المحضار مرآة عصره (( رياض باشراحيل ))مركز تحميل سقيفة الشباميحملة الشبامي لنصرة الحبيب صلى الله عليه وسلم
مكتبة الشباميسقيفة الشبامي في الفيس بوكقناة تلفزيون الشبامي




« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لقاء "حكماء اليمن" يمهل الرئيس هادي عشرة أيام لتشكيل حكومة (آخر رد :زعيم عدن)       :: عملاق تشغيل الصوتيات والفيديو الغنى عن التعريف GOM Player 2.2.64.5211 (آخر رد :كريمك)       :: دكتورة جامعية بالسعودية تترك التدريس لتلتحق بـ"داعش" (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: قيادي بجامعة الايمان يدعو الرئيس صالح لجمع كلمة اليمنيين (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: الديوان الملكي لشعراء الشِعر الشعبي . (آخر رد :ملك اليمن)       :: السعودية تؤكد دعمها وحدة واستقرار اليمن (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: الحراك الجنوبي البائس ورئيسه البيض يقودون حضرموت الى الهاوية ( صور ) (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: اولا بأول ( جرائم و فوضى وعنف حراك البيض سفاح الجنوب البائس ) (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: محافظة حضرموت اليمنية ( نهب أكثر من 3 ملايين في حادثين منفصلين) (آخر رد :يماني وشامخ كياني)       :: يا غير مسجل ساهم معنا في إنجاح حملة المليار صلاة على النبي صلى الله عليه وسلم (آخر رد :اميرة الوادي)      


أصدقائي المجانين .... أحبّكم

سقيفة عذب الكلام


إضافة رد
قديم 11-19-2007, 10:24 AM   #1
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي أصدقائي المجانين .... أحبّكم

أصدقائي المجانين .... أحبّكم
مات مجنون كان الناس يسيرون بمحاذاة الجدار كلما مر ، وبكاه في القرية واحد فقط ، فلما سألوه عن سرّ بكائه ، أجاب:
( أظنّ ظنا قويا أن المجنون أكثر الناس نضجا وحيوية )


قال أندريه جيد:

( أجمل الأشياء .... أجمل الكتابات هي التي يوحي بها الجنون ويكتبها العقل )


يتبع.........
التوقيع :
  رد مع اقتباس
قديم 11-19-2007, 12:11 PM   #2
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

من ملاحظـات شكسبير:
القاسم المشترك الأعظم بين المجنون والعاشق والشاعر هو الخيال
فالمجنون في حالة هذيان
والعاشق مستثار
والشاعر شديد الاهتياج
والحب مجرد جنون
ـ لم توجد أبداً أيّة موهبة فطرية ، عظيمة دون مسٍّ من جنون.

( العقول العظيمـة مرتبطة يقينا بالجنون )
درايدن

( المفكر العظيم متهم بالجنون ، تماما كالمجرم العظيم )

باسكال

( تحمل العبقرية في ذاتها مبدأ الهدم والموت والجنون )
لامرتين
يتبع.......
  رد مع اقتباس
قديم 11-19-2007, 12:14 PM   #3
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

align=center]( كلّ الشعراء مجانين )
روبيرت بيرتون
[/align]
جنون شاعر
إبراهيم الرّامي

تسـألين سيدّتي: من أكـون؟
أنـا شعـور...
يتمرّغُ في السّطـور.
ظـامئة روحي ،
زائغـة عيناي ،
أنـا قلب ..
مشبّع بروعـة الشّغب الطّفـولي
أغـازل بلطف..
كلّ حروف الصّيف.
فسحر الكلمـات ،
أقوى من حدّ السّيف.
فكلّمـا أضرمت نار العشق ،
واشْتعل الفـؤاد
صرت عاصفـة من لهيب ،
ينطقها المـداد
إنّهـا فلسفة الجنون الأنيق ،
في عقـول الشعراء سيّدتي.
أتعلمين؟
حينمـا ولدتني أمّـي ،
أرضعتني حليب الطّهــر
من ثـدي الغـزلان.
وعندمـا كبـرت ،
سقيت عسـل التّين ،
من شهد النّسـوان.
مولاتـي ...
لا تسألين عنّـي!
لقد هـاجرت ،
إلى كوكب محــايد ،
حيث عيون الليل ،
محل إقـامتـي ،
ونهـد السّحــابةْ
دفء مضجعـي

التعديل الأخير تم بواسطة سالم علي الجرو ; 11-19-2007 الساعة 03:25 PM
  رد مع اقتباس
قديم 11-19-2007, 01:33 PM   #4
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

عن العماد الأصفهاني عن صديقه البغدادي أنه رأى من عقلاء المجانين رجلا يقال له: ( طَـلْق ) ، أنشد لنفسه:
لا يغـرّنّك اللباس = ليس في الأثـوابِ ناسُ
هم وإن نالـوا الثّريّــا = بخلاءٌ ، وخِسـاسُ
كل من يدعى رئيسـاً = هو في الخِسّـةِ رأسُ
ويـدٌ تصلح للقـطــ = ــعِ ، تفـدّى وتُبـاسُ
  رد مع اقتباس
قديم 11-20-2007, 12:08 PM   #5
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

يا للأندلس وذكرياتها ... ويا للجنون و ......... المجون

"ولادة"
اسم لمع في زمانها ... يتهالك أفراد الشعراء والكتاب على حلاوة عشرتها... كتبت: على أحد عاتقي ثوبها:

أنا والله أصلــــــــــح للمعالي = وأمشي مشيتي وأتيه تيها

وكتبت على الآخر :

أمكِّنُ عاشقي من صحن خدّي = وأعطي قبلتي من يشتهيها

[ "الذخيرة في محاسن أهل الجزيرة" ابن بسام الشنتريني. تحقيق: إحسان عباس, دار الثقافة, بيروت 1979م, قسم 1/ مجلد 1/ ص .430 ].

سيطرت المرأة في المجتمع الأندلسي على كبار الأئمة ، وامتد تأثيرها إلى أكثر من ذلك إذ أنها كانت سبباً في جنون بعض الرجال ممن اشتهروا بحسن سيرتهم وأدبهم .

[ "طوق الحمامة لابن حزم الأندلسي". تحقيق حسن كامل الصّيرفي. القاهرة 1950م, ص 44 و 104 ]

"اعتماد" المشهورة بالرّميكية
تمكنّت من تملّك قلب المعتمد بن عباد ملك أشبيلية ، فصارت سيّدة القصر الأولى وأمّ أولاده ، وكان الجنـون:
رآها المعتمد ذات يوم وهي تطل من شرفات القصر ترقب سقوط الثلج فأجهشت بالبكاء, فسألها عن حالها فأخبرته بأنها تحنّ إلى منظر سقوط الثلج, وتريد أن تسافر إلى بلد يكثر فيه سقوط الثلج لتمتع ناظرها بجمال الطبيعة الفاتنة, فطمأنها المعتمد بأنها سترى هذا المنظر في الشتاء القادم في ذلك المكان نفسه. وأصدر أمره في الحال أن تغرس أشجار اللّوز في حدائق القصر حتى إذا أزهرت في فصل الشتاء بدت زهراتها البيضاء في عين "اعتماد" كقطع الثلج تجلّل أغصان الأشجار.
( ورأت نسوة من العامّة يعجنّ الطين لصنع اللّبن, فأثر فيها المنظر وبكت, فلما رآها المعتمد باكية سألها عن السبب, فأخبرته بأنها مقيّدة الحريّة لا تستطيع أن تفعل فعل هؤلاء النسوة, فأمر في الحال بإحضار مقدار كبير من المسك والعنبر وبعض الأعطار فعُجن كل ذلك الى أن أصبح عجينة في حجم تلك التي كانت تعجنها النسوة, فنزلت "اعتماد" إلى مساحة القصر هي وجواريها, وخلعن نعالهن وصرن يعجن بأقدامهن ذلك الطين المصنوع من المسك(9) وطابت نفس "اعتماد" بذلك! ).

[نفح الطيب من غصن الأندلس الرّطيب للمقري. تحقيق إحسان عباس. دار صادر بيروت, 1968 ج 4/ ص 272 ]
أخي عبد القادر فدعق ........ مع التّحيّـة

التعديل الأخير تم بواسطة سالم علي الجرو ; 11-20-2007 الساعة 12:17 PM
  رد مع اقتباس
قديم 11-20-2007, 05:43 PM   #6
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

جنون الروايـة

للروائي لحظة إشراقه كما هي للشاعر ، وهي التي يسمّونها في ديارنا: ( الهاجس ) أو الحليلة:
قال الشاعر:
الليلية هاجسي ضوانا منتشر والنّوم = قايس نجوم الليل هن والسّبع غابن والهلال

وآخـر:
يا هاجسي هس = من يوم سايرت الهجس
الليم قالوا لي ضرِسْ = عاد الضّحك يبغا ضروس
وقال آخر ، يقال إنّه أمّـي:
معي حليلة تدقق التأويل = تقرأ في التّوراة والإنجيل
والكوكب الذّرّي بيدّي

نعود إلى موضــوعنا
كيف يبدأ الروائي عمله؟
( لكل روائي طقوسه الخاصة وهي متشابهة لدى الروائي سواء كان حاصلا على جائزة نوبل ام كان مغمورا ، مدفونا تحت حطام العالم الثالث . هذا بالنسبة للروائي الحقيقي الذي تعد العزلة من أهم عوامل ممارسة طقوسه .وقد يشعر الروائي الذي يتمتع بكافة مستلزمات الكتابة بنفس الشعور الذي يعتمر الذات المبدعة المنزوية في عالم الفقر والعوز والحرمان مع أن الأول ربما كتب روايته قرب نافذة تطل على بحيرة جميلة ذات طبيعة خلابة اما الثاني فان نافذته تطل دائما على زقاق مليء بالمياه الاسنة والنفايات .
طقوسه الخـاصة:
( مجموعة الانفعالات النفسية والإبداعية الفنية أو المخاض في جو يرتبط ارتباطا وثيقا بالمكان والزمان وحركة الفاعل / الروائي / الذهنية ، وتطور الفعل / الرواية / ضمن إطار يختلف جذريا عما يكون عليه في حال أن المشتغل أو الفاعل يصب فعله في مهنة أخرى بعيدة أو حتى متصلة بالإبداع . وقد تتدخل الإرادة أو الرغبة الإنسانية للذات المبدعة في تطوير هذا الطقس بافتعال أشياء ، كأن يشعل شمعة أو يسمع موسيقى ، في ما يشبه عملية التطهر من شوائب الحياة الروتينية والدخول في صلب العملية الإبداعية .
ويبقى طقس الروائي مرهونا بمدى ما يكون عليه هذا الطقس من التلقائية وعدم الافتتان بشيء سوى سحر الرواية . انه نوع من الجنون الذي يعاقره أو انه " الغرور المشروع " فالروائي عندما ينهمك في عمله يكون أكثر أنانية وغرورا من غيره ، انه في تلك الأثناء مغرور جدا ، وهذا من حقه لأن العالم حين ذاك يكون بين يديه ، فيشعر بروح الرواية تستهلك قواه مثل امرأة جميلة وغاوية ، وعندما ينتهي من عمله لا يتمدد على السرير ويظل يبتسم كالأبله بحجة الارتياح أو نشوة الخلاص من الكتابة كما يشاع ، بل سيبقى غير واثق من أن عمله قد انتهى وربما انه يبكي ولن يثق بذلك أبدا ....).
  رد مع اقتباس
قديم 11-21-2007, 06:26 AM   #7
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

قرأت لكاتب فأضحكني وأحزننـي . كتب تحت: ( خذ الحكمة من أفواه المجانين ) ، فاقتبست الآتي بتصرّف:

في عصر هارون الرشيد...(وعلى الرغم من سلطانه)..استطاع مجنون (مستضعف) أن يفحم الرشيد
...
بل وتمادى في (إفحامه) لدرجة الذم...........والرشيد رغم (جنوده المجندة) لم يرفع عصا في وجهه(لأنه مجنون)!!!!! )

في الوقت ذاته يحوي مجلس الرشيد من العلماء وأهل الفلسفة ما يربو على العشرات...ولو اجتمعوا كلهم في مقالة للرشيد ما قالوا نصف ما قاله الـ(مجنون)!

فللـه در المجـانين!


إن تكلم المجنون واخطأ فلا يحاسب.....و إن أصاب..قيل(خذوا الحكمة من أفواه المجانين)

وان تكلم العاقل..... إن أصاب (لا حمدا ولا شكورا) (إلا من رحم ربي) وان أخطا فقد لحقه (الخرف) أو قطع لسانه!!!!!

فللـه در المجـانين!


في زماننا أعطى (العاقل) لقب المثقف مقابل أن (يلجم لسانه) فلا ينطق إلا بما يرضي السلطان..

فان اغضب السلطان......جر من تحته بساط(الثقافة) وداست قدماه الحافيتين أرض (المعارضة)!!!!!!!

أما الـ(مجنون) فله حرية التعبير عن الرأي دون أن يأبه بمن رضي ومن امتعض......

ومن يسخطه قول الـ(مجنون)...فليلجم نفسه ويربط يديه فالمتحدث (مجنون)!!!!!

فللـه در المجـانين
!

أكثر ما يثير (حسدي) تجاه الـ(مجانين)..أنهم يوم القيامة (بإذن الله) من (ذوي الحظوة) فلا عقاب ولا حساب...

أما العاقل فيسأل عن عمره فيما أفناه وعن علمه فيم فعل وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه وعن جسمه فيم أبلاه
  رد مع اقتباس
قديم 11-21-2007, 06:40 AM   #8
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

( الغرام في اللهجة الحضرميـة: الجنون ) ، فيقال: فلان مغروم وفي هذا الحال الكل يجمع على عبـارة واحدة عندما يأتي ذكر المغروم ـ المجنون . يقولون:

( لا تبك على من مات ، أبك على من راح عقلـه )

في قصـائد حدّاد بن حسن: ( ضوى مغـروم ) ، أي عاد إلى بيته مساء في حالة جنون

غير أنهم وجدوا أن في بعض الجنون إصلاح ومصالح ، فجــاء المثل:

( لـو صلح لي غـرامــي ما غبطت أهل العقول )
  رد مع اقتباس
قديم 11-21-2007, 07:11 AM   #9
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

مجنـون ليلى
قيس بان الملوّح

أُحِبُّـكِ يَا لَيلَـى مَحَبَّـةَ عَاشِـقٍ = عَلَيهِ جِميـعُ المُصْعَبَـاتِ تَهـونُ
أُحِبُّـكِ حُـبًّا لَوْ تَحِبِّيـنَ مِثلَـهُ = أَصَابَكِ مِنْ وَجْـدٍ عَلَـيَّ جُنُـونُ
  رد مع اقتباس
قديم 11-21-2007, 07:31 AM   #10
سالم علي الجرو
شخصيات هامه
 
الصورة الرمزية سالم علي الجرو

افتراضي

الجنون فنون

نزار


يا أكسَلَ امرأةٍ .. تخطُّ رسالةً = يا أيُّها الوهمُ الذي ما أشبعا
أنا مِنْ هواكِ .. ومن بريدكِ مُتعبٌ = وأريدُ أن أنسى عذابكما معا
لا تُتعبي يدكِ الرقيقة . إنني = أخشى على البللور أن يتوجّعا
إني أريحُكِ من عناء رسائلٍ = كانت نفاقاً كلُّها .. وتصنُّعا
الحرفُ في قلبي نزيفٌ دائمٌ = والحرفُ عندكِ ..ما تعدّى الإصبعا .
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.6, Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi