسجد الرحمة بسحيل مقارمة
حضرموت - الجمهورية اليمنية
انتهيت في تاريخ يوم الجمعة
التاسع عشر من صفر عام 1424 هـ
الموافق للحادي عشر من إبريل 2003م

جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية
يمنع توزيع هذا الكتاب عبر الانترنت إلا بواسطة موقع شبكة حضرموت العربية


حمل هذا الكتاب بالضغط على الرابط
http://www.hdrmut.net////////////attachments...-al-efadah.pdf


كما لا تنسى تحميل الملف الذي يحمل كلمة المرور
http://www.hdrmut.net////////////attachments...88630490-a-txt


  رد مع اقتباس
قديم 11-17-2008, 10:15 PM   #24
support
المراقب العام

افتراضي

شبكة حضرموت العربية
تقدم
المختصر في تاريخ حضرموت

تأليف : محمد عبدالقادر بامطرف



المقدمة
يأتي هذا الكتاب الإصدار الأول في سلسلة (كتاب حضرموت) فاتحًا تتابعًا من الإنتاج الثقافي الذي سيتوالى متناولًا الأدب والشعر والنقد وعلم الاجتماع واللغة والنحو والتاريخ والجغرافيا والأنثروبولوجيا وغيرها فيما يخص اليمـن أولًا، والعالم العربي ثانيًا، فمنذ أن تأسست دار حضرموت للدراسات والنشر في عام 1997 م والقائمون عليها يرون ضرورة إصدار هذه السلسلة المتنوعة ويتوخون لها أن تتوالى مرسومة بخطوات متكاملة قدر الإمكان، من أجل الإسهام في إنجاز الواقع الثقافي بطرق أكثر فاعلية وشمولًا، ومن هنا فالتنويع في هذه السلسلة يجيء بحثًا عن النقاط الأكثر أهمية للدرس والبحث والقراءة بدل التوجه طوليًّا في تسلسل موحد الموضوع والتخصص، قد لا يلبي حاجات القراءة المختلفة.
إن هذه المجموعة من الإصدارات تمثل ما يمكن وصفه بـ(عملية تكون وتركيب)، آليتها الضابطة لها هي الحالة الثقافية في اليمن في تطورها وهبوطها الراهنين، بحيث تهدف – من جهة التكون – إلى تأمين الحد الأدنى من المعرفة بالتاريخ والثقافة والأدب للناس عامة، وتهدف – من جهة التركيب- إلى إدخال المكتـوب في بنية المجتمع الثقافية البارزة، فالكتاب بوصفه حاملًا للفكر ودالًّا عليه يحمل تغييرات تطورية مستمرة تتطلبها الشرائح المثقفة عادة وترنو إليها، فكل كتاب قيَّم في موضوعه ومادته يقدم وصفه للتقدم أو للمراجعة أو للتساؤل أو للمعرفة العلمية المحض، سواء جاء هذا الكتاب من الخارج، أم من التراث، أم من الواقع المعاصر، المهم أن <10> يقدم ركيزة لتنوير الذات وإضاءتها، ومن ثم يساعد في قدرتها على فهم الواقع، ومواطن التأثير فيه، ومعرفة موقف الآخرين في هـذا الواقع من خلال ردودهم على المكتوب في عملية من التحاور التي تعمل على ترصين الهوية الثقافية للمجتمع وتعميقـها، ولعل مما يساعد على هذا هو العمق التاريخي والحضاري لليمن، وما يشهده المجتمع اليمني راهنًا من تحـرك نحو مؤسسات المجتمع المدني والديموقراطية.


جميع الحقوق محفوظة لشبكة حضرموت العربية
يمنع توزيع هذا الكتاب عبر الانترنت إلا بواسطة موقع شبكة حضرموت العربية

حمل هذا الكتاب بالضغط على الرابط
http://www.hdrmut.net////////////attachments...-mukhtasar.pdf


لا تنسى تنزيل الملف النصضي الذي يحتوي على كلمة المرور
http://www.hdrmut.net////////////attachments...88631487-a-txt
  رد مع اقتباس
قديم 05-17-2015, 11:16 PM   #25
العجيلي الحمومي
حال جديد

افتراضي كل الروابط ماتفتح ايش القصة !!؟

كل الروابط ما انفتحت الرجاء ارسال روابط اخرى لتنزيل الكتب المذكورة يرجى سرعة الرد للأهمية . واكون ممتنا لك وشاكرا تعاونك معي.
  رد مع اقتباس
قديم 05-26-2015, 04:13 PM   #26
أبو صلاح
مشرف قسم تاريخ وتراث
 
الصورة الرمزية أبو صلاح

افتراضي

Not Found

The requested URL /attachments/11212d1172313348-a-txt was not found on this server.

Additionally, a 404 Not Found error was encountered while trying to use an ErrorDocument to handle the request.
  رد مع اقتباس
قديم 09-22-2015, 01:18 PM   #27
سيرياتوك
حال نشيط

افتراضي

مشكور ياغالي
بارك الله فيك
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
خالد بن محفوظ سيره وعزاء من جريدة الوطن السعوديه عاشق الجوهره سقيفة التعازي 7 06-07-2010 12:20 AM
رومــانسيـــة حبيبي وقــرة عيني رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وصحبة وسلم الدور القبلي سقيفة الحوار الإسلامي 25 03-20-2010 10:33 PM
اليمن ، إلى أين ؟ - 4 - التأريخ والجغرافيا .. الإنسان والحضارة (3) حضرموت 2 نجد الحسيني سقيفة الحوار السياسي 41 02-22-2010 10:22 PM
رسالة حوثية إلى العلماء موقعة باسم الإمام زيد بن علي حد من الوادي سقيفة الأخبار السياسيه 0 09-08-2009 01:56 AM
يا معشر البشر : لا يوجد مهدى منتظر shibam@mail سقيفة الحوار الإسلامي 12 07-23-2009 11:33 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.9, Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir